الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اعراض الحمل المبكرة بعد التبويض

بواسطة: نشر في: 4 أبريل، 2018
mosoah
اعراض الحمل المبكرة بعد التبويض

تسعي السيدات دائماً وراء حدوث الحمل، فكل سيدة يكون بداخلها غريزة الأمومة التي تبحث عنها على الدوام ولا تيأس، حيث أن السيدات ترغب بشكل ملح على أن تكون أم، مما يجعل بعض من السيدات تتوهم بأنها حامل على الرغم من أن يظهر عليها بعض علامات الحمل، ولكن بعض هذه العلامات تكون كاذبة ووهمية لم تكن حقيقية، ولكن بعض السيدات تظهر عليها تلك العلامات ولكنها لا تعلم بأنها علامات تدل على وجود الحمل، ولكن دائماً تختلف الأعراض من سيدة إلى أخرى، وعلى العلم أن يوجد بعض من الأعراض والعلامات التي تظهر على المرأة الحامل بشكل مبكر يعاني منها الكثير منهم، وسوف نقدم إليكم بعض من أعراض الحمل المبكر من خلال موقع موسوعة.

اعراض الحمل المبكرة بعد التبويض :

هناك العديد من العراض التي تظهر على المرأة، والتي يؤكد عليها الأطباء أنها تشير إلى وجود حمل، وقد تشعر المرأة بعرض واحد أو اكثر وتختلف الأعراض دائماً من مرأة إلى أخرى وتشمل الأعراض الاتي:

  1. تورم ووخز بالثديين:

يعتبر من أحد الأعراض التي تشعر بها المرأة في بداية الحمل، وتكون من أحد الأعراض المبكرة التي تظهر على المرأة، ويكون هذا العرض نتيجة إلى تغير بالهرمونات عند المرأة، فهي تشعر بهذا الوقت بتحجر وتورم وألم شديد بالثديين، وسرعان ما تنتهي تلك الأعراض بعد عدة أسابيع من وجود الحمل، حيث أن الهرمونات تعود لطبيعتها بشكل نسبي.

  1. انقطاع الدورة الشهرية:

يكون هذا من الأعراض التي تلاحظها جميع السيدات والتي تأكد لها أنها حامل، فعندما تتأخر الدورة الشهرية عن موعدها يشير هذا بالفعل لوجود حمل في حال كانت تلك المرأة لا تعاني من مشكلات تأخر الدورة الشهرية، فبعض من السيدات يوجد لديها بعد المشكلات الصحية التي تعمل على منع نزول الدورة الشهرية بشكل طبيعي مثل تكيس المبايض، والشعور بالقلق والتوتر، والسمنة.

  1. كثرة التبول:

تعاني المرأة من كثر التبول لزيادة نسبة كمية السوائل بالجسم أثناء فترة الحمل، فتحتاج الكلى إلى إخراج السوائل الزائدة من الجسم في شكل بول.

  1. الشعور بالتعب والنعاس:

دائماً تشعر السيدة الحامل بالتعب والنعاس في بداية الحمل، ويحدث هذا نتيجة لارتفاع هرمون البروجيسترون، تلك العلامة تكون من أهم العلامات المبكرة والتي تظهر أن هذه السيدة حامل.

  1. الغثيان مع أو بدون قيء:

حدوث الغثيان عند السيدة الحامل يكون غير معلوم أسبابه، ولكن بعض الأطباء تقول أنه نتيجة لحدوث بعض الاضطرابات الهرمونية الموجودة بالجسم، ولكن البعض يقول أنه نتيجة لحدوث حمل غير ناجح بالسابق، أو يكون بسبب أحد العوامل النفسية فالمرأة بتلك الفترة يكون لديها تغير بالمزاج وتشعر بعدم الراحة النفسية، ولكن دائماً ينتهي الشعور بالغثيان بعد مرور الثلاثة شهور الأولى من الحمل.

أعراض الحمل الأقل شيوعاً :

  1. الإنتفاخ:

تتعرض السيدة إلى حدوث انتفاخ في بداية الحمل، ويكون نتيجة تغيرات هرمونية بالجسم، حيث أن هذا الانتفاخ يكون مماثل للانتفاخ الذي يحدث في بداية الدورة الشهرية.

  1. بقع صغيرة من الدم:

من الممكن يحدث عند بعض السيدات نزول لبقع الدم ويعرق بنزيف انغراس البويضة، ودائماً ما يحدث من اليوم 10 لليوم 14 من حدوث الحمل، نتيجة لانغراس البويضة، وبعد من أهم علامات الحمل الأولية.

  1. التغيرات المزاجية:

في بداية العمل تشعر المرأة ببعض من التغيرات المزاجية مثل الشعور بالقلق والعصبية الزائد، والشعور بالاكتئاب ودائماً ترغب في البكاء، وتحدث تلك التغيرات نتيجة لتغير هرمونات الجسم المصاحبة للحمل.

  1. النفور من بعض الروائح:

في تلك الفترة تشعر المرأة بأنها غير متقبلة بعض الروائح العطرية أو الأطعمة وغيرها، كما أن تلك الروائح تشعرها بالغثيان والقيء، ويكون هذا النفور ناتج عن التغيرات الهرمونية.

  1. الإمساك:

مع حدوث بعض التغيرات بهرمون الجسم، يؤدي هذا إلى بطء في حركة الأمعاء، وبالتالي تصاب السيدة بالإمساك.

  1. احتقان الأنف:

تعاني المرأة الحامل من مشكلة انسداد الأنف، الناتجة عن تغير في نسبة الهرمونات وبالتالي يحدث احتقان بالأنف يؤدي في النهاية لانسداد الأنف.

أعراض الحمل الكاذبة:

من المؤكد أن تتعرض بعض السيدات لظهور علامات كاذبة للحمل، والتي تجعل بعض السيدات في حيرة في حال عدم وجود حمل أم لا، ومن أبرز الأعراض الكاذبة للحمل التالي:

  • من الممكن حدوث تغير في موعد الدورة الشهرية.
  • الشعور بتحرك بسيط في البطن، مما يجعل السيدات تعتقد بأنه الجنين.
  • الشعور بألم بالظهر وأسفل البطن وخاصة في الصباح عند الاستيقاظ من النوم.
  • زيادة ملحوظة في الوزن.
  • حدوث انتفاخ بالبطن.

أعراض الحمل الأكثر غرابة:

من الممكن أن يظهر على السيدات بعض من الأعراض الغريبة التي من النادر أن تظهر على السيدات، ولكنها تحدث بالفعل ومنها.

  • الشعور بالصداع المستمر.
  • ظهور ألم طرف الكتف.
  • عدم الشعور عند الذهاب إلى الحمام.
  • حدوث ألم بالبطن.
  • انسداد الأنف.

طرق التأكد من حدوث الحمل:

من الممكن أن تتأكد السيدة من وجود الحمل بعدة طرق مختلفة، كما يمكن أن يتم استخدامها بالمنزل ومنها:

  • فحص الدم لتأكد من الحمل:

هو من أحد أنواع الاختبارات التي تكون نتائجها صحيحة ودقيقة للغاية، ومن الممكن أن يتم القيام به قبل موعد الدورية الشهرية بأسبوع أو أكثر.

  • الاختبار المنزلي للتأكد من الحمل:

ويتم القيام بهذا الفحص بالمنزل، ولكن يجب أن يتم بعد موعد تأخر الدورة الشهرية بأسبوع واحد، ويكون من خلال استخدام أحد أنواع اختبارات الحمل المتداولة بالصيدليات، والتي يستخدم بها البول.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.