الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن الدورة الشهرية

بواسطة: نشر في: 26 فبراير، 2018
mosoah
معلومات الدورة الشهرية

الدورة الشهرية التي تعاني منها الكثير من السيدات وذلك بسبب الآلام التي تسببها طوال فترة وجودها، إلى جانب أنها تسبب العديد من التغيرات النفسية والجسمانية المتعددة عند السيدات، وسوف نتعرف من خلال هذا المقال عن كل ما يخص الدورة الشهرية ، تعتبر الدورة الشهرية هي الفترة التي تمر بها جميع السيدات، وأطلق عليها دورة لأنها تأتي للسيدات بشكل دوري دون انقطاع إلى في حالة تقدم السن، وهي دورة تأتي كل ثمانية وعشرون يومًا، وقد تصل إلى خمسة وثلاثون يومًا عن بعض السيدات، وهي تسبب نزول دماء من منطقة المهبل طوال تلك المدة نتيجة لانفجار البويضة.

مدة الدورة الشهرية الطبيعية:

تتراوح مدة نزول دم الحيض أثناء فترة الدورة الشهرية من أربعة أيام إلى حوالي سبعة أيام، ولكنها تختلف أيضًا من سيدة إلى أخرى، حيث إن الكثير من السيدات تأتي لهن الدورة الشهرية لمدة ثلاثة أيام فقط، ولكنها تكون بحد أقصى سبعة أيام في النساء الطبيعيات واللاتي لا يعانين من أي مشاكل أخرى.

الأسباب العلمية لنزول دم الحيض:

من المعروف أن الرحم عند المرأة يستعد كل شهر من أجل استقبال بويضة جديدة مخصبة، حيث يقوم الرحم بالامتلاء بالدم وتنمو الخلايا الداخلية لجداره، وذلك من أجل توفير المكان المناسب لاستقبال البويضة التي تصبح جنين فيما بعد، ويعمل المبيض في ذلك الوقت على تنمية البويضة التي تخرج منه بعد اكتمالها وذلك من أجل أن تنتظر عملية الإخصاب وذلك لمدة ستة أيام، وفي حالة عدم الإخصاب تموت البويضة، وعندها يقوم الرحم بإفراز الدماء التي كانت قد استعدت لنمو الجنين، ويحدث ذلك كل شهر حتى يتم الحمل.

أسباب الشعور بآلام أثناء فترة الدورة الشهرية:

تتعرض السيدات للشعور بآلام شديدة وتقلصات في منطقة أسفل البطن أثناء فترة الدورة الشهرية، وذلك الأمر يكون ناتج عن تمزق جدار الرحم الإسفنجي والخلايا والدماء وتلك الطبقة التي كونها الرحم من أجل استقبال البويضة المخصبة، ولذلك فإن جدار الرجم يتعرض للتمزق حتى يتخلص من الطبقة التي كونها وبالطبع هذا يولد الكثير من الآلام والانقباضات عند المرأة في تلك الفترة من كل شهر.

علاقة هرمون البروجيستيرون بالدورة الشهرية:

كما ذكرنا أن الرحم يكون متأهب لاستقبال البويضة المخصبة بالحيوان المنوي، ولكنها عندما لم تأتي البويضة وتموت، لذلك يتم تقليل إفراز هرمون البروجيستيرون في الدم وذلك من قبل المخ، وهنا يكون بمثابة إشارة للرحم لمجرد أن يتم إخباره أن البويضة لم يتم تخصيبها، لذلك يقوم الرحم بتمزيق الجدار الذي قام بتكوينه من أجل استقبال البويضة، فهرمون البروجيستيرون هو بمثابة الإشارة للرحم من أجل إنزال طبقاته والتي تنزل على هيئة دم الحيض.

كيف يمكن التحكم في نزول الدورة الشهرية؟

تتعرض الكثير من السيدات لبعض المواقف التي تجعلها بحاجة إلى التحكم في نزول دم الحيض، والتي من بينها رحلات الحج أو العمرة، فتلك الظروف يكون من الصعب تفويت فرصة فريضة الحج بسبب الدورة الشهرية، لذلك يمكن أن يتم الذهاب إلى الطبيب المختص، والذي يقوم حينها بوصف بعض العلاجات التي تساهم في جعل هرمون البروجيسترون ثابت بالشكل الطبيعي وذلك من أجل عدم إرسال الإشارة للرحم بتمزيق خلاياه.

أعراض الدورة الشهرية:

  • تسبب الدورة الشهرية العديد من الأعراض المختلفة والتي تختلف من امرأة إلى أخرى، ولكنها تكون معروفة بأن لها علاقة وطيدة مع نزول الدورة الشهرية، حيث إن هناك تغييرات نفسية وتغييرات جسمانية تحدث للمرأة في تلك الفترة أو الفترة التي تسبقها بيوم أو اثنين ومن أهم تلك الأعراض:
  • الشعور بالصداع الشديد وقد يصاحب بعض السيدات صداع نصفي شديد.
  • الشعور بعدم القدرة على رؤية الأشياء بالشكل الواضح نتيجة الإصابة بالصداع.
  • يرافق أيضًا الدورة الشهرية الشعور بآلام شديدة في منطقة أسفل البطن وتقلصات.
  • ييصاب المرأة أيضًا آلام شديدة في منطقة أسفل الظهر في فترة الدورة الشهرية.
  • تصاب الكثير من السيدات بفقدان الرغبة في تناول الطعام.
  • أيضًا من علامات الدورة الشهرية هو حدوث انتفاخ في منطقة البطن وآلام.
  • يحدث عادة للمرأة تغيرات نفسية والتي من بينها الشعور بتقلبات في الحالة المزاجية والرغبة في البكاء.
  • تصاب بعض السيدات في الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة التي بها نسبة كبيرة من السكريات.

 

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.