الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

دواعي استعمال دواء أوماسيلين OMACILLIN واهم التحذيرات

بواسطة: نشر في: 5 يناير، 2018
mosoah
أوماسيلين

من ضمن المضادات الحيوية أوماسيلين فهو نوع من أنواع الأدوية التي تنتمي إلى المضادات الحيوية الفعالة للقضاء على العدوى الجرثومية و البكتريا والفيروسات، فهو لديه القدرة الفعالة في القضاء على البكتريا والفيروسات المسببة لحدوث حالات الالتهاب.

كما أنه يعمل من خلال التدخل مع قدرة البكتريا لكي تشكل جدران الخلايا، وهي من نوع البكتريا الحيوية التي تساعد على بقائهم على قيد الحياة، كما أن مادة أموكسيسيلين التي يحتوي عليها أوماسيلين، فهي تعمل على ضعف الروابط التي تمسك جدار الخلية البكتريا معاً، مما يجعله يسمح بوجود ثقوب في جدار الخلايا ويقضي عل البكتريا و الفيروسات التي تتراكم داخل جسم الإنسان.

ومن المعروف أن أوماسيلين نوع من أنواع المضادات الحيوية واسع المدى والذي يعمل على قتل أنواع عديدة ومختلفة من البكتريا الذي تصيب جسم الإنسان، ومن الممكن أن يتم استخدامه في علاج المجاري التنفسية العليا أو السفلى، أو التهاب الأذنين، والتهاب اللوزتين والحلق والحنجرة، والجيوب الأنفية، والتهاب اللثة والأسنان، وأي نوع من أنواع الالتهابات الأخرى و التي تؤثر على أجهزة الدم او الأجهزة الداخلية.

الحالات التي يستخدم بها دواء أوماسيلين

يستخدم في علاج الكثير من الأمراض والإلتهابات، خاصة أنها مضاد حيوي واسع المدي ويقضي على البكتريا، و يستخدم في علاج عدد كبير من الأمراض منها:

  • يتم استخدامه في علاج التهاب القصبة الهوائية.
  • يعالج التهاب الحنجرة والتهاب الرقبة والتهاب الأذن الوسطى.
  • يعالج التهاب الجيوب الأنفية الحادة، والتهاب اللوزتين.
  • يعالج التهاب العظام، ويقي الجسم من الالتهاب الجرثومي.
  • يستخدم في علاج التهاب المسالك البولية أو التهاب الحوض والكلية.
  • يستخدم في علاج التهاب الجلد مثل الدمامل و الخراجات.
  • يقوم بعلاج التهابات البكتيرية في أمراض النساء الناتجة عن عمليات الولادة أو حالات الإجهاض.
  • يعالج الالتهابات البكتيرية من خلال التسمم الدم.
  • يعالج التهابات اللثة وخراجات الأسنان.

يحذر من إستخدام دواء أوماسيلين في الحالات الأتية:

  • في حال انخفاض وظائف الكلى.
  • إذا كان أحد المرضى يعانون من الحساسية، مثل ظهور طفح جلدي.
  • الأشخاص الذين يعانون من الحمى الغدية، أو من سرطان الدم اللمفاوية أو الفيروس المضخم للخلايا.

الآثار الجانبية لدواء أوماسيلين:

يوجد لأي نوع من الأدوية بعض من الأثار و الأعراض الجانبية رغم فاعليته ومقاومته للمرض، ولكن هذا لا يمنع من تأثير الدواء سلبياً على المريض ومن التأثيرات السلبية للدواء التالي:

  • الغثيان والقيء.
  • الطفح الجلدي.
  • الإسهال.
  • الحكة.
  • الدوخة.
  • التهاب بالقولون.
  • حدوث اضطرابات في عدد من خلايا الدم البيضاء، أو بالصفائح الدموية الموجودة بالدم.

تحذيرات عند تناول دواء أوماسيلين:

  • عند أخذ جرعة كبيرة من الدواء يجب أن يتم شرب الكثير من السوائل، وهذا للحرص على عدم تشكيل بلورات في البول.
  • من الممكن أن المضادات الحيوية تسبب التهاب بسيط بالأمعاء أو القولون، ولهذا يجب أن يتم استشارة الطبيب عند حدوث حالة من الإسهال المصحوب بالدم أو المخاط سواء كان أثناء أو بعد تناول الدواء.

تأثير الدواء على الحمل والرضاعة:

لا يوجد أي معلومات تأكد على وجود أضرار عند استخدام دواء أوماسيلين أثناء الحمل، فالدواء يمر في حليب الأم بكميات بسيطة، وهذا يكون في الجرعات العادية، ومن المحتمل أن لا يكون له أي أضرار على الرضيع أو على السيدة الحامل، ولكن يجب أن يتم استخدامه تحت إشراف الطبيب.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.