الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

إن كان الكلور أو الديتول لهم فعالية التطهير ضد كورونا، فكم نسبة خلطهم بالماء

بواسطة: نشر في: 23 مارس، 2020
mosoah
إن كان الكلور أو الديتول لهم فعالية التطهير ضد كورونا، فكم نسبة خلطهم بالماء

إن كان الكلور أو الديتول لهم فعالية التطهير ضد كورونا، فكم نسبة خلطهم بالماء ،  سؤال من أبرز الأسئلة الشائعة في الوقت الحالي للتعرف على طرق الوقاية الفعالة من فيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19” الذي أصبح حديث الساعة الآن على مستوى العالم، وقد أصبحت المطهرات ومواد التعقيم من أكثر الأمور التي تشغل أذهان الملايين حيث تُطرح العديد من التساؤلات حول المواد الفعالة في القضاء على هذا النوع من الفيروسات.

والجدير بالذكر أن فيروس كورونا ينتمي إلى فئة الفيروسات التاجية وهو حيواني المنشأ وينتقل إلى الإنسان عبر مخالطته له عبر لمسه للحيوانات المصابة، أما عن طرق انتقال العدوى للآخرين فهي تحدث من خلال الاتصال المباشر به عبر اللمس أو استنشاق رذاذ السعال أو العطس، وكذلك في حالة لمس الأسطح الغير معقمة وتعيش فيها خلايا الفيروسات الغير مرئية التي تتراوح ما بين عدة ساعات أو أيام قبل موتها، في موسوعة سنجيبكم على السؤال المطروح ونستعرض لكم المطهرات الأخرى الفعالة في التخلص من فيروس كورونا.

إن كان الكلور أو الديتول لهم فعالية التطهير ضد كورونا، فكم نسبة خلطهم بالماء

يعد الكلور من أبرز المواد الفعالة في التعقيم والتطهير من فيروس كورونا، وهو يستخدم فقط في تعقيم الأسطح مثل: المقاعد والطاولات ماعدا الأنواع الخشبية حتى لا يتسبب في إتلافها، إلى جانب استخدامه في تنظيف المرحاض والأحواض وأرضيات الحمامات، ومن الضروري تخفيف تركيزه قبل الاستخدام من خلال خلطه بالماء بنسبة 0.5% أي 1: 10، وللتبسيط يُضاف لكل لتر من الماء أربع ملاعق من الكلور.

وهناك مجموعة من التعليمات الهامة التي يجب الالتزام بها عند استخدام الكلور في التنظيف والتعقيم:

  • ارتداء القفازات البلاستيكية لتجنب ملامسة الكلور لليد مسببًا أضرارًا بصحة الجلد.
  • عدم خلط الكحول مع الكلور لأنه في تلك الحالة ينتج عنه إطلاق غاز سام.
  • فتح النوافذ والأبواب عند استخدام الكلور لتجنب حدوث اختناق.
  • تجنب استخدام الكلور في غسل اليدين وتعقيمها.
  • غلق عبوات الكلور جيدًا بعد الاستعمال وحفظها في أماكن بعيدة عن متناول الأطفال، وكذلك إبعاده عن أشعة الشمس التي تؤثر سلبًا على فاعلية مكوناته في التطهير.

وبالرغم من الإقبال الهائل على شراء منتجات ديتول من أجل استخدامها للتعقيم، فإن الشركة المنتجة نفت أن هذه المنتجات قادرة على التخلص من الفيروسات ولا يوجد حتى الآن دليل قاطع على فاعليتها في القضاء عليها، إذ أن ديتول من المواد المطهرة المستخدمة في تطهير الأسطح من الجراثيم والميكروبات.

وبجانب الكلور فهناك مواد تستخدم في أغراض التعقيم مثل:

  • الكحول الإيثيلي بتركيز 70%.
  • بيروكسيد الهيدروجين بتركيز 3%، وفي حالة تركيزه بالماء فيجب أن يكون بنسبة 0.5%.
  • مركبات الإيثانول بتركيز 71% على الأقل.

وتستخدم هذه المطهرات في تعقيم الأدوات الشخصية ومقابض الأبواب والنوافذ، إلى جانب الهواتف المحمولة وأجهزة الحاسوب الشخصي، فضلاً عن أزرار المصاعد ومفاتيح الإنارة.

وبجانب استخدام هذه المطهرات يجب أيضًا الالتزام بالإرشادات الصحية التالية:

  • البقاء في المنزل وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى.
  • تجنب لمس الوجه وتحديدًا منطقة الأنف والفم والعين.
  • الالتزام بغسل الأيدي جيدًا بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل واستخدام معقم اليدين.
  • تغطية الأنف والفم عند العطس والسعال بواسطة المناديل الورقية، والتخلص منها فورًا عقب استخدامها عبر إلقائها في سلة المهملات.
  • ارتداء الأقنعة الواقية المعقمة عند الخروج على أن تستخدم لمرة واحدة فقط ويتم التخلص منها عبر وضعها في كيس بلاستيكي مغلق ووضعها في سلة المهملات.
  • تجنب مخالطة من تظهر عليهم أعراض مشتبهة والالتزام بالبقاء في المنزل في حالة الاشتباه في الإصابة بالمرض لحين التشخيص، وتشمل الأعراض: السعال الجاف – الحمّى – الصداع – القشعريرة والرعشة – التهاب الحلق – صعوبة في التنفس – الإجهاد وآلام في مختلف أنحاء الجسم.

مراجع

1

2

3

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.