الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن الاسبوع العالمي للمضادات الحيوية

بواسطة: نشر في: 24 نوفمبر، 2021
mosoah
معلومات عن الاسبوع العالمي للمضادات الحيوية

معلومات عن الاسبوع العالمي للمضادات الحيوية فهي ليست مجرد أدوية نتناولها عندما نشعر بألم خفيف في الرأس، أو في حالة أننا لا نشعر بحالة جيدة اليوم بل هي أدوية تدخل الجسم لتقوم بمكافحة الأمراض وتقضي عليها وهو ما يعرض الجسم إلى تعب شديد ووهن مستمر لفترات طويلة لذلك هل من الصواب تناول تلك الأدوية كما شئنا هذا ما سيجيب عليه موقع موسوعة في هذا المقال.

معلومات عن الاسبوع العالمي للمضادات الحيوية

لما بات الاستخدام البشري جائرًا في المضادات الحيوية أصبح الوضع خطرًا من مجرد الشفاء من المرض وهو ما كان السبب في قيام الأسبوع العالمي للمضادات الحيوية وهو:

الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية 2021

  • ذلك الأسبوع الذي تنعقد فعاليته من يوم 14 من شهر نوفمبر وحتى يوم 20 من نفس الشهر من كل عام.
  • وقد قامت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة بإطلاق هذه المبادرة الصحية رغبة منها في توعية الجنس البشري بأكمله بمدى خطورة  المضادات الحيوية وقد اختارت شعارًا صادمًا ليكون السبب في الالتفات إلى هذه الحملة وهو “المضادات الحيوية ممكن أن تقتل أيضًا”.
  • عُقد الأسبوع العالمي للمضادات الحيوية لأول مرة في 2015 ميلاديًا، وفي هذا العام كانت البداية لنشر التوعية بكيفية استخدام المضاد الحيوي وأنه ليس من الأدوية التي يمكن أن يتم تناولها دون استشارة الطبيب أو في أي درجة من الألم.
  • في هذا العام عرفنا أيضًا أن المضادات الحيوية مثلها مثل الموارد الغير متجددة التي يجب أن يحافظ الإنسان عليها للأجيال القادمة وأن يوفر من استخدامها في الوقت الحالي حتى نستطيع أن نستخدمها طويلًا.
  • يرجع هذا التشبيه إلى أن الميكروبات والفيروسات مخلوقات تتطور وتنمو بسرعة وبصورة دائمة لذلك كلما تم الإكثار من تناول المضادات الحيوية كلما استطاعت الفيروسات في أن تصبح أقوى منها للدرجة التي لن تستطيع المضادات الحيوية أن يكون لها أي تأثير على الصحة.
  • وحتى يتم نجاح هذا الأسبوع الذي ينعقد في نفس الوقت من كل عام فإن منظمة الصحة العالمية قامت بالتعاقد مع مؤسسات إعلامية محلية في معظم دول العالم لتكون المنصة التي يتم عرض عليها جميع الحملات التوعوية التي تقوم بإطلاقها بهدف التأثير في السلوك الإنسان الجمع.
  • وعلى نفس النهج تسير وزارة الصحة السعودية من خلال تبني هذا الأسبوع مع محاولة نشر أهمية وخطورة المضادات الحيوية في نفس الوقت وذلك من خلال الحملات التي تقوم بها في جميع المؤسسات الصحية التابعة لها، مع توجيه بعض من هذه الحملات إلى ممارسين الرعاية الصحية أنفسهم حتى يساعدوا على نشر هذا الفكر.

الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية 2021

برغم أن الإنسان لم يرتاح يومًا من مواجهة الأخطار والأزمات التي تحل عليه من فترة لأخرى وتهدد وجوده على  الأرض فإن أصعب ما مر عليه ويعيشه حتى هذا الوقت هو أزمة كورونا الصحية التي جعلتنا نخسر الملايين ومازلنا حتى اليوم نعاني منها لذلك كان الأسبوع العالمي للمضادات الحيوية يحمل عنوان المضاد الحيوية وأزمة كورونا الصحية.

الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية 2021

  • بعد أن انتشر المرض الذي لم نستطع أن نجد له حلًا نهائيًا ولا دواء يتولى عملية الشفاء من هذا المرض بدأت أنظار العالم تتوجه بشراهة إلى المضادات الحيوية لتكون البديل الوحيد الذي يتمثل فيه أمل الشفاء.
  • لكن بسبب تناول المضاد الحيوي بمعدل أكبر من المسموح به فإن النتائج كانت عكسية تمامًا وكانت المضادات الحيوية التي تناولها بعض الناس سببًا في انتكاس حالتهم بصورة أفقدت بعضًا منهم حياته إلى الأبد بعد أن عملت المضادات الحيوية على تكوين جلطات داخل جسم المرضى.
  • ولهذا السبب كان كورونا هو المحور الرئيسي للأسبوع العالمي للمضادات الحيوي العام الماضي الذي تناول أيضًا بعض القضايا الهامة وهي التعرف على طبيعة البكتيريا بصورة متعمقة أكثر فهي مخلوقات وجدت على الأرض منذ ملايين السنين فبالتأكيد هذه المخلوقات تمتلك قوة أكبر منا ومعرفة بالأرض أكثر عنا وهو ما جعل الإصابة بها وتواجدها بداخلنا مشكلة كبيرة نعمل على حلها بكافة الطرق التي قد تفلح والتي لا يوجد منها رجاء أبدًا.
  • في هذا الإطار تم طرح مواضيه رئيسية توضح كيف يمكننا أن نتغلب على مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية وكيف يمكن أن نوقع هذا التطور الهائل الذي لم نشهد مثله من قبل وكيف للأطباء دور هام في التقليل من خطورة المضادات الحيوية وما هو دورهم في توقف البكتيريا من مكافحة المضادات.
  • وهذا يجعلنا نرتبط بمفاهيم أولية وهي كيف يمكننا المحافظة على الصحة العامة وقتل البكتيريا بطرق لا يمكن أن تفشل أبدًا في هزيمة البكتيريا بدلًا عن المضادات الحيوية وذلك من خلال:
  • المحافظة على النظافة الشخصية من خلال غسل اليدين بالصابون والتطهير الدائم بالكحل بالطرق الصحيحة المتعارف عليها.
  • المحافظة المستمرة على التباعد الاجتماعي قدر الإمكان مع التواجد بصورة دائمة داخل الأماكن المفتوحة وذات التهوية الجيدة.

تاريخ المضادات الحيوية

المضاد الحيوي بصورة عامة هو تلك المادة الكيميائية التي تدخل الجسم لتعمل على قتل الجراثيم ومنها من التطور من خلال إيقاف عملية نموها وقد اكتشف الإنسان المضاد الحيوي من خلال:

  • المعاناة من الأمراض المعدية التي باتت أن تنتشر سريعًا في فترات لم يكن الطب فيها في أقصى مراحل تطوره وهو الأمر الذي كان السبب في خسارة الملايين من الناس ولما كانت الالتهابات هي الأمراض الأكثر انتشارًا خصوصًا التهابات الجهاز التنفسي اتجه العالم لاستخدام العلاجات التي جاءت في الطب الصيني لما كان الطب الذي توصلوا إليه لم يجدي بالنفع لكن فشل الطب الصيني أيضًا في مكافحة العدوى التي تأتي من سرعة انتشار الجراثيم وسرعة نموها.
  • ومن الحضارات القديمة مثل الحضارة المصرية بدأ علماء الغرب أن يبكتشفوا كيفية مواجهتهم تلك الأخطار الصحية ووجدوا أنهم كانوا يقومون باستخلاص بعض المواد العشبية التي تعمل على قتل الجراثيم ومنها من النمو وبالتالي لا يكون هناك فرصة للانتشار أو العدوى.
  • وقتها بدأ العلماء في أن يدرسوا طبيعة تلك الأعشاب لمعرفة المواد التي تؤثر على الجراثيم بصورة فعالة ومن ثم قاموا باستخلاص تلك المواد لدراسة كيفية معالجتها بصورة متطورة حتى يستطيع الإنسان تناولها على هيئة عقاقير فعالة.
  • وقد تم إطلاق على هذه التجارب المضادات الحيوية بمعنى الأدوية ضد الحياة أي أنها ضد حياة البكتيريا والجراثيم وتعمل على قتلها أولًا بأول وقد ظهر المضاد الحيوي لأول مرة للعام وللاستخدام الأدمي في عام 1877 ميلاديًا لكنها فقط كانت البداية حتى انتقل هذا العلم إلى ألمانيا ليشهد قفزة علمية من نوع أخر لأن وقتها بدأت بعض التجارب أن تدل على أن المضادات الحيوية تؤثر على خلايا الإنسان السليمة والمريضة في نفس الوقت.
  • في هذا الصدد اكتشف عالم ألماني أن هناك أنواع معينة من الأصباغ الكيميائية التي تتحسس من البكتيريا والجراثيم فيمن أن ندخلها في تركيبة المضاد الحيوي حتى يقتل تلك الخلايا المصابة مع عدم الالتفات للخلايا السليمة حتى تم إطلاق أول مضاد حيوي في الأسواق ليباع تجاريًا في عام 1939 ميلاديًا.

إلى هنا قدم لكم موقع الموسوعة العربية الشاملة معلومات عن الاسبوع العالمي للمضادات الحيوية وهو أحد المواضيع الصحية الهامة التي يجب أن ننتبه لنا جميعًا.

للمزيد من المعلومات يمكنكم قراءة:

المراجع

1

2

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.