الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب الشعور بالغثيان وعدم الرغبة بالأكل

بواسطة: نشر في: 6 نوفمبر، 2021
mosoah
أسباب الشعور بالغثيان وعدم الرغبة بالأكل

نقدم لكم في هذا المقال أسباب الشعور بالغثيان وعدم الرغبة بالأكل التي قد تصاحب بعض الناس بعد تناولهم الوجبات، ولا يعرف أسباب هذا الشعور، ويعرف الأطباء الغثيان بأنه عبارة عن اضطرابات المعدة قد يحدث بسبب بعض المشكلات العصبية، أو الهرمونية أو لأسباب أخرى نسردها لكم تفصيلا عبر سطورنا القادمة من موسوعة .

أسباب الشعور بالغثيان وعدم الرغبة بالأكل

هناك بعض الأسباب التي تؤدى إلى الشعور بالقئ والغثيان بعد الأكل نستعرضها معكم كالآتي:

الإصابة بالعدوى

  • يسبب الأكل الملوث، أو الغير مطهو بشكل جيد ما يعرف بالتسمم.
  • ينتج عن التسمم الغذائي شعور بالغثيان، إذ أن الشعور به من أبرز أعرض التسمم الغذائي.
  • من ضمن أنواع البكتيريا المتعلقة بالتسمم الغذائي المسببة للغثيان اسم (السالمونيلا).

الحساسية وعدم تحمل الطعام

هناك بعض الأطعمة التي قد تسبب ردود فعل تحسسية لأصحابها ومن ضمن الأمثلة على هذه المأكولات الآتي:

  • قد تسبب منتجات الألبان ردود فعل تحسسية بسبب احتوائها على اللاكتوز.
  • يحدث في بعض الحالات عدم تحمل للأطعمة التي تحتوى على الغلوتين مثل القمح، أو الشوفان.
  • هناك بعض الأطعمة التي تسبب غازات مثل الفاصولياء قد تسبب شعورا بالقئ والغثيان بعد تناول الطعام.
  • يصاحب الغثيان في حال التحسس بعض الأعراض الأخرى المتمثلة في:
    • صعوبة في البلع.
    • صعوبة في التنفس.
    • تورم في الوجه وعلى الشفاه.

مشاكل في الجهاز الهضمي

تعد الالتهابات الموجودة داخل الجهاز الهضمي من ضمن أبرز الأسباب المسببة لشعور القئ والغثيان بعد الأكل، ومن أمثلتها ما يأتي:

  • في حال الإصابة بالتهابات المرارة، فإن هضم الطعام يكون مستعصيا على المعدة مما ينتج عنه أحساسا بالغثيان.
  • ينتج عن تهيج القولون العصبي شعور بالقئ بعد تناول الطعام؛ بسبب الزيادة في الغازات والانتفاخ.
  • تعتبر التهابات البنكرياس من ضمن الأسباب التي تحدث اضطرابات هضمية وشعور بالقئ بسبب كونه أحد الأعضاء المسؤولة عن إفراز بعض العصارات اللازمة لإتمام عملية الهضم بشكل جيد.

تناول بعض الأدوية

  • يُنصح دائما بضرورة تناول الأدوية تحت إشراف الطبيب؛ بسبب ما قد ينتج عنها من شعور بالقئ في بعض الحالات.
  • ينتج عن المضادات الحيوية، وبعض أنواع المسكنات، وأدوية الهرمونات والعلاج الكيميائي تقلصات معوية وغثيان.

تضيق الأوعية الدموية في الأمعاء المزمن

  • ينتج عن تصلب الشرايين والأوعية الدموية إعاقة من تدفق الدم إلى الجهاز الهضمي والأمعاء الغليظة، وبالتالي التسبب في عدم هضم الطعام بشكل جيد وشعورا بالغثيان.

تغير الهرمونات

  • تحدث تغيرات في جسم المرأة أثناء الحمل بسبب الارتفاع في مستويات الهرمونات بعد تناول الطعام.
  • يحدث انفصالا بين المعدة والمرئ بسبب الهرمونات، مما ينتج عنه شعورا بالغثيان وارتجاع الأحماض.

أسباب أخرى للغثيان

هناك بعض الأسباب الأخرى متعلقة بالإحساس بالغثيان بعد تناول الطعام، من ضمنها:

  • تناول الكثير من الطعام يؤدى إلى الشعور بامتلاء المعدة وصعوبة في الهضم، ينتج عنه إحساس بالقئ.
  • يعتبر الغثيان بعد تناول الطعام مؤشر على الإصابة بنوبة قلبية.
  • الشعور بالدوار ينتج عنه شعور بالغثيان.
  • يؤدى الصداع النصفى إلى الحاجة للتقيؤ بعد تناول الوجبات.

 أسباب مرضية للشعور بالغثيان وعدم الرغبة بالأكل

هناك بعض الأسباب المرضية التي تؤدى إلى الشعور بفقدان الشهية والغثيان، والتي من ضمنها الآتي:

  • الالتهابات الزائدة الدودية.
  • الأنفلونزا، والزكام.
  • مرض التهاب الصفاق.
  • مرض الالتهاب الإحليلي.
  • عدوى الديدان الشريطية.
  • الجمرة الخبيثة.
  • عدوى الحمى الصفراء.
  • داء الجيارديات.
  • داء الليشمانيات.
  • التيفوئيد.
  • التهابات الكبد.
  • التهاب الحلق العقدي.
  • التهاب اللوزتين.
  • داء كثرة الوحيدات العدائية.
  • الالتهاب السحائي.
  • عدوى الكلاميديا.
  • التهاب المعدة والأمعاء.
  • الأورام السرطانية.
  • إدمان الكحوليات.
  • نقص صوديوم الدم.
  • متلازمة راى.
  • التواء الخصية.
  • مرض أديسون.
  • انسداد القنوات الصفراوية.
  • نقص صوديوم الدم.
  • فرط كالسيوم الدم.
  • مرض مينيير.
  • دوار البحر.
  • لدغات العناكب السامة.

الأعراض المرافقة للغثيان وفقدان الشهية

هناك بعض الأعراض المرافقة للقئ وعدم الرغبة في الأكل، والتي من ضمنها الآتي:

  • الصداع.
  • الحمى.
  • الدوار، أو الدوخة.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • فقدان حاسة التذوق.
  • الإسهال المستمر.
  • ألم في المعدة.
  • فقدان الوزن.
  • غازات البطن.

علاج الغثيان وفقدان الشهية

ينبغي الرجوع إلى الطبيب لتحديد الأسباب الكامنة وراء الشعور بالغثيان وفقدان الشهية، وقد يصب الطبيب للحالة ما يلي:

  • إن كان السبب الراجع إلى التغييرات في الشهية، والإحساس بالتقيؤ هو تناول بعض الأدوية فإن الطبيب سوف يطلب منك وقف تناولها.
  • إذا كان الغثيان وعدم الرغبة في الأكل متعلق بالجفاف، فإنه الطبيب سوف يوصي بمحاليل.
  • في حالة إن كان السبب النوبات القلبية، فإن الطبيب سوف يوصى بأدوية تعمل على سيولة الدم.

علاج الغثيان وفقدان الشهية بالأعشاب

هناك بعض الأعشاب التي يمكن أن تساعد على تخفيف الشعور بالغثيان وتساعد على فتح الشهية، ولكن ينبغي الانتباه إلى ضرورة استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل تناولها.

شاي الزنجبيل

  • تُعرف عشبة الزنجبيل منذ وقتا طويل بكونها مهدئ طبيعي للقئ.
  • تمتلك جذور الزنجبيل خواض مضادات أكسدة وللالتهابات.
  • يتم تحضير شاي الزنجبيل باستخدام بعض الخطوات الآتية:
    • يتم إحضار حبة من الزنجبيل، ومن ثم القيام ببشرها.
    • يوضع الزنجبيل المبشور في كوب من الماء المغلي، ويترك لمدة تلت ساعة.
    • يتم تصفية المزيج، ثم تتم إضافة العسل والليمون بحسب الرغبة.

شاي البابونج

  • يساعد شرب شاي البابونج على تهدئة المعدة، وعدم تكرار الغثيان.
  • يمكن تحضير شاي البابونج من خلال الخطوات الآتية:
    • يتم إضافة ملعقتين من مسحوق البابونج إلى كوب من الماء المغلي.
    • يُترك حتى يهدأ، ويتم تصفيته.
    • يتم شربه ثلاث مرات يوميا.

شاي النعناع

  • وهو أحد أنواع الأعشاب المعروفة بخصائصها المهدئة لاضطرابات المعدة؛ لاحتوائه على حمض الفلافونويد.
  • يحتوى النعناع أيضا على بعض الخصائص التي تقوم بقتل الفيروسات، والميكروبات.
  • يتم تحضير شاي النعناع من خلال اتباع الخطوات التالية:
    • القيام بطحن 10 أوراق من النعناع حتى يصبح مسحوقا ناعما باستخدام الخلاط الكهربائي.
    • يتم إضافة مسحوق النعناع إلى كوب من الماء الساخن.
    • يتم تركه حتى يهدأ لمدة ربع ساعة.
    • يتم شرب مشروب النعناع مرتين يوميا.

شاي الشمر

  • يعمل الشمر على ضبط حركة الجهاز الهضمي، ويتم عمل الشمر عن طريق اتباع الخطوات الآتية:
    • استخدام ملعقتين صغيرتين من بذور الشمر المجفف.
    • يتم إضافته إلى كوب من الماء المغلي.
    • يترك لمدة ربع ساعة حتى يهدأ، ثم يتم تصفيته.
    • يتم شربه مرتين يوميا.

نصائح للوقاية من الغثيان وعدم الرغبة بالأكل

هناك بعض النصائح للوقاية من فقدان الشهية والغثيان، وتتمثل هذه النصائح في الآتي:

  • يجب تناول الوجبات في أوقات منتظمة، إذ أن هذا سوف يساهم كثيرا في تنظيم الشهية.
  • ينبغي تقسيم الوجبات إلى وجبات صغيرة، فعلى سبيل المثال يمكن تناول 6 وجبات صغيرة على مدار اليوم بدلا من تناول ثلاث لتجنب الإصابة بعسر الهضم.
  • يجب عدم شرب كميات كبيرة من الماء قبل الإقبال على تناول الطعام، حتى لا تمتلئ المعدة وتُفقد الشهية.
  • الابتعاد عن المشروبات التي تحتوى على الكافيين وتسبب تهيجا في الأمعاء.
  • الإكثار من تناول منتجات الألبان، والمكسرات، والبيض لاحتوائهم على سعرات حرارية عالية، تعمل على تعويض النقص في الوزن اللازم عن فقدان الشهية.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام جولتنا التي قدمنا لكم فيها أسباب الشعور بالغثيان وعدم الرغبة بالأكل وتعرفنا على الحالات المرضية الكامنة وراء هذا الشعور، كما استكملنا معكم جولتنا التي تعرفنا فيها إلى علاج الغثيان وفقدان الشهية باستخدام بعض الأعشاب المنزلية بعد الرجوع إلى الطبيب.

كما يمكنك الاطلاع على المزيد عبر هذه المواضيع:

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.