مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

السكري اهم الاعراض والاسباب وافضل طرق العلاج

بواسطة:
السكري

كثيراً ما نسمع عن مرض السكري، فهو يصيب الكثير من الناس مع تقدم السن لكن ما هو مرض السكر؟ وكيف يحدث الإصابة به؟ ولماذا يشيع بين كبار السن؟ وما أسباب حدوثه وعوامل الإصابة؟ الكثير من الأسئلة سنجيب عليها في هذا المقال والكثير من المعلومات التي يجب أن تعرفها لتفهم أكثر هذا المرض المزمن.

ما هو مرض السكري؟

السكري من الأمراض المزمنة التي تحدث بسبب قلة قدرة البنكرياس على إنتاج الأنسولين بالكمية التي يحتاجها الجسم، أو بسبب عدم قدرة الجسم على استعمال الأنسولين بشكل فعال، وهرمون الأنسولين هو المسؤول عن تنظيم نسبة الجلوكوز في الجسم والحد من ارتفاعه، وفي حالة وجود خلل في عمل البنكرياس أو خلل في قدرة الجسم على الاستفادة من السكر الموجود في الدم يحدث مرض السكر، والذي يترتب عليه مع الوقت حدوث أضرار كبيرة في أعضاء الجسم إذا لم يأخذ الشخص الأدوية في وقتها أو لم يرجع إلى طبيب لمعرفة السبب مما يؤثر على صحة الجسم والقلب والدم لأن الجلوكوز من العناصر الحيوية التي يستخدمها الجسم في الحصول على الطاقة اللازمة لأداء كل الوظائف الحيوية وعدم اتزانه وعدم القدرة على الاستفادة منه تشكل الكثير من الخطر.

ما أسباب حدوث السكري؟

  • الإصابة بالسمنة
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بالمرض لدى الأسرة
  • قد يحدث بسبب الحالة النفسية: كالتوتر طوال الوقت والاكتئاب، مما يزيد من فرصة الإصابة لكن الحالة النفسية لا تعبر سبباً رئيسياً للإصابة بالسكري
  • وجود التهابات في الجسم: كالتهاب البنكرياس الذي يعتبر سبباً رئيسياً لحدوث المرض
  • بعض الأدوية: إذا تم استعماله بشكل خاطئ كالكورنيزوك وأقراص منع الحمل
  • تناول الكحول: الإفراط في تناول المشروبات الكحولية يدمر البنكرياس ويسبب السكري
  • كبر السن: من العوامل التي ترافق السكر خاصة بعد سن 45 عاماً
  • عدم القيام بمجهود بدني يسبب الإصابة بالسمنة والسكري
  • زيادة نسبة الكولسترول السيئ في الدم بسبب عدم تناول الطعام الصحي والإقبال على الطعام الغير صحي السريع الغير معد بطريقة صحيحة
  • لدى النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض
  • إذا كان الشخص مصاباً بتحمل الجلوكوز في الدم
  • في حالة وجود عدوى فيروسية في البنكرياس
  • يعيش بين بعض الفئات العرقية

مضاعفات مرض السكري

توجد بعض المضاعفات التي تترتب على السكر بنوعيه الأول والثاني

  1. المضاعفات قصيرة المدى:

    • زيادة نسبة السكر في الدم
    • زيادة مستويات مادة الكيتون في البول
    • قد يحدث نقص لنسبة السكر في الدم
  2. المضاعفات طويلة المدى:

توجد مضاعفات تترتب على الإصابة بالسكر وتبدأ في الظهور بشكل تدريجي وتزيد من خطر حدوث مضاعفات كلما كان الشخص أصغر عمراً، ومن أخطر تلك المضاعفات التي تحدث على مدى بعيد ما يلي:

  • الإصابة بأمراض قلبية وعائية
  • تدمير للأعصاب الموجودة في المخ أو الإصابة بأمراض عصبية حادة
  • الإضرار بعمل الكلية أو الإصابة بقصور الكلية
  • احمرار العين والتهابها
  • الإصابة بأمراض جلدية
  • الإصابة بالتهابات في الفم والأسنان
  • عدم التئام الجروح بسهولة وقد يعرض الشخص لحدوث نزيف
  • ألم في المفاصل الرئيسي في الجسم
  • ألم في العظام والغضاريف

كيف يتم تشخيص مرض السكر؟

توجد الكثير من الفحوصات التي تتم للتأكد من صحة الدم ويتم من خلالها تشخيص ما إذا كان الشخص مصاباً بمرض السكر أم لا وهي تشمل كلاً من مرض السكري بنوعيه الأول والثاني ومن بين تلك الفحوصات:

  • فحص عشوائي لمعرفة مستوى الجلوكوز في الدم
  • فحص أثناء الصيام لمعرفة مستوى الجلوكوز في الدم
  • علاج مرض السكر:
  • يمكن تقسيم طرق علاج مرض السكري على النحو الآتي:
  • تغيير طريقة الحياة وتتضمن:
  • ضمان الحصول على غذاء صحي ملائم للمرض
  • ممارسة الرياضة بعد استشارة الطبيب حول نوعية التمارين والرياضة التي يمكن ممارستها، تبعاً للأمراض التي يعاني منها الشخص، وبشكل عام فالرياضة ضرورية لصحة الجسم وتقلل من احتمال حدوث أمراض قلبية أو إعاقة جسدية وغير ذلك من الأمراض الخطرة
  • خسارة الوزن والذي بالتأكيد سيقلل من مقاومة الجسم للأنسولين إذا كان الشخص مصاباً بها

علاج السكر عن طريق الحقن:

من الشائع علاج الأنسولين عن طريق الحقن، لكن لكون كثير من الناس يتضايقون من أخذ الحقن بشكل يومي فقد ابتكر العلماء طرقاً أفضل للحقن وينقسم العلاج إلى فئتين:

  1. الحقن ذات الأنسولين طويل المدى: هو عبارة عن حقن أنسولين يظل فترة طويلة في الجسم مقارنة بالأنسولين العادي، حيث تؤخذ هذه الحقن مرة واحدة في اليوم ويتوزع الأنسولين في الجسم ببطء طوال اليوم مما يحسن من قابلية الشخص لتقبل العلاج بدلاً من الحقن أكثر من مرة، وتوجد أنواع لعلاج السكر بالأقراص بدلاً من الحقن لزيادة قبول المريض للعلاج
  2. الحقن ذات الأنسولين قصير المدى: هو نوع من الأنسولين لا يظل طويلاً في الجسم ويعطي مفعول فوري، ويأخذ بعد الوجبات الثلاث، ويجب أن تلاءم كمية الطعام للأنسولين الذي يتم أخذه بعدها.

تقليل خطر الإصابة بأمراض مزمنة أخرى:

ويشمل ذلك تغيير بعض سبل الحياة:

  • ترك التدخين والكحوليات المضرة بالجسم
  • إذا كان الشخص مصاباً بأمراض الدم فعليه البدء في علاجها
  • علاج مرض تشحم الدم
  • استعمال الأسبرين مع الأنسولين للوقاية من خطر حدوث جلطة وللمحافظة على سيولة الدم في نسبتها الطبيعية

كيف تقي نفسك من مرض السكر

احرص على تناول الغذاء الصحي وممارسة الرياضة بشكل منتظم وإذا كنت تعاني من السمنة فالأفضل خسارة الوزن أما إذا كنت تتمتع بوزن طبيعي وصحي فحافظ عليه لتقي نفسك من الكثير من الشرور، كما يجب عدم الإفراط في تناول الحلويات والأطعمة التي تحتوي على السكر الصناعي لأن ذلك يضر بصحة الجسم والأفضل استبدالها بالسكر الطبيعي الموجود في الفاكهة.

المراجع: