مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

التهاب المسالك البولية

بواسطة:
التهاب المسالك البولية

التهاب المسالك البولية اهم اسبابه واعراضه وطرق علاجه حيث انه مرض منتشر بين كل من الذكور والإناث لكن الإناث أكثر عرضة للإصابة به وهو يسبب ألم شديد وشعور بعدم الارتياح والرغبة في التبول طوال الوقت وقد يؤدي لحدوث أمراض أكثر حدة متمثلة في الإصابة بفشل كلوي إذا لم يتم معالجته والرجوع للطبيب لمعرفة العلاج الأمثل له والبدء في الاهتمام به بشكل فوري

ما هي المسالك البولية؟

المسالك البولية وتسمى أيضاً الجهاز البولي تتمثل في جزئين الجزء العلوي من الجهاز البولي وهي تتمثل في الكليتين والحالبان والجزء السفلي منه يتمثل في الإحليل والمثانة البولية، وتعمل المسالك البولية على تخليص الجسم من السموم والمواد الزائدة عن حاجته على هيئة بول.

ما هو مرض التهاب المسالك البولية؟

يحدث التهاب المسالك البولية بسبب عدوى بكتيرية في الجهاز البولي، والتي يمكن أن تصيب أياً من الجزئين لكن تشيع الإصابة في الجزء السفلي، ويمكن التعرف عليها من خلال حدوث بعض الأعراض المميزة المتمثلة في كثرة الذهاب إلى الحمام والإحساس بألم شديد أثناء التبول أو ظهور دماء في البول وقد يصحب التهاب المسالك البولية ارتفاع درجة حرارة الجسم والإصابة بحمى.

ما أعراض مرض التهاب المسالك البولية؟

لا تظهر الأعراض بصورة واضحة ولا يشترط أن تظهر كل الأعراض لكن في أغلب الحالات فقد يظهر عرض أو عرضين من أعراض المرض الآتية

  • الحاجة الملحة للتبول بشكل متواصل
  • الشعور بألم شديد عند التبول
  • تسرب البول بصورة دائمة ولكن بكمية قليلة
  • وجود دماء في البول
  • وجود جراثيم في البول
  • الأعراض تختلف تبعاً لمكان الإصابة
  • فلكل نوع من الالتهابات الأعراض التي تميزه تبعاً للمكان الذي حدث فيه الالتهاب والمنطقة التي تضررت من جراء العدوى البكتيرية كالآتي:
  • التهاب الحويصة والكلية الشديد: يسبب ألم في منطقة الظهر مع حدوث رعشة وقشعريرة والرغبة في القيء طوال الوقت وارتفاع درجة حرارة الجسم
  • التهاب المثانة: يسبب انخفاض درجة حرارة الجسم إلى درجة حرارة غير طبيعية والشعور بدوخة وألم في منطقة الحوض وألم في المثانة والمنطقة السفلية من البطن والشعور بألم أثناء التبول والحاجة الملحة للتبول بصورة متكررة
  • التهاب الاحليل: الشعور بألم وحرقة أثناء التبول

كيف يتم تشخيص المرض؟

في حالة شك الطبيب المختص في وجود التهاب يبدأ في عمل الفحوصات اللازمة والتي تتضمن فحص عينة البول لمعرفة ما إذا كان هناك قيح أو دم أو جراثيم في العينة وقد يستدعي الأمر تنظيف المنطقة بالمطهرات أولاً لضمان الحصول على عينة دقيقة وذلك في منتصف تدفق البول

عادة ما يقوم الطبيب بفحص العينة تحت الميكروسكوب لملاحظة ما إذا كان هناك تلوث التهابي ولا يمكن بسهولة تمييز ما إذا كان الالتهاب في الجزء العلوي أم في الجزء السفلي من الجهاز البولي، وغالباً ما يتم تمييز مضاعفات المرض عبر الفحص السريري في حالة وجود ألم موضعي شديد وارتفاع في درجة حرارة الجسم وهو ما يشير إلى أن التهاب قد اشتد وبلغ الكليتين وهو من الأمور الخطرة جداً والتي يتم التأكيد عليها عبر عمل المزيد من الفحوصات الموضعية وأخذ عينة من البول وعينة من الدم وعمل تحليل لوظائف الكلى

أسباب حدوث التهابات الجهاز البولي

  • إصابة البكتيريا للمسالك البولية بسبب الإصابة بمرض ما أو بعد إجراء عملية جراحية
  • حبس البول لمدة طويلة مما يسبب ارتجاع البول الذي يحتوي على السموم إلى قناة مجرى البول مرة أخرى
  • الحمل من العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالتهابات الجهاز البولي بسبب الضغط الذي يقع على الحالب والذي يؤثر على عملية تصريف البول ويعيقها.
  • الإصابة بأمراض السكر وأمراض نقص المناعة الذاتية
  • الإصابة بالإمساك الذي يؤثر على عملية التبول ويؤثر على إفراغ المثانة بشكل كامل
  • بعض الأدوية الطبية قد تخل بعمل الكلية مما يؤدي لحدوث التهابات في المسالك البولية
  • الإصابة بعيوب خلقية في المسالك البولية مما يسبب ارتجاع البول بدلاً من تقدمه وعبوره خارج جسم الإنسان

كيف تقي نفسك من مرض التهاب المسالك البولية؟

يجب البدء في أخذ الحيطة والحذر لتقليل الإصابة بالمرض وذلك لأن المرض إذا لم يتم علاجه بشكل فوري فقد يسبب مضاعفات خطيرة ومن أهم سبل الوقاية ما يلي:

  • شرب الكثير من المياه بشكل يومي يساعد على المحافظة على طبيعة البول ويمنع انحساره كما يساعد في تخليص الجسم من البكتيريا والجراثيم الضارة وغسل مجرى البول بصورة دورية
  • التبول كلما شعرت أنك تريد ذلك يقي من إرجاع البول ويجب عدم حبس البول لمدة طويلة في المثانة البولية خاصة قبل الذهاب للنوم
  • أخذ الاحتياطات اللازمة قبل ممارسة الجنس كما يجب الحفاظ على النظافة الشخصية والتبول بشكل تكراري لمنع نمو الجراثيم والبكتيريا في المسالك البولية
  • الوقاية من خطر الإصابة بمرض الإمساك عبر شرب الكثير من السوائل وتناول الأطعمة التي تلين الجهاز الهضمي وذلك لمساعدة المثانة في عملية التبول والتخلص من الجراثيم.
  • يجب البدء في علاج التهاب المسالك البولية بشكل فوري فإذا شعرت بأي من الأعراض التي ذكرناها يجب استشارة الطبيب ليبدأ في وصف الأدوية الطبية التي تساعدك على التبول والتي تقلل من الالتهاب وذلك لأن التهاب المسالك البولية قد يؤدي للإصابة بالتهابات في الكلية إذا لم يتم علاجه وعادة ما يصف الطبيب أدوية المضاد الحيوي التي تخلص الجسم من الجراثيم والبكتيريا المحدثة للالتهاب

المراجع :