الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو علاج هبوط المثانة بدون جراحة

بواسطة: نشر في: 24 ديسمبر، 2021
mosoah
علاج تدلي المثانة بدون جراحة

نتطرق إلي علاج هبوط المثانة بدون جراحة الذي يحدث للبعض من النساء أو الرجال ولاسيما عند النساء نتيجة لعدة أسباب أبرزها هبوط جدار المهبل الأمامي، كما أنها تأتي مصحوبة ببعض الآلام الحادة التي تستدعى التدخل الجراحي الذي يعد بمثابة خيارا غير متاح بالنسبة للبعض بسبب تخوفاتهم من العمليات الجراحية؛ لذلك يلجأ البعض بالبحث علي محركات البحث ووسائل التواصل الاجتماعي  ببعض الطرق العلاجية المنزلية أو الأدوية الطبية للتخفيف من حدة آلام هبوط المثانة ومن خلال موسوعة سوف نتطرق إلي علاجها.

علاج هبوط المثانة بدون جراحة

  • يطلق عليها فتق المثانة وهي واحدة من أبرز الحالات المرضية التي تأتي لفئة كبيرة من النساء أكثر منها لدي الرجال بسبب الولادة الطبيعية التي تؤدي إلي ضعف عضلات المهبل.
  • كما أنها تأتي لبعض النساء التي لديهم سجل عائلي وراثي من الإصابة بفتق المثانة.
  • بالإضافة إلي وجود بعض الأسباب والعوامل الأخري التي تؤدي إلي هبوط المثانة.
  • ينصح الأطباء المرضي في هذه الحالة بضرورة الابتعاد عن حمل الأشياء الثقيلة التي قد تزيد من حدة الأمر وتؤدي إلي المزيد.
  • وتشتمل طرق علاج المثانة بدون جراحة علي الآتي:

العلاج بالأستروجين

  • عند ذهاب المرأة إلي عيادات أمراض النساء والتوليد فإن الطبيب يقوم بوصف بعض الأدوية التي تقوم بتقوية جدار المهبل، ومن ضمن تلك الأدوية هب العلاجات التي تحتوي علي هرمون الأستروجين الأنثوي.
  • تقوم أدوية الأستروجين بالعمل علي تقوية كلا من الحوض والمهبل معا دون حدوث أية آثار جانبية لهما وتعتبر من العلاجات المناسبة في بداية ظهور المرض.
  • تتوافر أدوية الأستروجين علي هيئة حقن أو أقراص أو مراهم موضعية يتم دهن المنطقة بها.
  • يقوم الطبيب بتحديد العلاج المناسب بالجرعات المحددة حسب مدي خطورة وتطور المرض مع مراعاة العمر والحالة الصحية له.

تمارين كيجل

  • هي إحدي التمارين الرياضية التي تستهدف عضلة الحوض بهدف تقويتها، الأمر الذي يؤدي بدوره إلي رفع المثانة وإعادتها إلي موضعها مرة أخري بدلا من اللجوء إلي الحلول الجراحية لإعادة رفعها.

جهاز مساعد

  • هي إحدي الأجهزة الطبية التي يتم وضعها في جدار المهبل، تتكون من مادة مطاطية يتم وضعها في جدار المهبل.
  • تعتبر من العلاجات الغير مفضلة للنساء بسبب شعورهن بعدم الارتياح جراء هذا، بالإضافة إلي المجهود الذي يتطلبه هذا الجهاز لتنظيفه لتجنب إصابة المرأة بعدوي فطرية أو بكتيرية.

إنقاص الوزن

  • يحدث الوزن الزائد ضغطا هائلا علي المثانة مما يتسبب في هبوطها.
  • لهذا السبب ينصح الأطباء بضرورة إنقاص الوزن والتخلص من الدهون الزائدة والمتراكمة التي تحدث ضغطا هائلا عليها.
  • يتم إنقاص الوزن عن طريق الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالسكريات والكربوهيدرات المعقدة.

الأدوية الملينة

  • يمثل الإمساك ضغطا هائلا علي المثانة مما يؤدي إلي تدليها بشكل ملحوظ، وفي هذه الحالة يتم وصف الأدوية الملينة التي تقوم بعلاج الإمساك لتقليل الضغط علي المثانة.

علاج هبوط المثانة بالأعشاب

  • توجد بعض الوصفات والأعشاب التي يتم تحضيرها منزليا للتخفيف من أعراض تدلي المثانة والالتهابات والآلام الناتجة عنها ومن ضمن تلك الأعشاب ما يأتي:

وصفة الزعتر والبقدونس

  • هي إحدي الوصفات الفعالة في علاج تدلي المثانة وارتخائها.
  • يتم تحضير الوصفة عن طريق غلي كل من ملعقتين من الزعتر مع حفنة من أوراق البقدونس الكاملة في وعاء من الماء، ومن ثم يتم تركها حتي تهدأ وتنقيتها فيما بعد من الشوائب لاستخدامها كغسول يومي لمنطقة المهبل لمدة سبعة أيام والحصول علي أفضل النتائج.

خلطة الروزماري (إكليل الجبل)

  • هي أحد الأعشاب المستخدمة في علاج ارتخاء المثانة بسبب بعض مضادات الأكسدة وبعض الفيتامينات التي تدخل في تركيبات الأدوية المستخدمة لعلاج الفتق.
  • تحتوي عشبة الروزماري علي مادة أكسيد النيتريك والكارنوسول المعروفان بخواصهما الفعالة في علاج الالتهابات.
  • يتم شرب كوب من العشبة مرتين في اليوم صباحا ومساءا.
  • كما يمكن إضافة ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند الخالص واستخدامها كغسول يومي مهبلي.

وصفة الكركم

  • يحتوي الكركم علي بعض المواد الفعالة التي تستخدم لعلاج تدلي المثانة من خلال بعض الدراسات التي تم إثبات نتائجها.
  • يتم وضع ملعقتين من مسحوق الكركم في كوب الماء المغلي وتحليته بالعسل الأبيض النقي وشربه علي الريق في الصباح وقبل الخلود إلي النوم في المساء.

وصفة الشمر

  • يتم استخدام الشمر عن طريق غليه مع الماء وشربه باردا ثلاثة مرات يوميا.
  • يقوم بتخفيف الآلام الناتجة عن تدلي المثانة.

وصفة العرقسوس

  • يقوم العرقسوس بالقضاء علي الرائحة السيئة التي تسببها الالتهابات الناتجة عن ارتخاء المثانة.
  • يتم غلي ثلاثة ملاعق صغيرة من مسحوق العرقسوس مع كوبان من الماء واستخدامها كغسول مهبليا بعد أن يبرد.

وصفة القطيفة

  • يمكن استخدامها أما غسول مهبلي أو شربها بعد أن يتم غليها في الماء وتصفيتها من الشوائب.
  • تقوم عشبة القطيفة بتنظيف البقايا العالقة في جدار المهبل المسببة لارتخاءه.

وصفة خل التفاح

  • يجب أن يتم تخفيف خل التفاح بالماء لتجنب حدوث ردود فعل تحسسية منه، كما يُفضل تطبيقه علي جلد الأيدي أولا.
  • يعالج مشكلات هبوط المثانة من خلال العمل علي إعادة توازن درجة الحموضة في المهبل.
  • يقوم بعلاج العدوي المهبلية سواء أكانت بكتيرية أو فطرية وتحد من تكاثرها.
  • يتم مزج ملعقتين منه مع ملعقتين من الماء الدافئ واستخدامه غسول لتنظيف المهبل أو شربه.

عشبة البلسكاء

  • تعتبر من أبرز الأعشاب التي تستخدم لعلاج مشكلات الحوض والجهاز البولي من خلال تحفيزها علي إدرار البول.
  • بالإضافة إلي دورها في القضاء علي الالتهابات المهبلية، والتخفيف من حدة أعراض الهبوط والتهيج.

عشبة ذيل الحصان

  • تحتوي هذه العشبة علي بعض المواد المضادة للأكسدة مما تساهم في علاج الالتهابات وتقليل الضغط علي جدار المهبل.
  • تقوم بتقوية عضلات المثانة، وكذلك علاج السلس البولي وتفتيت حصوات المثانة.

عشبة الفوقس الحويصلي

  • تقوم عشبة الفوقس من تخفيف أعراض هبوط المثانة بسبب احتوائها علي نسبة كبيرة من اليود.
  • تعتبر أيضا من الأعشاب الفعالة المستخدمة في علاج الغدة الدرقية.

أسباب الإصابة بسقوط المثانة

لا يحدث فتق المثانة بين يوم وليلة بل أن هناك مجموعة من الأسباب والعوامل التي تزيد من احتمالية حدوثه، بالرغم من إمكانية تجنب البعض من هذه الأسباب، وتتمثل تلك الأسباب في الآتي:

  • حمل الأشياء الثقيلة.
  • المعاناة من الإمساك المزمن الذي يشكل ضغطا علي جدار المثانة.
  • الإصابة بالسمنة.
  • سن اليأس وانقطاع الدورة الشهرية بسبب انخفاض إفراز هرمون الأستروجين.
  • الولادة الطبيعية أكثر من مرة.
  • الإصابة بالالتهابات المهبلية وإهمال علاجها.
  • السعال المزمن.
  • العمليات الجراحية في المهبل أو الرحم.
  • الجينات والعوامل الوراثية.

نصائح هامة لعلاج تدلي المثانة

توجد بعض الإرشادات التي يجب اتباعها لكي يتم علاج هبوط المثانة في فترة زمنية قصيرة لذلك سنسرد بعض النصائح العلاجية:

  • الابتعاد عن كافة الأطعمة التي من شأنها التسبب في هياج المثانة وإصابتها بالالتهاب مثل منتجات الألبان والشيكولاتة، وكذلك المشروبات التي تحتوي علي مادة الكافيين مثل الشاي أو القهوة والمشروبات الغازية.
  • الحرص علي تناول العناصر الغذائية المليئة الفيتامينات والمعادن.
  • ضرورة شرب فيما لا يقل عن ثمان أكواب من الماء يوميا للتقليل من ألم الثمانة عند التبول.
  • القيام بممارسة الرياضة مثل تمارين كيجل الذي قد أشرنا إليها مسبقا والقيام بالتنفس بصورة طبيعية.
  • الحرص علي ارتداء الملابس القطنية الفضفاضة.
  • القيام بإفراغ المثانة أولا بأول.
  • استخدام الغسول الطبي الموصوف من قبل الطبيب بصورة يوميا للتقليل من الالتهابات مرتين أسبوعيا.
  • تنشيف المنطقة الحساسة بالمناديل الورقية أو قطعة قطنية من القماش بعد الانتهاء من التبول.

الوقاية من هبوط المثانة

يمكن الوقاية من الإصابة بارتخاء عضلات المثانة عن طريق الطرق الآتية:

  • ممارسة التمارين الرياضية يوميا لكونها تقوم بتقوية عضلات الحوض مما تمنع من تدلي المثانة.
  • شرب كميات كبيرة من الماء وتناول الأطعمة الغنية بالألياف لتجنب الإمساك.
  • الاهتمام بنظافة المهبل والحرص علي استخدام الغسولات الطبية الموصوفة طبيا.
  • التغلب علي السعال المزمن من خلال الحرص علي تناول الأدوية المضادة للحكة والسعال.
  • محاولة التخلص من الوزن الزائد بسبب المشكلات التي يسببها والتي تعتبر مشكلة فتق المثانة واحدة منها من خلال اتباع نظاما غذائيا صحيا خالي من الدهون والنشويات.

وبهذا نكون قد وصلنا إلي ختام جولتنا التي تعرفنا فيها معا إلي علاج هبوط المثانة بدون جراحة استعرضنا بعض الأساليب المختلفة لعلاجها، كما تعرفنا إلي بعض العلاجات المنزلية المستخدمة في العلاج أيضا لتقليل الأعراض الناتجة، بالإضافة إلي بعض  بعض الإرشادات الهامة.

كما يمكنك الإطلاع علي المزيد عبر هذه المواضيع:

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.