الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسماء الله الحسنى كاملة ومعانيها

بواسطة:
mosoah

تعتبر أسماء الله الحسنى هي اسماء مدح وتمجيد لله عز وجل كما هي أسماء فيها وصف لله سبحانه وتعالى وهي تدل على توحيد الله عز وجل. هذا وقد صدر ذلك الوصف الجليل لله سبحانه وتعالى في القرأن الكريم أو على لسان أحد الرسل المرسلون من الله سبحانه وتعالى. وتعتبر أسماء الله الحسني هى كلمات قصيرة لكنها وافية ولا يعلم بها كاملة الا الله سبحانه وتعالى. وتعتبر أسماء الله الحسني هى وسيلة لزيادة اليقين والايمان بالله سبحانه وتعالى كما أن معرفة صفات الله تعالى هو علم من أشرف العلوم.

أسـماء الله الحسـنى ومعانيهـا

الرقمالأسمالمعنى
1الأحدالمنفرد ليس معه غيره
2الأوللا شيء قبله ووجوده سبحانه ذاتي
3البارئالخالق لما فيه روح
4الباسطموسع الرزق والعلم وموسع ما شاء من كونه ومخلوقاته ورحمته
5الباطنلا يعلم أحد ذاته
6الباعثباعث الرسل إلى الناس وباعث الموتى من القبور وباعث الحياة كلها
7الباقيلا يناله تغير ولا تبدل ولا زوال
8البديعأوجد كل شيء ولا مثيل له
9البركثير العطايا والإحسان
10البصيرالمبصر العالم الخبير من أسمائه تعالى
11التوابيقبل توبة عباده
12الجامعيجمع شتات الحقائق والخلائق في الدنيا والآخرة
13الجبارالمنفذ لأمره دون اعتراض
14الجليلله صفات الجلال
15الحسيبيكفي عباده ويحاسبهم
16الحفيظيحفظ عباده وكونه من الخلل والاضطراب ويحفظ أعمال العباد للحساب
17الحقهو الحق بذاته وأمره حق
18الحكمالحاكم الذي لا راد لقضائه ولا معقب لحكمه الحكم من يفصل بين المتنازعين ويحكم في الأمور وبين الناس
19الحكيمالمدبر بحكمة عليا
20الحليمالصفوح الساتر ذو الحلم
21الحميدالمحمود بذاته
22الحيله الحياة الكاملة والدائمة والذاتية
23الخافضيخفض من يستحق الخفض
24الخالقالموجد للمخلوقات
25الخبيرالعليم ذو الخبرة التامة العارف بكنه الأشياء وحقائقها
26الرؤوفعظيم الرأفة والرحمة
27الرافعيرفع من يستحق من عباده وما شاء من كونه
28الرحمنالمنعم بجلائل النعم
29الرحيمالمنعم بدقائق النعم
30الرزاقخالق الرزق وأسباب الرزق ومقدر الأرزاق
31الرشيدالمرشد لعباده
32الرقيبيراقب كل صغيرة وكبيرة ولا يغيب عنه شيء مهما دق
33السلامالأمان لخلقه وواهب السلام لعباده
34السميعالمسمع والسامع وهو للمبالغة يسمع تعالى كل الأصوات والكلمات ويستجيب لعبيده
35الشكوريعطي الكثير على القليل
36الشهيدالعالم بكل مخلوق
37الصبورلا يتعجل بالعقوبة وكل شيء عنده بحكمة ومقدار
38الصمديقصد وحده
39الضارينزل غضبه على من عصاه
40الظاهرأظهر وجوده بآياته
41العدلالعادل الكامل في عدالته
42العزيزالغالب
43العظيمالبالغ أقصى مراتب العظمة والجلال والكمال
44العفويمحو سيئات من يستغفره
45العليالمتعال ولا يدركه أحد
46العليمالعالم بكل شيء ولا يغيب عنه شيء
47الغفاركثير المغفرة وستر الذنوب
48الغفوركثير الغفران
49الغنيالمستغني بذاته عن سواه من الخلق وكل الوجود مفتقر إليه
50الفتاحالذي يفتح خزائن رحمته لعباده
51القابضقابض الأرواح والأرزاق والقابض على السماوات والأرض والكون
52القادرالقوي
53القدوسالمتعالي عن كل النقائص
54القهارالقابض على كل شيء والقاهر لكل الخلائق
55القويبذاته ولا يحتاج إلى سواه
56القيومالقائم بنفسه والمقيم لشؤون عباده
57الكبيرلا تستطيع الحواس والعقول إدراكه
58الكريميعطي من غير سؤال أو بديل
59اللطيفالعالم بخفايا الأمور ودقائقها البر بعباده المحسن إليهم
60اللهعلم على الذات الإلهية المقدسة
61المؤخرالذي يؤخر الثواب والعقاب والأجل إلى وقت معلوم عنده
62المؤمنالمؤمِّن لخلقه من العذاب والخوف
63الماجدله المجد والكبرياء
64المانعيمنع أسباب الهلاك ويمنع ما شاء وعمن يشاء
65المبدئالخالق
66المتعاليالمنزه عن مشابهة خلقه
67المتكبرالمنفرد بذاته بالعظمة
68المتينلا يغلب ولا يقهر
69المجيبيستجيب دعاء عباده
70المجيدله المجد الأعلى كله
71المحصيلا يغيب عنه شيء
72المحييخالق الحياة في كل حي
73المدبريقضي أمر ملكه ويدبر الكائنات
74المذليُذِلّ أعداءه وعُصاته
75المصورالمعطي كل شيء صورة تميزه
76المعزيُعِزّ من استمسك بدينه
77المعيديعيد الخلق والحياة
78المغنيالمتفضل بإغناء سواه
79المقتدرالمتمكن من الشيء
80المقدميقدر الأشياء والأوامر فيقدم بعضها على بعض وفق حكمته
81المقسطيعطي كل ذي حق حقه
82المقيتيكفل خلقه بالبقاء والنماء
83الملكالمتصرف بملكه كيف يشاء
84المميتسالب الحياة من الأحياء
85المنتقمالمعاقب لمن يستحق العقوبة
86المهيمنالمسيطر
87النافعيعم خيره كل الوجود
88النورالظاهر بنفسه والمظهر لغيره
89الهادييهدي إليه عباده ويهدي كل مخلوق إلى أسباب بقائه وطريق حياته
90الواجدلا يحتاج لعون فكل ما يريده يكون
91الواحدالمنفرد الذي لا نظير له
92الوارثالباقي بعد فناء الموجودات
93الواسععمت رحمته كل شيء ووسع علمه كل شيء
94الوالييتابع الأشياء ويناصر من يشاء
95الودودالمحسن لعباده
96الوكيلالقائم بأمور عباده وبكل ما يحتاجون
97الولييتولى أمر خلقه بالرعاية
98الوهابكثير النعم دائم العطايا
99بديعخالق مبدع جميل رائع محدث عجيب
100ذو الجلال والإكرامله الكمال والجلال والإنعام
  • وقد وصف الله تعالى نفسه بالأسماء الحسنى في سورة طه كما في قوله تعالى الكريم فقال: (اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى[ سورة طه آالية 8، وحث عليها الرسول محمدصلى الله عليه وسلم  فقال: “إن لله تسعة وتسعين اسما، مائة إلا واحدا، من أحصاها دخل الجنة”. كما ذكر الله تعالى في كتابه العزيز عن الأسماء الحسنى (وَلِلّهِ الأَسْمَاء الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُواْ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَآئِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُون  (سورة الأعراف  الآية  (180).
  • هذا وقد قال الله وتعالى في سورة الاسراء (قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيًّا مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلَا تَجْهَرْ بِصَلَاتِكَ وَلَا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا   (سورة الإسراء الآية 110. كما قال الله سبحانه وتعالى ُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ  سورة الحشر الآية 24.

ذكر وتفسير بعض من اسماء الله الحسنى

الله | الرحمن | الرحيم | الملك | القدوس | السلام | المؤمن | المهيمن | العزيز | الجبار | المتكبر | الخالق | البارئ | المصور | الغفار | القهار | الوهاب | الرزاق | الفتاح | العليم | القابض | الباسط | الخافض | الرافع | المعز | المذل | السميع | البصير | الحكم | العدل | اللطيف | الخبير | الحليم | العظيم | الغفور | الشكور | العلي | الكبير | الحفيظ | المقيت | الحسيب | الجليل | الكريم | الرقيب | المجيب | الواسع | الحكيم | الودود | المجيد | الباعث | الشهيد | الحق | الوكيل | القوي | المتين | الولي | الحميد | المحصي | المبدئ | المعيد ا المحيي | المميت | الحي | القيوم | الواجد | الماجد | الواحد | الأحد | الصمد | القادر | المقتدر | المقدم | المؤخر | الأول | الآخر | الظاهر | الباطن | الوالي | المتعالي | البر | التواب | المنتقم | العفو | الرءوف | مالك الملك | ذو الجلال والإكرام | المقسط | الجامع |الغني | المغني | المانع | الضار | النافع | النور | الهادي | البديع | الباقي | الوارث | الرشيد | الصبور

اما عن تفسير بعض من اسماء الله الحسنى فهو كالاتي :

  • الله: وهو الإسم الاول الذي أسماه الله تعالى لنفسه وهو اول اسماء الله الحسني. الرحمن: ويشير اسم الرحمن الى رحمة الله الواسعة التى وسعت كل شئ. الرحيم: وتشير صفة الرحيم الى ان رحمة الله سبحانه وتعالى لا تنتهي. الملك: وتعني ان الله تعالى هو ملك جميع الملوك وهي تشير الى ان الله سبحانه يملك يوم القيامة. القدوس: وهو تنزيه وتقديس لله سبحانه وتعالى عن الذنوب. السلام: هو الله سبحانه من ينشر السلام بين جميع المخلوقات..
  • المؤمن: هو الله تعالى الذي يعطى عباده ما قد وعدهم به. المهيمن: تشير الى رقابة الله سبحانه وتعالى على عباده وهو الذي يحفظهم من كل شئ. العزيز: تشير الى ان الله سبحانه قاهر وقوي لا يقهره شئ. الجبار: ويدل على تحقق مشيئة الله وان ليس هناك ما يستطيع الخروج عن ما قدره الله. المتكبر: هو الله تعالى المنفرد بصفة الكبرياء. الخالق: هو الذي خلق كل شئ وخلق كل ما خرج من العدم. البارىء: هو الذي خلق المخلوقات بقدرته وهو يستطيع ان يخرج ما قدر وكتب لهم. المصور: هو الذي خلق جميع المخلوقات في احسن صورة.
  • الباطن: هو الله تعالى الذي يعلم بما في باطن جميع الامور. الوالي: وهو يتصرف في كل شئ بحكمته ومقدرته. المتعالي: وهو قد تنزه عن ما يقوله وينطق به الكافرين. البر: هو الله تعالى الذي يعطف على العباد ويعطيهم. التواب: هو الذي يرشد عباده الى التوبة فيتوب عليهم ويقبل توبتهم. المنتقم: هو الذي يعاقب الكفرة العاصين في الارض بعد انذارهم. العفو: هو الذي يتعفو عن الذنوب جميعا ويسامح عباده اذا تابوا. الرؤوف: هو يعطف على المذنبين ويستر عيوبهم.
  • مالك الملك: هو من يتصرف في جميع امور الأرض وله الملك. ذو الجلال والإكرام: هو الله تعالى المنفرد بصفات العظمة والكرامة. المقسط: ويدل ذلك على العدل الذي يتصف الله سبحانه وتعالى به. الجامع: هو الذي قد جمع كل الصفات التي تدل على الكمال وهو له وحده سبحانه وتعالى. الغني: وتشير الى الله تعالى في عدم احتياجه الى أي شئ. المغني: هو الله تعالى الذي يعطي عباده ويغنيهم ويكفيهم.
  • المانع: هو الذي بيده ان يعطي كما ان بيده ان يمنع. الضار النافع: هو المقدر للضر على من أراد كيف أراد، والمقدر وتشير هذذه الصفة الى تقدير الله الخير لمن اراد وتقدير الله للضار لمن اراد. النور: هو الله سبحانه الذي يرشد عباده الى الهداية. الهادي: هو الذي يظهر طريق الحق لعباده ليرشدهم الى الهداية. البديع: لا يشبهه احد في الصفات ولا في الاحكام. الباقي: هو الله الذي له البقاء مع فناء جميع المخلوقات.