مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

حديث شريف عن الرسول

بواسطة:
حديث شريف

حديث شريف يعلمنا أن نتبع الوحي الذي ورد عن رب العزة إلى البشرية عبر رسله جبريل من الملائكة إلى رسوله من البشر النبي الأمين الخاتم والأخير للعالم كافة حتى قيام الساعة.

  حديث شريف عن العلم الديني:

  •  عن أبي سعيدٍ الخدري – رضي الله عنه – عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
    ((سيأتيكم أقوامٌ يطلبون العلم، فإذا رأيتموهم فقولوا لهم: مرحبًا مرحبًا بوصية رسول الله صلى الله عليه وسلم، واقْنُوهم))، قلت للحكم: ما اقْنُوهم؟ قال: علِّموهم.
  •   عن أبي موسى – رضي الله عنه – عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
    ((مثَلُ ما بعثني الله به مِن الهدى والعلم، كمثَل الغيث الكثير أصاب أرضًا، فكان منها نقيةٌ قبِلَتِ الماء، فأنبتت الكلأ والعُشب الكثير، وكانت منها أجادبُ أمسكت الماء، فنفع اللهُ بها الناس، فشربوا وسقَوْا وزرعوا، وأصابت منها طائفةً أخرى، إنما هي قيعانٌ، لا تُمسك ماءً، ولا تُنبت كلأً، فذلك مثَل مَن فقُه في دِين الله، ونفعه ما بعثني اللهُ به، فعلِم وعلَّم، ومثَل مَن لم يرفع بذلك رأسًا، ولم يقبل هدى الله الذي أُرسلتُ به)).
  • عن حذيفة بن اليمانِ – رضي الله عنهما – قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم:((فضل العلم خيرٌ من فضل العبادة، وخير دِينكم الوَرَع)).
  • عن جابرٍ – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    ((سلُوا الله علمًا نافعًا، وتعوَّذوا بالله من علمٍ لا ينفع)).
  • عن عثمان بن عفان – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    ((خيرُكم مَن تعلَّم القرآنَ وعلَّمه)).
  • عن عبد الله بن عمروبن العاص سمعت رسول الله يقول: “إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من العباد ، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء ، حتى إذا لم يبق عالما ، اتخذ الناس رؤوسا جهالا ، فسئلوا ، فأفتوا بغير علم، فضلوا وأضلوا “.
  • عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    ((مَن تعلَّم علمًا مما يبتغى به وجهُ الله عز وجل لا يتعلَّمه إلا ليصيب به عرَضًا مِن الدنيا، لم يجد عَرْفَالجنة يوم القيامة)).
  • قالَ النَبيُّ صَلَّىٰ اللُه عَلَيهِ وَسَلَم :
    (( صَاحِبُ العِلْمِ يَسْتَغْفِرُ لَهُ كُلُّ شَيْءٍ حَتَّى الحوت في البحر ))

حديث شريف عن التعامل بين الناس:

  • قال رسولنا صلى الله عليه وسلم ” المسلم أخو المسلم لا يظلمه و لا يسلمه و من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته و من فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة و من ستر مسلما ستره الله يوم القيامة “
  • قال  نبي الإسلام صلوات الله عليه وسلامه: ” مثل المومنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد اذا إشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى “
  • قال صلى الله عليه وسلم: ” المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه , و من كان فى حاجة أخيه كان الله فى حاجته ” أخرجه البخارى
  • روي عن عبد الله بن عمر رضيالله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” إن لله عند أقوام نعما أقرهاعندهم ما كانوا في حوائج المسلمين ما لم يملوهم فإذا ملوهم نقلها إلى غيرهم ” رواه الطبراني
  • عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم – قال:” كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه”
  • قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم-:  “الساعي على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله أو القائم الليل الصائم النهار ) متفق عليه
  • عن زيد بنثابت رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا يزال الله في حاجة العبدما دام في حاجة أخيه “
  •  عن أبي هريرة  أن رسول الله قال: ( لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتى تحابوا أولا أدلكم على شيء اذا فعلتموه تحاببتم ؟ أفشوا السلام بينكم)

أحاديث شريفة حول العمل والأجير:

  • قوله صلى الله عليه وسلم ” إن الله يحب إذا عمل أحد كم عملاً أن يتقنه “
  • قال الرسول صلى الله عليه و سلم:”ما أكل أحد طعاما قط خيرا من أن يأكل من عمل يده ، وإن نبي الله داود كان يأكل من عمل يده”
  • قول رسول الله(ص): “من بات كالاً من عمل يده بات مغفوراً له”
  • صافح رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم رجلاً فوجد يد الرجل خشنة من آثار العمل اليدوي فقال عليه السلام: هذه يد يحبها الله ورسوله”.
  • قال رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم : ” أعطوا الأجير أجره قبل أن يجف عرقه”
  • عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ” إن قامت الساعة، وفي يد أحدكم فسيلة، فإن استطاع ألا تقوم حتى يغرسها، فليغرسها”

أحاديث نبوية عن الأخلاق:

  1. حديث شريف  قال فيه صلى الله عليه وسلم: «ما من شيء أثقل في ميزان العبد المؤمن يوم القيامة من حسن الخلق وإنّ الله ليبغض الفاحش البذيء»
  2. قال صلى الله عليه وسلم لأشج عبد القيس: «إنّ فيك خصلتين يحبهما الله: الحلم والأناة» [رواه مسلم].
  3. قال صلى الله عليه وسلم: ((إنَّ من أحبكم إليَّ وأقربكم مني مجلسًا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقًا))
  4. قال صلى الله عليه وسلم: “لا عدوى ولا طيرة وأحب الفأل الصالح”
  5. قال صلى الله عليه وسلم: ((يا أبا ذرٍّ، ألا أدلك على خصلتين هما أخف على الظهر، وأثقل في الميزان من غيرهما؟ قال: بلى يا رسول الله. قال: عليك بحسن الخلق، وطول الصمت، فو الذي نفس محمد بيده، ما عمل الخلائق بمثلهما))
  6. قد سئل عليه الصلاة و السلام عن اكثر ما يدخل الناس الجنه … فقال ( تقوى الله و حسن الخلق)

أحاديث نبوية شريفة عن التعامل الأسري:

  • عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ” من كان له ثلاث بنات أو ثلاث أخوات أو ابنتان أو أختان فأحسن صحبتهن واتقى الله فيهن دخل الجنة”
  • وقد قال عليه الصلاة والسلام:((إن لله تبارك وتعالى عباد لا يكلمهم يوم القيامة, ولا يزكيهم, ولا ينظر إليهم, قيل له: من هؤلاء يا رسول الله؟ قال: متبَّر من والديه, راغب عنهما))
  • نبي صلى الله عليه وسلم قال:(( أدبوا أولادكم على ثلاثة خصال : حب نبيكم ، وحب آل بيته ، وتلاوة القرآن ))
  • سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ” كلكم راع ومسؤول عن رعيته فالإمام راع وهو مسؤول عن رعيته والرجل في أهله راع وهو مسؤول عن رعيته والمرأة في بيت زوجها راعية وهي مسؤولة عن رعيتها والخادم في مال سيده راع وهو مسؤول عن رعيته “
  • عليه الصلاة والسلام قال :(( مُرُوا أولادَكم بالصلاة وهم أَبناءُ سبع ، واضربوهم عليها وهم أبناءُ عشْر وفرِّقُوا بينهم في المضاجع ))
  • قال عليه الصلاة والسلام :(( مَنْ قَالَ لِصَبِيٍّ تَعَالَ هَاكَ ثُمَّ لَمْ يُعْطِهِ فَهِيَ كَذْبَةٌ))

 

حديث شريف عن السياسة والجهاد:

  1. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “ستكون فتن، القاعد فيها خير من القائم، والقائم فيها خير من الماشي، والماشي فيها خير من الساعي، من تشرف لها تستشرفه، فمن وجد منها ملجأ، أو معاذا، فليعذ به”.
  2. عن خباب بن الأرت – رضي الله عنه – قال: إنا لقعود على باب رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ننتظر أن يخرج لصلاة الظهر  ” إذ خرج علينا فقال: اسمعوا ” , فقلنا: سمعنا , قال: ” إنه سيكون عليكم أمراء , فلا تعينوهم على ظلمهم, ولا تصدقوهم بكذبهم , فإن من أعانهم على ظلمهم , وصدقهم بكذبهم , فلن يرد علي الحوض “
  3. وفي صحيحِ مسلم عن أُمِّ سَلَمَةَ عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم أنَّه قال: “إِنَّهُ يُسْتَعْمَلُ عَلَيْكُمْ أُمَرَاءُ، فَتَعْرِفُونَ وَتُنْكِرُونَ؛ فَمَنْ كَرِهَ فَقَدْ بَرِئَ، وَمَنْ أَنْكَرَ فَقَدْ سَلِمَ؛ وَلَكِنْ مَنْ رَضِيَ وَتَابَعَ”، قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ، أَلَا نُقَاتِلُهُمْ؟ قَالَ: “لَا! مَا صَلَّوْا”.
  4. عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “ما استُخلف خليفة إلا له بطانتان: بطانة تأمره بالخير وتحضه عليه، وبطانة تأمره بالشر وتحضه عليه، والمعصوم من عصم الله “.
  5. عن حذيفة أن النبي قال:” من لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم ، ومن لم يُصبح و يُمس ناصحًا لله ، ولرسوله ، ولكتابه ، ولإمامه ، ولعامة المسلمين ؛ فليس منهم “

حديث شريف عن المفسدات والانتحار:

  1. عن أبي هريرة أن رسول الله قال:” من دعا إلى هُدًى ، كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقُصُ ذلك من أجورهم شيئًا، ومن دعا إلى ضلالةٍ كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه، لا ينقصُ ذلك من آثامهم شيئًا”
  2. عن أبي هريرة  قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ” دعوة المظلوم مستجابة وإن كان فاجرا, ففجوره على نفسه”
  3. عن أبي هريرة قال: ” لعن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – الرجل يلبس لبسة المرأة، والمرأة تلبس لبسة الرجل”
  4.  قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم -: (” من تحسى سما فقتل نفسه, فسمه في يده يتحساه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا  ومن قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يطعن بها في بطنه في نار جهنم, خالدا مخلدا فيها أبدا , ومن تردى من جبل فقتل نفسه فهو يتردى في نار جهنم، خالدا مخلدا فيها أبداوالذى يتقحم فيها يتقحم في النار، والذي يخنق نفسه, يخنقها في النار ) .

المراجع :