الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

دول الشنغن 2020

بواسطة: نشر في: 21 فبراير، 2020
mosoah
دول الشنغن 2020

منطقة دول الشنغن 2020 من المناطق التي يوجد العديد من التساؤلات التي تدور حولها، فما هي دول شنغن ؟ هم 26 دولة بمنطقة الشنغن والتي تُتيح دولها التنقل فيما بينهم دون الحاجة إلى تأشيرات أو  جوازات للسفر، وكذلك للدول المجارة لها، كما لا تضع أي ضوابط للهجرة من بلد إلى الأخرى من البلاد التي تنضم إليها أو البلاد المجاورة لها، وهذا الأمر ليس للمواطنين، وإنما يتطرق الأمر للتجارة  ودخول وخروج الموارد من وإلى البلاد، وتُضبط هذه البلاد من خلال وجود قوانين صارمة تخضع حدود البلاد للمراقبة، وتعمل على حماية الحدود الخارجية لهذه البلاد، وذلك من خلال أنظمة القضاء المشتركة فيما بينهم وتعزيز التعاون بين أجهزة الشرطة الموجودة داخل دول شنغن، نجد أن مساحة المنطقة بالكامل تصل إلى  4,312,099 كم2، وطول حدود المنطقة يصل إلى 50,000 كم2، 80% من حدود هذه المطنقة مائي، و20% من حدودها بري، عدد المواطنين داخل دول شنغن 419,392,429  نسمة، ولكن ما هي الدول التابعة لمنطقة شنغن بالتفصيل ؟ هذا ما سنعرفه في المقال التالي في الموسوعة.

دول الشنغن 2020

  • ألمانيا.
  • إسبانيا.
  • البرتغال.
  • بلجيكا.
  • فرنسا.
  • لوكسومبرغ.
  • هولندا.
  • النمسا.
  • ايسلندا.
  • الدنمارك.
  • السويد.
  • النرويج.
  • فنلندا.
  • إيطاليا.
  • اليونان.
  • إستونيا.
  • التشيك.
  • بولندا.
  • سلوفاكيا.
  • لاتفيا.
  • مالطا.
  • هنغاريا.
  • سويسرا.
  • ليشتنشتاين.

يوجد 6 دول من  أعضاء الاتحاد الأوروبي، ولكنها غير تابعة لمنطقة شنغن، وهما:

  • آيرلندا.
  • الولايات المتحدة.
  • بلغاريا.
  • رومانيا.
  • قبرص.
  • كرواتيا.

يوجد 3 دول منضمين لاتفاقية دول شنغن ولكنهم غير منضمين للاتحاد الأوربي وهما:

  • آيسلندا.
  • النرويج.
  • سويسرا.

يوجد 3 دول موقعهم الجغرافي خارج القارة الأوربية بالكامل، ولكنها ضمن أعضاء الاتحاد الأوربي، ومن ضمن اتفاقية شنغن وهما:

  • جزر الأزورز
  • جزر ما ديرا.
  • جزر الكناري.

يوجد 3  دول تخضع لقوانين فتح الحدود تبعًا للقوانين التابعة لشنغن، ولكنها غير منضمة لعضوية دول شنغن وهما:

  • موناكو.
  • سان مارينو.
  • الفاتيكان.

شروط الانضمام لمنطقة شنغن

قرار الانضمام لمنطقة دول شنغن غير مرتبط فقط بتلك القواعد السياسية والاتفاقيات الموجودة بين البلاد، بل يجب على كل الدول التي ترغب الانضمام إلى دول شنغن الالتزام بعدة أمور مهمة، كما يجب أن تلتزم بمجموعة من الإجراءات، أيضًا تخضع الدول التي ترغب في الانضمام للخضوع للتقييم من خلال لجنة مختصة، لتأكيد التزام هذه الدول بالسياسات والاتفاقيات قبل الانضمام، ولا يتوقف التقييم في بادي الأمر فقط، وإنما تستمر هذه اللجنة بمتابعة هذه الدول للتأكد من التزامها للقواعد والقوانين التي تم الاتفاق عليها من قبل، ومن هذه السياسات والإجراءات التي يجب على الدول الخضوع والالتزام بها  ما يلي:

  • على كل دولة من الدول أن تتحمل المسؤولية الكاملة، في حماية الحدود وحفظها من أي اعتداء بالنيابة عن باقي الدول،  وعليها الالتزام بإصدار تأشيرة شنغن الموحدة.
  • تطبيق جميع القواعد والقوانين والتشريعات التابعة لدول شنغن، والتي من ضمنها تأشيرات السفر، ومعاونه أجهزة الشرطة في استقرار الأمن والأمان، والحفاظ على المعلومات الخاصة بالبلاد في سرية تامة وعدم البوح بها لأنها تمثل الأمن القومي للبلاد، ضبط جميع الحدود سواء البرية أو البحرية أو الجوية.
  • التعاون الكامل والاتحاد مع أجهزة الشرطة الموجودة في البلاد الأخرى التابعة لمنطقة شنغن، من أجل الحفاظ على أمن البلاد واستقرار ها وحمايتها من  شتى أنواع العدوان، وتعميم الأمان الكامل بين دول المنطقة.
  • يجب على الدول  أن تتبع نظام معلومات شنغن الموحد، والخضوع للتواصل الإلكتروني بين دول المنطقة.

يمكنك قرأة المقالات التالية:

ما هي دول منطقة الشنغن والتي خارجها.

ما هو تاريخ دول الشنغن.

كيفية كتابة العنوان في الشنغن بشكل صحيح.

مصدر: 1.