مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي علامات الولادة المبكرة والمؤكدة ؟

بواسطة:
علامات الولادة

كيف تعرفين أنك ستولدين قريباً؟ من الأسئلة التي تشغل بال النساء الحوامل في الشهور الأخيرة من الحمل، فبدءاً من اللحظة الأولى من الحمل تبدأ الأم في تخيل شكل ابنها وكيف سيكون وترغب الحديث معه ورؤيته وهو يتحرك وهو ما يجعلها تتسائل بكثرة عن علامات الولادة المميزة وما إذا كانت ستشعر بألم أم لا وكيف تعرف أن هذه العلامات التي تبدو عليها هي علامات الولادة وليس علامات الحمل؟

ما هي علامات الولادة؟

توجد مرحلتين أساسيتين وهما مرحلة مبكرة والثانية هي المرحلة النشطة ولكل من المرحلتين علامات واضحة لا يمكن اهمالها.

المرحلة المبكرة من علامات الولادة:

تظهر بعض التغيرات على الحامل لا يمكن إغفالها حيث يستعد فيها جسم المرأة للولادة وهي تحدث قبل المرحلة النشطة بأسابيع ولدى بعض النساء تحدث قبل أيام فقط وهي تتضمن:

سقوط البطن جهة الأسفل:

من علامات الولادة استقرار الجنين في الجهة السفلية من الرحم استعداداً لحدوث المخاض أو عملية الولادة حيث ما تشعر الحامل بضغط على المثانة بفعل وزن الصغير ووضعه وتزداد عدد مرات الرغبة في الذهاب للحمام خلال اليوم لكن بعض النساء لا يشعرن بذلك لأن الطفل من البداية قد يكون في الجزء السفلي من لحوض أما في حالة كانت هذه هي المرة الأولى للحامل فقد يقوم الطفل بالاستقرار فوق الحوض مباشرة قبل 4 أسابيع من الولادة وإذا كانت الثانية أو الثالثة أو أكثرم من ذلك فقد لا يأخذ الوضعية السفلية سوى قبل المخاط بوقت قصير جداً.

اتساع منطقة عنق الرحم:

يتسع الرحم في هذه المرحلة ليستعد لحدوث الولادة الطبيعية ولن تشعر بذلك إلا بعد الفحص لدى الطبيب المتابع للحمل خلال الفحص الداخلي

ألم في منطقة الظهر:

ستشعر الحامل بألم كبير في منظقة الظهر ناحية الأسفل و في الفخذين بسبب تمدد العضلات وأخذها وضعيات متعددة للاستعداد لحدوث الولادة

الإسهال:

يعد من الأعراض الغير محببة والتي تقلق الكثير من النساء لكنه صحي بسبب ارتخاء الأمعاء كأي جزء آخر من الجسم للاستعداد لحدوث الولادة.

عدم كسب أي وزن أو خسارة الوزن في بعض الحالات:

في الأسابيع الأخيرة تجد الحامل أنها لا تزداد في وزنها كما في المرحلة الثانية من الحمل ويحدث هذا بسبب انخفاض كمية السائل الذي يحيط بالجنين ولا يعني ذلك عدم كسب الجنين أي وزن كما يظن البعض

الشعور بالتعب الشديد والإعياء التام:

ففي المرحلة الأخيرة من الحمل يظهر على الحامل تعب شديد والشعور بالإرهاق طوال الوقت وعدم القدرة على بذل أي مجهود  كما يشيع أن تصاب الحامل بأرق كبير ومشاكل في النوم لساعات متصلة بالإضافة للأعراض التي ذكرناها ربما يكون بدافع القلق من الولادة لذا من المهم للحامل عدم الشعور بالتوتر ومحاولة ضبط النفس للاستعداد لهذه اللحظة الحاسمة التي ستشعر بعدها بالراحة وعليها توفير طاقتها والاستجمام لضمان مرور الولادة بسلام.

علامات الولادة الأخيرة:

توجد بعض العلامات التي تحدث قبل عملية الولادة بصورة مباشرة وهو السبب في إطلاق عليها اسم المرحلة النشطة ويحدث فيها:

تغير في لون الإفرازات المهبلية:

حيث يحدث هذا قبل الولادة بأيام بسيطة أو حتى ساعات قصيرة حيث تلاحظ الحامل تغير في لون الإفرازات التي تخرج من المهبل حيث تميل إلى اللون البني أو تختلط بالدماء.

انقباض شديد ومنتظم:

من الأمور الهامة التي تميز الولادة فالكثير من النساء يشعرن بانقباض حاد في وقت مبكر للغاية عن الولادة حيث تشعر بانقباض شديد بصورة منتظمة قبل الولادة بأسابيع بسيطة وهو يعد بشرى مبكرة للولادة لكن البعض يطلق عليها اسم نذير مزيف فما هو الفرق الحقيقي بين الانقباضات التي هي علامة على الولادة والمرحلة النشطة والانقباضات المزيفة؟

من ضمن العلامات الحقيقية للانقباض المرافق لعملية الولادة النشطة ما يلي:

  • إذا قامت الحامل بتغيير وضعة جسمها فلن تجد أي تحسن في الانقباضات أو تغير في شدتها أو انتظامها حيث تظل محافظة على نفس الشدة والنمط
  • إذا قامت الحامل بالتحرك بستشعر أن الانقباضات تشتد عليها
  • الشعور بألم في الجهة السفلية من الظهر والجزء السفلي من البطن وقد تشعر بوجع في الفخذين أيضاً بسبب تمددهما
  • مع الوقت ستحس بأن الانقباضات تصبح أكثر انتظاما وأكثر حدوثاً كما تزداد في شدتها ويزيد الالم المرافق لها

حدوث انفجار في كيس المياه:

هو إشارة إلى أن الولادة أصبحت قريبة للغاية خاصة إذا رافق ذلك تمدد عنق الرحم

في حالة الشعور بانقباضات شديدة أو اضطراب في الجسم في الشهور الأخيرة من الحمل أو أي من الأعراض التي ذكرناها فيجب عليك الاتصال بطبيبك بشكل فوري ومن المهم للغاية تجنب الشعور بالتوتر أو الانفعال العصبي للمحافظة على صحة وسلامة طفلك ولتمر ولادتك بسلام وبأقل ألم ممكن.