مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

مرض السيدا اسبابه واعراضه وعلاجه

بواسطة:

مرض السيدا اسبابه واعراضه وعلاجه

مرض السيدا اسبابه واعراضه وعلاجه معلومات طبية ينبغي معرفتها، لأسباب عديدة فإن لم تكن تعتقد أنك ستصاب به، فلأخذ الحيطة والحذر ونصيحة لمن يسلون مسلكًا يؤدي بهم إلى الإصابة به.

إنها معلومة طبية ينبغي أن تلم بها لتحذير الشباب و الفتيات، خاصة مع انتشار الزنا المقنع باسم الزواج العرفي الذي لا يعتمد على إشهار ولا ولي وغيره، فضلا عن تفشي بيوت الدعارة وحالات الاعتداءات على الفتيات خاصة بنات الشوارع، والمعاقات.

ولكن هل هذه هي فقط مسببات المرض؟

أسباب الاصابة بالسيدا “الإيدز” :

لقد تمت دراسة الحالات التي أصيبت بالإيدز وهو الاسم الشائع والمنتشر لمرض السيدا بين الناس، فكانت النتائج متفاوتة إلا أن أكثر الأسباب المؤدية إليه على إطلاق اللفظ والمعنى هو المخالفة الشرعية والطبيعية للسنة الكونية في العلاقات بين الذكر والأنثى.

ومخالفة قانون الأنثى لا تصلح سوى لرجل واحد، بينما يصلح الرجل لأربع فقط خلال عمليات الزواج الشرعي ولا يحق له استبدالهن ولا إقامة علاقات مع غيرهن.

من ضمن تلك الأسباب:

  • أول سبب وأساسيه الزنا واللواط واغتصاب الفتيات المعتدى عليهن سابقًا أو بكثرة أو لديهن سوء تغذية و فقردم حاد أيضًا.
  • الاعتماد على أغراض شخصيةللآخرين.
  • استعمال طبي خطأ أو مقصود لإبر ملوثة لمريض بالإيدز جهلاً أو علمًا بالإصابة لشخص ىخر.
  • الخيانة الزوجية من طرف ناقل للمرض إلى الشريك الآخر، وإن كان من الرجل للأم فإن احتمال الإصابة بالمرض لطفل أو الجنين كبيرة.
  • أخذ دم ملوث للتحاليل وعدم تعقيم الأدوات، ثم نقله لمريض آخر.
  • المخدرات وخاصة المأخوذة بتبادل الحقن، وكذلك مشكلات أدوات خلع أو حشو الأسنان وعدم تعقيمها.
  • مخترقات الجلد ومثيرات الأغشية المخاطية.
  • الختان وثقب الأذن والوشم عادات تكثر من احتمالية نقص المناعة.

اعراض الاصابه الاولية لمرض السيدا  واهم اسبابه :

يظهر مرض السيدا أو الايدز بعد قيام الشخص أوتعرضه لمخالفات شرعية و أسباب الايدز المذكورة أعلاه، وعنذاك يبدأ جسمه بفقد المناعة الطبيعية الموجودة بالجسم.

حيث بدء اختراقه من فيروس خاص مكتسب يكثر تواجده بالسوائل التناسلية بشكل خاص كالمنويات الذكورية،الإفراز المهبلي الأنثوي، سوائل دم، ومن خلالهم يمكن أن ينتقل إلى شخص غير مصاب بالأصل.

يسمى بمتلازمة نقص المناعة، وهو مدمر للخلايا الخاصة بإفراز مضادات طبيعية مناعية ضد الأمراض، وبهذا يقلل ويدمر مقاومة الجسم للمرض، ومن هنا يكثر إصابة المريض به بأمراض أخر مصاحبة أو تالية.

إذا قد يصاب الملتزم دينيًا وأخلاقيًا بهذا المرض دون أن يكون سببه الزنا واللواط، عن طريق مخالطة شخص مصاب سرًا أو علنًا من حيث استعمال أدواته، أو أخذ دم منه.

كذلك يمكن أن يصاب به الرضيع من لبن الأم، إذ أنه يتأثر بالتغذية عبر الدم، وهذا الفيرس ينتشر بالدم

خطورة السيدا الإيدز على البشر:

  1. يعزز الأخلاقيات السيئة.
  2. يقضي على النفس البشرية والروح النفسية، ويقلل احترام المريض.
  3. يجعل المصاب مقززا ومتجنبا ضمنيا أو علنيا ممن يحيطونه.
  4. يعاني من تغيرات حادة في الصحة العامة إلى الأسوء ومنه الوهن العام.
  5. مرض معدي فهو خطير على الملتزمين، وخاصة أنه بطيء الظهور وقد يستغرق أعواما لملاحظته.
  6.  ليس له علاج قاضي عليه سوى بالوقاية الأولى بتجنب الزنا والشذوذ أواقناص أدوات مستعملة.
  7. عولمي واسع الانتشار.
  8. تكلفته باهظة، ويؤدي للوفاة مهما كانت المرحلة العمرية، حيث لاعلاج فعال يقضي عليه تمامًا.
  9. تحويل الطاقة الإيجابية إلى سلبية هادمة عاجزة محبطة ملوثة.
  10. اليتم للصغار إن كانا أحد أو كلا الأبوين مريضا به، وما يترتب على هذا من معاناة نفسية وشعور بألم الندم والذنب.
  11.  تزداد نسب المصابين وتختلف عما سجلته الوقائع بالمستشفيات ومراكز العلاج، كذا تزيد الوفيات لمصابي هذا المرض عاما بعد عام، وهو ما لا يحقق إحصاءات مستقرة بل متغيرة دومًا.

الأكثر عرضة للإصابة:

  • الشذوذ من اللواطيين، وهم الذين يمارسون الفاحشة من الشرج بين الذكور وبعضهم، أو مع الإناث من الخلف.
  • الشاذات من  الإناث، والزانيات مع أكثر من شخص، أي أولئك الذين يعملون بالدعارة والخيانات النسائية الزوجية.
  • الخائنون زوجيا بعيدا عن الزواج، وخاصة إن كان ممارسا مع مصابة أو مصابات.

أعراض مرض السيدا أو الإيدز:

مرض السيدا اسبابه واعراضه وعلاجه

  1. في بداية الإصابة بما تسمى أول مرحلة أو المرحلة الباكرة أو المبكرة: تظهر أعراض منها ما يختلط مع التعب العادي، ومنها ما يخص المرض ، وتسمى أيضا بمرحلة التّحُول المصليّ مثل:

(( شدة العرق في الليل بشكل خاص بدون أن يرتبط بالطقس، ألام في الرقبة والعنق بسبب تضخم الغدد الليمفاوية – الشعور بقشعريرة متكررة -الوهن والضعف العام كثيرا- الطفح الجلدي البسيط بداية – الحمى وارتفاع الحرارة – التهابات وتقرحات فمية في الحلق واللسان – وغيرها))

2. المرحلة الخفية المسماة بالكمون السريري: تلك مرحلة أكثر تقدما يختفي فيها المرض داخل الجسم ينشط نفسه ويعيد إتلاف الخلايا الصحيحة، يسمى أيضا هنا بمرحلة الخمول الأكلينكي، و يمتد للأعضاء الأخرى خاصة المتصلة بالدم من القلب والشرايين وغيرها.

3. الإصابة الواضحة والمعروفة، وفيها تبدأ الأعراض الأخرى الأكثر حدية للمرض من مضاعفات الأعراض الأولية مع تساقط الشعر و التقيؤ والغثيان والإسهال.

ولوحظ اضطراب الحيصض عند النساء حتى الانقطاع أيضا، مع حكة مزمنة مستمرة.

تشمل هذه الفترة كذلك انخفاض وزن ملحوظ، وعدوى خميرية في اللسان وحول الفم و القدمين وأنحاء الجسم،مع ضيق تنفسي متكرر.

مرض السيدا اسبابه واعراضه وعلاجه ( العلاج):

بدأت التجارب الطبية والصيدلانية على إيجاد علاج لهذا المرض ولا تزال حتى الآن، وكل ما أمكن إيجاده هو بعض أدوية مخففة من الآلم ومسكنة مع علاجات كيميائية مساعة على تطويل فترة الحياة من خلالم عالجة بعض أضرار هذا الفيروس.

لكن هذا لا يعني أنه علاج فعال للمرض نهائيا،

طرق الوقاية من مرض السيدا :

 الامتناع عن الممارسات اللا اخلاقية والوفاء للشريك الزوجي، وإلا فالانفصال و الانتظار فترة انتهاء العدة 3 أشهر قبل بدأ زيجة جديدة.

— لا تستعمل أبدا أدوات غيرك، واستخدم الماء المعقم البارد للاغتسال.

— ضروروة التأكد من تعقيم الطبيب للأسنان و الحقن للأدوات المستعملة قبل بدأ استعماله للمريض التالي.

— الإبلاغ عن أي مخالفة أو اعتداء ضد الأطفا ل أو الفتيات والامتناع عنها.

— التدين السليم وإتباع التعاليم الإسلامية أمر هام في منع المرض والشفاء منه.

— تعزيز دور الدولة في مكافحة البغاء واستغلال النساء، ومكافحته في السياحة خاصة، والكشف الصحي على القادمين والخارجين من البلاد وإليها.

المراجع :