الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أضرار الألعاب الإلكترونية

بواسطة: نشر في: 14 يوليو، 2018
mosoah
أضرار الألعاب الإلكترونية

لم تعد الألعاب مجرد دمى يمكن للأشخاص تحريكها بين أيديهم فحسب، بل أن التكنولوجيا دخلت في صناعة هذه الألعاب وحولتها لأجهزة عصرية يمكن للطفل أن يتواصل معها الأمر الذي يزيد من ارتباط المستخدم بها بخاصة الأطفال، فينجم عنه زيادة الأوقات التي يتم قضاؤها أمام هذه الألعاب، مثل الألعاب الموجودة على الهواتف الذكية وألعاب الليزر والألعاب الموجودة على أجهزة الحواسيب والبلايستيشن وما غير ذلك من ألعاب، وعلى الرغم من فوائد الألعاب هذه في أنها تساعد على زيادة الذكاء واتساع المدارك، إلا أن هذه الألعاب تعود بالكثير من الألعاب الإلكترونية التي لابد من الوقوف عليها.

الألعاب الإلكترونية :

ويتم تعريفها بأنها نشاط ذو قواعد محددة، حيث يشترك في هذا النشاط العديد من اللاعبون، ويكون هذا النشاط ذو نتائج كمية، ويطلق على الألعاب الإلكترونية بأنها كل لعبة موجودة بهيئة رقمية وفي العادة يتم تشغيلها على منصات متنوعة مثل الحاسوب والأنترنت والهواتف المحمولة وأجهزة الفيديو والتلفاز وغيرهم.

تصنيفاتها :

يتم تصنيف الألعاب الإلكترونية وفقاً لفئة مستخدميها وبحسب الهدف منها لثلاثة أنواع رئيسية وهي:

  • ألعاب تعليمية: وهذا النوع يكون الهدف منه هو الجمع بين اللعب والمتعة مع الموازنة بينهما، ويتم من خلالها نقل المعلومات إلى اللاعبين بأسلوب ممتع ومسل، حيث تغطي كثير من المجالات مثل العلوم والرياضيات والعلوم والتاريخ وغيرهم، من أمثلة الألعاب التعليمية نجد الألعاب التي تختص بتعليم الأطفال الأرقام والحروب والحساب وما غير ذلك.
  • ألعاب الذكاء: هذه الألعاب يرتكز مضمونها على التفكير المنطقي والعقل وتحكيم العقل في اتخاذ القرارات، حيث أنها بحاجة لتفكير كبير من أجل التعامل معها، مثل لعبة الشطرنج الإلكترونية.
  • ألعاب المتعة والإثارة: الهدف من هذه الألعاب هو التسلية وملء وقت الفراغ، وترتكز على مدى التفاعل بين اللاعبين، حيث أن مستوى هذه الألعاب يتدرج مستوياتها من الأسهل للأصعب، وتتميز بجاذبياتها واستخدامها للأصوات والصور الأمر الذي يستهوي المراهقين والأطفال.

أضرار الألعاب الإلكترونية :

الأضرار الصحية التي تنجم عن الألعاب الإلكترونية :

هناك العديد من السلبيات والكثير من المخاطر والأضرار التي تنجم عن الإدمان على الألعاب الإلكترونية والتي من أبرزها:

  • الشعور بصداع وإرهاق وتعب وإجهاد.
  • الإصابة بتشنجات مؤلمة بعضلات الرقبة.
  • إصابة البعض بأمراض بالجهاز التناسلي.
  • الإصابة بمرض O.
  • الإحساس بالعديد من الآلام بمنطقة الظهر والكتفين، وأحيانا قد يحدث أضرار بفقرات العمود الفقري تصل بين الظهر والرقبة.
  • الشكوى من اضطرابات بالنوم، والشكوى من التهابات العظام والصدر والمفاصل بسبب الأشعة الكهرومغناطيسية التي تنبثق منها.
  • الإصابة بزيادة مفرطة بالوزن بسبب عدم الحركة، والإصابة بالخمول، وهناك بعض الحالات التي قد تصاب بالصرع وحالات تصاب بفقدان السمع.
  • حدوث بعض المشاكل بالنظر مثل الإصابة بضعف النظر.
  • حدوث مشاكل وخلل بنشاط الذاكرة الأمر الذي قد يتسبب في إضعافها على المدى الطويل، وقد يتسبب في حدوث مشاكل بالتركيز الذهني.

أضرارها على الأطفال :

  • تتسبب الألعاب الإلكترونية في التأثير المضر على ذاكرة الطفل على المدى الطويل.
  • تصيب الطفل بالكآبة والانطوائية والعزلة والتوحد ومواجهة صعوبة في التواصل مع مجتمعه، بخاصة عندما يصل الطفل حد إدمانها.
  • تصيب الطفل بالإجهاد وخمول الدماغ حيث أنها تتسبب في إضعاف الذاكرة على المدى الطويل.
  • تصيب الطفل بتشنجات بعضلات العنق فضلاً عن ألام الأكتاف وألام عضلات الظهر.
  • إصابة الطفل بالإرهاق والصداع والإجهاد العصبي والرعاش.
  • يعاني الطفل من ضعف التحصيل الدراسي ومن ثم يكون الرسوب والفشل الدراسي هو النتيجة المتوقعة.
  • إصابة الطفل بالصرع بسبب الوميض المتقطع في الألعاب وبسبب الإضاء بالرسوم المتحركة، ومع زيادة الحركات الاهتزازية التي تتطلبها بعض الألعاب الإلكترونية.

الأضرار الاقتصادية للألعاب الإلكترونية :

  • تتطلب الألعاب الإلكترونية أثناء اللعب كثير من الطاقة والتركيز وكثير من الوقت، وفي الغالب ما يكون ملتزم باللعب بانتظام من أجل أن يقوم بتجميع نقاط أكثر كي يصعد للمرحلة التالية، لذا فإن مدمني الألعاب الإلكترونية يفضلون التخلي عن القيام بأي أعمال أخرى من أجل قضاء أوقات أكثر في اللعب، مما يترتب عليه تخليهم عن هواياتهم ولو كان اللاعبين من الموظفين فقد يهمل الموظف في عمله من أجل اللعب ومن ثم يصبح أقل قدرة على العطاء والإنتاج.
  • التكاليف الباهظة التي تتطلبها الألعاب الإلكترونية، والتي تختلف من لعبة لأخرى إلا أنه في العموم نجد أن الألعاب الجديدة تكاليفها مرتفعة حيث قد يصل تكلفة البعض منها لـ60$، لذا قد تكون هذه الألعاب من الهوايات باهظة الثمن التي تجعل الشخص يقوم بإهدار كثير من الأموال في سبيلها، وقد يضطر اللاعب أيضاً إلى شراء برامج وإصدارات معينة من أجل ترقية الجهاز بحيث يتناسب مع إصدارات اللعبة.

أضرارها على الناحية الدينية :

  • هناك بعض من الألعاب الإلكترونية التي تحتوي على عادات وأفكار غير متوافقة مع عادات المجتمع وتعاليم الدين، هذا الأمر الذي قد يتسبب في تشويه ثقافة الطفل أو المراهق.
  • يتسبب إدمان هذه الألعاب إلى عزوف اللاعب عن أداء العبادات المفروضة عليه بخاصة الصلوات الخمس، فضلاً عن أنها تلهيه عن أن يقوم بطاعة والديه وأن ينفذ طلباتهم وتلهيه عن أن يصل رحمه.

أضرارها الاجتماعية :

  • إن إدمان الألعاب الإلكترونية قد يعرض الأطفال والمراهقين لخلل عظيم بالعلاقات الاجتماعية خاصتهم، حيث أن الطفل يعتاد السرعة في تلك الألعاب الأمر الذي يعرضه لمواجهة صعوبة كبيرة في أن يتأقلم مع حياته الطبيعية التي تتسم بسرعتها الأقل درجة.
  • هذه الألعاب ينشأ عنها أطفال غير اجتماعيين حيث أن الطفل أو المراهق يقضي كثير من وقته في ممارسة الألعاب الأمر الذي قد يصل لساعات عدة بدون أن يحدث تواصل بينه وبين الآخرين، ومن ثم يصبح الطفل أو المراهق شخص غير اجتماعي وانطوائي على عكس الألعاب الشعبية التي تتيح التواصل.
  • بسبب الشخصيات الافتراضية الموجودة بالألعاب الإلكترونية ينمي لدى الطفل فكرة الانفصال عن حياته الواقعية، وقد تقوده للتعامل في حياته من منطلق هذه الشخصيات الخيالية، الأمر الذي يتسبب في توليد كثير من العنف والتحدي والعراك والتوتر مع المحيطين به.
  • هذه الألعاب تصنع أطفال أنانيون لا يأبهون بسوى إشباع احتياجاتهم من الألعاب فقط دون الانتباه لمن يتقاسم معهم اللعب، حيث أن هناك كثير من المشاكل التي تحدث بين الأشقاء على دور اللعب.
  • بعض هذه الألعاب قد تعلم الأطفال بعض مهارات الاحتيال، وهذا يظهر وقت حاجة الطفل إلى المال من أجل أن ينفقه على هذه الألعاب، هذا الأمر الذي قد يدفعهم لممارسة النصب والاحتيال على والديهم.

أضرار هذه الألعاب على الجانب الأكاديمي :

  • تؤثر الألعاب الإلكترونية بصورة سلبية كبيرة على الأداء الأكاديمي لدى لاعبيها، حيث أنها تقوده للتقصير في دراسته وإهمال الواجبات الدراسية، وأحيانا قد تدفعه للتسرب من المدرسة.
  • تتسبب هذه الألعاب في دفع المراهقين والأطفال إلى السهر خلال ساعات متأخرة من الليل، الأمر الذي يؤثر بالسلب على تفكيرهم وتركيزهم، حيث يصبحون غير قادرين على التركيز والاستماع.

أضرارها على الجانب الأمني والسلوكي :

  • في الغالب تعتمد الألعاب الإلكترونية على عنصر الاستمتاع بتخريب الممتلكات وقتل الناس والاعتداء على الآخرين دون وجه حق.
  • يتعلم الأطفال والمراهقون من هذه الألعاب الكثير من طرق وحيل ارتكاب الجرائم، مما ينمي بعقولهم العديد من المهارات والأفكار التي تتعلق بالعنف، وذلك لاكتسابهم هذه المهارات والأفكار من خلال ممارستهم لتلك الألعاب.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.