الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو تحليل السكر التراكمي وما فائدته ؟

بواسطة:
تحليل السكر التراكمي

نعرض لكم معلومات عن مرض السكر وتحليل السكر التركمي وكيف يتم حسابه وعليك

عرف على أهمية إجراء تحليل السكر التراكمي والمعدل الطبيعي له وكيفية إجراءه فهو يتم في العادة للأشخاص المصابين بمرض السكر بنوعيه الأول والثاني بصفة دورية  ومن المهم للغاية معرفة النسبة الطبيعية للسكر ومتى يحتاج الشخص عمل تظبيط لنسبة السكر وكمية السكريات التي يتناولها

ما هو مرض السكر؟

يجب علينا أولاً تعريف مرض السكر وهو عبارة عن اضطراب يسبب زيادة غير طبيعية في نسبة الجلوكوز في الدم بسبب نقص هرمون الأنسولين أو مقاومة حساسية الأنسجة لهرمون  الأنسولين وفي بعض الحالات للسببين معاً

يؤدي مرض السكر لحدوث مضاعفات خطرة في حالة إهمال الشخص لحالته وعدم السيطرة عليه أما في حالة الالتزام بتعليمات الطبيب ومتابعة السكر فاحتمالية حدوث مضاعفات تكاد تكون منعدمة ومن ضمن التحاليل الواجب عملها تحليل السكر التراكمي

تحليل السكر التراكمي:

عبارة عن تحليل يتم عمله للمصابين بمرض السكر حيث يهدف إلى قياس نسبة الجلوكوز في الدم أو متوسط نسبة الجلوكوز ومعرفة مدى استجابة المريض للعلاج الذي يتناوله وهو تحليل تفصيلي يوضح مدى الاستجابة خلال 3 شهور كاملة على عكس ما يعتقد الكثيرين فبعض المرضى يتهاونون في تعليمات الطبيب ظناً منهم أن فترة 3 شهور طويلة ويميلون لتظبيط نسبة السكر في الفترة الأخيرة لكن تحليل السكر التراكمي يوضح مدى التصاق الجلوكوز بجزيئات الهيموجلوبين التي توجد في كرات الدم الحمراء والهيموجولوبين هو المادة في الدم التي تقوم بإيصال الجلوكوز والأكسجين للخلايا والأنسجة وعند التصاق الجلوكوز بالهيموجلوبين يتحول إلى الجلايكيت وهو ما يسبب زيادة الجلايكيت في حالة زيادة الجلوكوز في الدم ويظل الجلوكوز محمل على الهيموجلوبين في هيئة جلايكت حتى موت كريات الدم الحمراء بعد 3 شهور وصنع كريات دم حمراء جديدة في النخاع

كيف يتم عمل تحليل السكر التراكمي؟

يتم عن طريق سحب عينة من دم المصاب لعمل الفحص في المعمل ولا يحتاج الشخص أن يصوم قبل الخضوع لتحليل السكر التراكمي فهو يقيس النسبة خلال 3 شهور كاملة. تحليل السكر التراكمي خاص بالمصابين بالسكر بنوعيه الأول والثاني وهو يتم كل ثلاث شهور أي ما يعادل نحو 4 مرات سنوياً

تحليل السكر التراكمي وقياس نسبة السكر منزلياً

يجب عدم إهمال قياس نسبة السكر في الدم بصورة يومية وتدوين القراءات اليومية لأن تحليل السكر التراكمي لا يغني عن ذلك حيث يقوم الطبيب المتابع للحالة بفحص التحاليل كاملة والمقارنة بينها ويعتمد على القراءات المختلفة في تنظيم معدل السكر في الدم ووصف العلاج المناسب للحالة ورؤية التقدم الذي يظهر على الشخص. متابعة السكر بشكل دقيق والالتزام بتعليمات الطبيب يقي من خطر حدوث مضاعفات خطرة في المستقبل بمشيئة الله تعالى

كيف يمكنك قراءة تحليل السكر التراكمي

  • المعدل الطبيعي لنسبة السكر التراكمية إذا كان الشخص غير مصاب بمرض السكر هو: أقل من 5.7% ويتم عمله كل فترة كإجراء وقائي
  • في حالة كان الشخص في الفئة المعرضة للإصابة بمرض السكر فالنسبة الطبيعية هي: 6.5-5.7 %
  • في حالة كان الشخص مصاباً بمرض السكر فالنسبة الطبيعية هي أعلى من 6.5% ويجب على المصاب بمرض السكر المحافظة على عدم ارتفاع نسبة السكر التراكمية لديه عن 7% فكلما ارتفعت النسبة عن 7 بالمائة كلما أشار ذلك إلى عدم انتظام نسبة السكر وخطورة حدوث مضاعفات في المستقبل كالإصابة بأمراض قلبية أو أمراض مرتبطة بالأوعية الدموية أو مشاكل في عمل الكلى أو مشاكل في العين أو الأعصاب أو قرح في القدم ومن المهم للغاية الالتزام بتعليمات الطبيب لتجنب ارتفاع نسبة تحليل السكر التراكمي

أشياء تؤثر على دقة تحليل السكر التراكمي

إذا تعرض الشخص لنزيف حادث أثر على نسبة الجلاكيت تتأثر القراءة ولا تكون نتيجة التحاليل واقعية

إذا كان الشخص مصابا بالأنيميا تظهر النتيجة أعلى من الطبيعي وهو ارتفاع كاذب بسبب قلة الهيموجلوبين الحامل للسكر في الدم

أغلب الناس لديهم النسبة الشائعة من الهيمو جلوبين والذي يدعى A وفي حالة كان الشخص لديه نوع آخر فقد تتأثر القراءة بالسلب أو الإيجاب والأنواع الأقل شيوعا تنتشر بنسبة أكبر لدى سكان أفريقيا وسكان دول حوض البحر المتوسط وفي شرق قارة آسيا وفي حالة كان لديك هيموجلوبين من النوع الأقل شيوعاً فالأفضل إجراء التحليل في معامل متخصصة لضمان الحصول على نتائج واقعية ودقيقة ومن الأفضل المتابعة مع معمل واحد ومع طبيب واحد لأن القراءات قد تختلف من معمل لآخر باختلاف الأجهزة الموجودة في المعمل ومدى دقتها ومدى الخطأ الذي يمكن أن يحدث في كل اختبار فأفضل حل هو المتابعة مع معمل تثق فيه وتشعر أن النتائج التي يقدمها واقعية بالنسبة لأسلوب حياتك