الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية علاج الاسنان للاطفال بطرق طبيعية مجربة

بواسطة: نشر في: 1 أكتوبر، 2020
mosoah
كيفية علاج الاسنان للاطفال

تعرف معنا على طرق علاج الاسنان للاطفال فآلام الأسنان تعتبر من أصعب الأمور التي يتعرض لها الأشخاص خاصة الأطفال، فقدرتهم على التحمل لا تُعادل قوة تحمل الكبار، وبالتالي ينزعج الأطفال من الشعور بأي ألم سواء في الأسنان أو اللثة، وهنا يبدأ الآباء في البحث عن طرق تخفيف الألم للطفل، لذا سنوفر لكم عدة طرق آمنة تساعد على تسكين الألم للطفل وطرق علاج الأسنان من خلال سطرونا التالية على موسوعة.

علاج الاسنان للاطفال

الشعور بألم في الأسنان عادة ما ينتج عن تسوسها، وتبدأ علامات التسوس عندما يشعر الفرد بألم في أسنانه أثر تناول السكريات أو الأطعمة الساخنة، وهنا ينبغي مراجعة الطبيب المختص على الفور لاتخاذ الإجراءات اللازمة، وقبل الذهاب إلى الطبيب يمكن إجراء بعض الإسعافات الأولية للطفل لتخفيف الألم ومن ضمن الإسعافات الآمنة للطفل الآتي:

  • غسل الفم جيدًا باستخدام الماء الدافئ.
  • غسل الأسنان جيدًا والتأكد من نظافتها من أي عوالق بها.
  • في حالة انتفاخ الوجه ينصح بوضع كيس مملوء بالثلج البارد على مكان الورم، وهذه التقنية تعرف باسم الضغط البارد.
  • استخدام بعض الأدوية المسكنة كدواء الأسيتامينوفين أو غيرهم من الأدوية التي ينصح الطبيب بتناولها.

علاج ألم الأسنان عند الأطفال بالأعشاب

تساعد بعض الأعشاب في علاج ألم الأسنان،ويعتبر العلاج بالطب النبوي من الطرق الآمنة حيث لا تحتوي الأعشاب على أي أثار جانبية سلبية، بل تعتبر مفيدة للطفل، ومن خلال نقاطنا التالية سنذكر لكم بعض الأعشاب التي تدخل في علاج آلام الأسنان:

  • شاي البابونج: يساعد تناول شاي البابونج على علاج ألم الأسنان عند الأطفال وهو من الطرق الآمنة في العلاج ويمكن استخدامه في فرك لثة الطفل وهو دافئ.
  • القرنقل: يعتبر القرنفل الخيار الأمثل في علاج ألم الأسنان حيث يشمل القرنفل المواد المضادة للأكسدة، ويحتوي أيضًا على المضادات الطبيعية للجراثيم، فضلًا عن فائدته في تسكين الالتهاب، ويمكن استخدامه في العلاج من خلال مضغ عود القرنفل أو خلط ثلاث قطرات من زيت القرنفل مه ربع ملعقة من زيت بذور السمسم وغمس قطنه في الخليط ووضعها في مكان الألم، ويمكن أيضًا استخدام زيت القرنفل مباشرة على الضرس.
  • الثوم: يعتبر الثوم من العلاجات الفعالة في تسكين آلام الأسنان، وقد تم استخدامه منذ قديم الأزل في العديد من الأغراض العلاجية نظرًا لاحتوائه على المركبات التي تحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا والالتهابات، ويمكن استخدامه في تسكين ألم الأسنان من خلال هرس فص من الثوم وخلطه مع القليل من الملح ووضع المزيج على الضرس.
  • الزعتر: يساعد استخدام الزعتر في تسكين ألم الأسنان حيث يحتوي على خصائص علاجية مضادة للبكتيريا والالتهابات، ويمكن استخدام قطرات الزيت مباشرة على الضرس المصاب بواسطة قطنة، أو خلط قطرة من زيت الزعتر مع كوب من الماء كغسول للفم.
  • الصبار (الألوفيرا): يساعد استخدام جل الصبار في قتل الجراثيم التي تتسبب في تآكل الأسنان وتسوسها.
  • عسل النحل: يساعد تدليك لثة الأطفال بالعسل الطبيعي على القضاء على الجراثيم الموجودة باللثة والفم، ويمكن استخدام العسل في العلاج من خلال خلطه مع زيت الزيتون وتدليك لثة الطفل به.
  • شاي الأعشاب: يساعد تناول شاي الأعشاب على تسكين ألم الأسنان كتناول شاي النعناع البري أو شاي البابونج وهو من طرق العلاج الآمنة للطفل.

علاج ألم الأسنان في دقائق

يبحث الكثير من الآباء عن الطرق الآمنة لعلاج أسنان الأطفال لذا سنوضحها لكم من خلال ما يأتي:

  • الغرغرة بالماء والملح قد تكون هيا الخيار الأمثل لعلاج ألم الأسنان سريعًا، ويفضل عند اتباع تلك الطريقة استخدام الماء الدافئ لأنه يكون أكثر فاعلية من الماء البارد.
  • استخدام الكمادات الباردة والثلج يساعد على تخفيف ألم الأسنان حيث تعمل البرودة على تضييق الأوعية الدموية من المنطقة المصابة وبالتالي اخف نسبة الدم المتدفق إليها فيساعد ذلك على تخفيف التورم والألم.
  • استخدام البصل قد يفيد في تسكين الألم حيث يحتوي البصل على مضادات البكتيريا والميكروبات، ويتم استخدام البصل في العلاج من خلال مضغ قطعة من البصل إلى أن تتفاعل مع الألم ويختفي.
  • إذا لم تجدي الطرق السابقة نفعًا يتم تجربة مضغ عود من القرنفل حيث يساعد القرنفل على تسكين الألم ويمكن استخدام زيت القرنفل أيضًا في العلاج.

طرق تخفيف ألم الأسنان للأطفال

  • يساعد منح الطفل شيء طري ليمضغه من تخفيف ألم الأسنان، كمنحه ثمرة من حبات الفراولة، وإذا لم يكن الطفل قد بدأ في تناول الأطعمة الصلبة يمكن منحه العضاضة الطبية ليستخدمها في المضغ وسيساعد ذلك في تسكين الألم.
  • في بعض الأحيان يساعد تدليك لثة الطفل على تخفيف الألم خاصة تدليك مكان الألم.
  • استخدام الجيل الموضعي أو ما يعرف بالدواء الوضعي، فهناك بعض الدهانات الآمنة التي توضع على لثة الطفل لتسكين الألم ولكن لا يُنصح باستخدام أي نوع من هذه الأنواع دون استشارة الطبيب المختص.
  • منح الطفل مسكن للآلام ولكن ذلك يتم بعد استشارة الطبيب، فهو الوحيد القادر على تحديد الدواء المناسب للطفل.

نصائح عامة لحماية الأسنان من التسوس

الوقاية خير من العلاج هذه الجملة شائعة وكثيرًا ما نسمعها، وحماية الأسنان من التسوس لا يعد من الأمور الصعبة، فالحفاظ عليها يتم من خلال اتباع النصائح التالية:

  • تنظيف الأسنان جيدًا بمعجون الأسنان يوميًا، ويفضل أن يحتوي نوع المعجون المستخدم في تنظيف الأسنان على مادة الفلوريدا، ولضمان تنظيف الأسنان جيدًا يتم تحريك الفرشاة بلطف على الأسنان في حركة دائرية.
  • استخدام السواك في تنظيف الأسنان حيث يساعد على تبييض الأسنان ويعتبر استخدامه سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم.
  • التخلص من بقايا الطعام العالقة في الأسنان وإزالة الترسبات بعد الانتهاء من أي وجبة.
  • الحد من تناول الحلويات أو الأطعمة التي تحتوي على سكريات أو المشروبات السكرية كالصودا أو العصير، حيث يتسبب الإفراط في تناول هذه الأطعمة في تسوس الأسنان.
  • ينصح بمراجعة طبيب الأسنان بشكل دوري لإجراء الفحوصات الوقائية ولضمان الحصول على العلاج المبكر في حالة التعرض إلى أي حالة مرضية.
  • تجنب تناول المشروبات المُثلجة قدر الإمكان وكذلك المشروبات الساخنة.

أعراض ألم الأسنان عند الأطفال

  • فقدان الشهية.
  • ارتفاع ملحوظ في درجة الحرارة.
  • الإصابة بالإسهال.
  • سيلان اللعاب من فم الطفل بشكل متكرر.
  • عض الملاعق والألعاب والأشياء.
  • إصابة الطفل بحالة من الأرق والمعاناة من اضطرابات أثناء النوم.
  • الإصابة بالطفح الجلدي.
  • إصابة الطفل بالسعال.
  • شد الطفل لأذنيه بشكل متكرر.

أسباب الشعور بألم في الأسنان

المسبب الرئيسي لآلام الأسنان هو التسوس والسبب الرئيسي في تسوس الأسنان هو تناول الأطعمة التي تحتوي على السكريات دون غسل الأسنان جيدًا بعدها حيث يعمل هذا على تنشيط البكتيريا التي تعيش في الفم، وهناك عدة مسببات أخرى لألم الأسنان نذكرها لكم فيما يلي:

  • تراكم الطعام بين الأسنان، والأكثر عرضة لحدوث ذلك هم من يمتلكون أسنان ذات فراغات.
  • قد يكون السبب في ألم الأسنان هو وجود التهاب في جذر السن أو اللثة.
  • الإصابة بالتهابات جيوب الأنفية تتسبب في الشعور بألم في الأسنان.
  • وجود عيب خلقي في الأسنان كخروج السن في مساحة غير كافية للنمو والتطور.
  • إصابة الأسنان أو تعرضها للكسر.
  • تسوس الأسنان نتيجة إهمال تنظيفها فتتراكم الجراثيم بداخلها، وقد يؤدي التسوس إلى تآكُل السن.
  • إصابة الأسنان بأي التهابات يتسبب في وجود ألم.

بهذا نكون قد وصلنا وإياكم إلى ختام مقالنا اليوم الذي عرضنا لكم من خلاله كافة التفاصيل المعلقة بطرق علاج الاسنان للاطفال ، ونود التنويه لا يمكن الاعتماد عليها في علاج الأسنان، ولكن ينبغي مراجعة الطبيب المختص قبل اتخاذ أي خطوة فهو الوحيد القادر على تحديد العلاج المناسب وفق الحالة التي يعاني منها الطفل.

المراجع

1

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.