مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج القولون العصبي والغازات

بواسطة:
علاج القولون العصبي والغازات

نقدم لكي في هذا المقال معلومات عن كيفية علاج القولون العصبي والغازات حيث يعد القولون من الأعضاء التى تصاب بالكثير من الأمراض وبالأخص الأمراض النفسية ومن أشهر الأمراض التى تصيب القولون هو القولون العصبى، إن مرض القولون يسبب الكثير من الإحراج والألم لمن يعانون من أمراض القولون وبالأخص القولون العصبى، حيث أن أمراض القولون تؤدى إلى حدوث الكثير من الآلأم فى المعدة، كما أن أمراض القولون تتسب فى الإصابة بالكثير من الغازات والإنتفاخات وأيضاً الآلام.

على الرغم من أمراض القولون الكثيرة والمؤلمة إلا أنه له الكثير من العلاجات والتى فى الغالب ما يكون منها العلاجات والأدوية الكيميائية وأيضاً العلاجات الطبيعية التى فى الغالب ما تكون بالأعشاب، فإن علاجات مرض القولون كثيرة وبسية وفعاله.

غازات القولون :

غازات القولون العصبى أو كما يطلق عليه الكثير من الأطباء إسم إلتهابات القولون المخاطى أو القولون المتشنج، يعتبر من أكثر الإضطرابات المنتشرة فى الجهاز الهضمى للعديد من الناس.

فى الغالب ما تنتشر هذه الحالة بين النساء بالأخص أكثر من الرجال، حيث أن غازات القولون العصبى فى الغالب ما تتجمع فى القولون بسبب حدوث خلل فى عملية إمتصاص كل من الماء والغذاء والأملاح التى فى الغالب ما تكون قادمة من الأمعاء الدقيقة.

فى الغالب ما يكون مرض غازات القولون مصاحباً للعديد من الأمراض والأعراض والإنقباضات المؤلمة التى تسبب الكثير من الآلام والمتاعب للشخص المصاب بهذا المرض، قد يصاب بهذا المرض الأشخاص فى أى عمر ليس فقط الكبار فى السن، وفى الغالب ما يحدث هذا المرض بسبب وجود عدة أسباب سوف نقوم بذكرها لكم فى هذا المقال.

أسباب الإصابة بغازات القولون العصبى :

توجد العديد من الأسباب التى تصيب الإنسان بغازات القولون العصبى والتى يكون منها :

  • مضغ العلكة أو اللبان لفترة طويلة.
  • إبتلاع كميات كبيرة جداً من الهواء أثناء تناول الطعام أو الشراب، وهذه فى الغالب ما تكون بسبب عادات خاطئة كثيرة سواء فى طريقة الأكل أو حتى مضغ الطعام.
  • تناول الطعام بسرعة كبيرة وبالتالى عدم مضغ العام جيداً.
  • تناول كميات كبيرة من الطعام فى وقت قليل.
  • الحمل والولادة بالنسبة إلى المرأة.
  • الإفراط فى تناول كل من الكحوليات والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة.
  • السمنة المفرطة.
  • عدم ممارسة الرياضية بشكل يومى مستمر.
  • الكسل والخمول الدائم.
  • إصابة القولون بالعديد من الأمراض العضوية التى تجعل القولون بدورها مهيأ للإصابة بالتشنج وتجميع الغازات به.
  • الإفراط فى تناول كل من الحليب ومشتقاته.
  • التدخين سواء الأرجيلة أو السجائر بشكل كبير.
  • تناول الأطعمة الفاسدة.
  • تناول الأطعمة التى تسبب الإنتفاخات مثل الكرنب والقرنبيط والأطعمة التى تحتوى على الألياف الغير ذائبة.
  • تناول الوجبات السريعة بكثرة.
  • تناول كل من الأطعمة المقلية والثقيلة بكثرة.
  • تناول كل من البصل والثوم بكثرة.

أعراض الإصابة بغازات القولون العصبى :

توجد العديد من الأعراض التى توضح أن الشخص مصاب بأمراض أو غازات القولون ومن تلك الأعراض :

  • الشعور الدائم بكل من الخوف والتوتر والقلق وعدم الإستقرار النفسى.
  • الشعور الدائم بالتخمة أو إمتلاء المعدة.
  • الإصابة بكل من الإسهال والإمساك بشكل متناوب.
  • الإحساس الدائم بأن منطقة البطن بها الإنتفاخ أو الشعور بأن البطن مشدودة.
  • الإحساس بتموجات والحركة فى الأمعاء وبالأخص عند زيادة التوتر.
  • الشعور بالآلام المتفرقة فى منطقة البطن.
  • الإصابة بكل من التقيؤ والغثيان.
  • الإصابة بخروج الهواء من الفم بكثرة أو ما يصاب بالتجشؤ.

كيفية الوقاية من الإصابة بغازات القولون العصبى :

توجد العديد من الطرق والنصائح التى ينصح الأطباء بها الأشخاص المصابين بغازات القولون العصبى ومنها :

  • التوقف عن العادات الخاطئة كمضغ الطعام وبلعه بسرعة.
  • التوقف عن تناول الأطعمة بسرعة كبيرة.
  • التوقف عن بلع الهواء عند تناول الأطعمة والمشروبات.
  • التوقف عن مضغ العلكة أو اللبان لفترات طويلة.
  • ممارسة الرياضة بشكل يومى دائم.
  • التوقف عن التدخين.
  • التوقف عن تناول كل من المشروبات الغازية والكحولية ومشروبات الطاقة.
  • التوقف عن تناول الوجبات السريعة بكثرة.
  • التوقف عن فتح الفم عند تناول الطعام.
  • يجب إتباع نمط غذائى صحى بحيث يخلو هذا النظام من الأطعمة المقلية والثقيلة.
  • الإبتعاد عن تناول الأطعمة التى تسبب الإنتفاخات مثل الكرنب والقرنبيط والأطعمة التى تحتوى على الألياف الغير ذائبة.
  • تناول الأعشاب الطبية التى تعمل على تخفيف إصابة الإنسان بالغازات مثل الينسون أو النعناع أو الزنجبيل أو الليمون أو البابونج.
  • إضافة كل من الزنجبيل والكركم إلى الأطعمة للعمل على التخلص من الغازات التى تصيب كل من البطن والأمعاء والقولون.

كيفية علاج الإصابة بغازات القولون العصبى :

توجد العديد من الطرق سواء الطبيعية أو الكيميائية التى تعمل على علاج مشكلة إصابة القولون بالغازات ومن تلك الطرق :

  • تناول العقاقير والأدوية التى تعمل على التخلص من مشكلة غازات القولون، وتلك الأدوية أو العقاقير لا يجب أن يتم تناولها إلا من قبل الطبيب المختص، حتى لا تحدث أى مشكلة أو أعراض جانبية، وتلك الأدوية فى الغالب ما تكون مثل حبوب الفم المنشطة أو حتى دواء سيمثيكون.
  • تناول الأعشاب الطبيعية التى تعمل على التخلص من غازات البطن والقولون ومنها :
  1. الشمر، يحتوى الشمر على المسكنات الطبيعية التى تعمل على تسكين آلام القولون، كما أن الشمر يعمل على التخلص من الإنتفاخ والشعور الدائم بالراحة، وهذا عن طريق تخفيف التشنجات التى تحدث فى العضلات التى توجد فى الجهاز الهضمى، ويتم تناول الشمر عن طريق غلى كوب من الماء الساخن مع ملعقة من بذور الشمر ويتم ترك الخليط مع تغطيته لمدة لا تقل عن خمسة دقائق ولا تزيد عن عشرة دقائق وبعد ذلك يتم تصفية هذا الشاى وبعدها يتم تناول هذا الخليط من مرتين إلى ثلاث مرات فى اليوم الواحد، أو عند الحاجة لتسكين المرض، أما الطريقة الأخرى لإستخدام الشمر هى عن طريق مضغ عدد قليل من تلك البذور بعد تناول أى وجبة.
  2. الماء الدافئ والليمون، إن تناول الماء الدافئ والليمون مفيد جداً للصحة، لأن هذا الخليط يعمل على إزالة السموم الضارة بالجسم، كما أنه يحافظ على رطوبة الجسم، كما أن الليمون غنى بالفيتامينات مثل فيتامين بى وفيتامين سى وأيضاً يحتوى الليمون على الفوسفور والكالسيوم والمنغنيز والكربوهيدرات والبروتينات وكل تلك العناصر تعمل بدورها على المساهمة فى تنظيم عملية الهضم، كما أن خصائص الليمون الحمضية تعمل على تحفيز إنتاج حمض الهيدروكلوريك الذى يعمل على هضم الغذاء بشكل جيد، كما أنه عند خلط كل من الماء الدافئ والليمون يكون مفيد جداً للجهاز الهضمى، كما إن تناول خليط الماء الدافئ والليمون يعالج بدوره كبل من الإمساك والغازات التى تصيب القولون ويعالج الإنتفاخات أيضاً.
  3. النعناع، يحتوى النعناع على زيت المنثول الذى يكون له تأثير مضاد للتقلصات التى تحدث فىالعضلات الملساء فى الجهاز الهضمى، وهذا بدوره يساعد فى تخفيف التشنجات التى تحدث فى الجهاز الهضمى والمرارة والقولون والقناة الصفراوية، كما أنه يعمل على تهدئة ما يصيب البطن من إنتفاخات، كما أن النعناع يعمل على تمرير الطعام من المعدة إلى الأمعاء بشكل سلس وسريع.
  4. الموز، يعتبر الموز من المصادر الجيدة جداً والغنية بالألياف مما يساعد بدوره على تقليل كل من الآلام والإنتفاخات وأيضاً يعالج مشاكل الجهاز الهضمى مثل الإمساك، كما أن الموز يحتوى على البوتاسيوم، وهو يعتبر من المعادن التى تساعد فى تنظظيم مستويات السوائل فى الجسم، كما أن البوتاسيوم يمكن بسهولة تناولة كوجبة خفيفة أو يمكن إضافته إلى السلطات والحلويات وغيرها من الوصفات.
  5. الزنجبيل، الزنجبيل معروض أنه من الأعشاب التى تعمل على التخلص من الإنتفاخات والغازات التى تصيب المعدة والأمعاء وبالأخص القولون، وهذا بسبب إحتوائه على العديد من المكونات النشطة ومنها الجنجيرول والمركبات اللاذعة التى فى اغالب ما تسمى بالشجول التى تعمل بدورها على التخلص من إلتهابات الأمعاء والعمل على إسترخاء العضلات المعوية، ويمكن تناول الزنجبيل عن طريق وضع حوالى خمسة أو ست شرائح رقيقة من الزنجبيل فى كوب من الماء المغلى ويغطى الخليط ويترك لمدة لا تقل عن عشرة دقائق ومن ثم يضاف عصير الليمون والعسل إلى الخليط ويتم تناول هذا الخليط ثلاث مرات فى اليوم الواحد، وتوجد طريقة أخرى يمكن من خلالها تناول الزنجبيل وهى عبارة عن وضع الزنجبيل فى العديد من الأطعمة والوصفات، كما أنه يمكن للأشخاص البالغين تناول حوالى واحد جرام من الزنجبيل المجفف فى اليوم الواحد.
  6. الفحم النشط، إن للفحم النشط له عدة خصائص مسامية، حيث أنه يحتوى على ثغرات تسمح بمرور كل من الهواء والماء، وتلك المسام تعمل على التخلص من الغازات التى توجد فى الأمعاء التى فى الغالب ما يكون سببها البكتيريا، الفحم النشط يكون متاح على شكل أقراص أو كبسولات فى العديد من الصيدليات وبالتالى يجب على المريض إستشارة الطبيب قبل تناول أقراص الفحم النشط لمعرفة الجرعات الصحيح للمريض لأن لكل مريض حالته ولكل حالة جرعة معينه.
  7. البابونج، زهور البابونج تعتبر من الخيارات الفعالة جداً التى تعمل على تخفيف كل من الإنتفاخات والآلام، وهذا لأن زهور البابونج تحتوى على خصائص مضادة للإلتهاب وخصائص مضادة للتقلصات، مما يساعد على التخلص من الغازات التى تصيب القولون وتعمل أيضاً على تخفيف حرقة المعده وتهدئة الآلام التى تحدث بها.
  8. الينسون، الينسون يحتوى على العديد من الخصائص المضادة للتقلصات التى تساعد بدورها على إسترخاء الجهاز الهضمى، كما أن للينسون خصائص طاردة للريح والغازات التى توجد فى القولون والأمعرد والمعدة، كما أنه للينسون خصائص تعمل على تقليل الإنتفاخات التى تصيب الجهاز الهضمى، ومن أفضل الطرق التى يتم با تناول الينسون وبالتالى التخلص من الغازات تكون عن طريق تناوله عن طريق شاى الينسون.
  9. الكراوية، للكراوية تأثيرات مضادة للتقلصات التى تصيب الجهاز الهضمى، كما أنها تحتوى على خصائص مضادة للميكروبات والتى تعمل على طرد الريح والتخلص من الغازات، وذلك بسبب إحتوائها على العديد من المواد الكيميائية مثل الكارفين والكارفول الذين يعملون على المساعدة فى تهدئة الأنسجة العضلية الملساء فى الجهاز الهضمى، كما أن الكراوية تعمل على التخلص من الغازات التى تصيب الجهاز الهضمى ككل والقولون بشكل أخص، كما أنها تعمل على الإغاثة الفورية من مشاكل الإنتفاخات التى توجد فى المعدة، ويمكن تناول الكراوية عن طريق مضغها عدة مرات فى اليوم الواحد، أو عن طريق تناولها عن طريق شربها كشاى من بذور الكراوية، حيث يتم وضع ملعقة صغيره من بذور الكراوية المجففه إلى كوب واحد من الماء المغلى ويتم تغطية الخليط لمدة لا تقل عن خمسة دقائق ثم بعدها يتم تصفية الخليط وشربة.
  10. من الأعشاب الأخرى التى تستخدم فى حل مشكلة الغازات والإنتفاخات التى تصيب القولون بذور الكمون ويمكن تناولها عن طريق مضغها كالكراوية أو عن طريق شربها كالشاى.
  11. القرع، إن تناول القرع أو ما يسمى باليقطين تعتبر وسيلة ممتازة جداً لمنع حدوث إنتفاخات بالبطن والأمعاء كما أن القرع يعمل على طرد الغازات من المعدة والقولون، وهذا لأن اليقطين أو القرع يحتوى على كمية كبيرة جداً من فيتامين A والألياف والبوتاسيوم الذين يساعدون على تنظيم عملية الهضم بصورة جيدة، ويمكن تناول القرع أو اليقطين عن طريق إضاقة كوب واحد منه إلى وجبات الطعام، لكى يساعد على عمل الجهاز الهضمى للإنسام بطريقة سليمة وصحيحة، كما أنه يعمل على تقليل الغازات التى توجد فى الأمعاء وفى القولون، كما أنه يمكن تناول القرع أو اليقطين عن طريق طهية بالبخار أو عن طريق شوائه أو حتى عن طريق خبزة.
  12. الحلبة، تعمل الحلبة على التخلص من المخاط الزائد الذى يصاحب الإنتفاخ والقولون العصبى، كما أنه تعمل على تحسين عملية الإخراج، ويمكن تناول الحلبة عن طريق غليها وشرب حوالى كوب واحد من الحلبة فى اليوم الواحد.
  13. العسل، يعتبر العسل الأسود بالأخص من أنواع العسل الذى يعمل على علاج مشكلة الإنتفاخات التى تصيب المعدة والقولون كما أنه يعالج العديد من الامراض الأخرى، لذلك ينصح العديد من الخيراء والأطباء أن يقوم الأشخاص المصابين بغازات القولون أو حتى الأشخاص الغير مصابين بأنه يتناولوا حوالى ملعقة واحدة من العسل الأسود لعلاج مشاكل القولون والوقاية والتخلص من العديد من الأمراض الأخرى، ويتم تناول ملعقة واحدة من العسل الأسود فى اليوم الواحد صباحاً.
  14. بذور الكتان، تعمل بذور الكتان على علاج الإنتفاخات والغازات التى تصيب القولون، كما أن بذور الكتان تعمل على تهدئة الأمعاء وتنظيم عملها، لذلك ينصح العديد من الأطباء بتناول بذور الكتان بشكل يومى عن طريق إضافتها للسلطات والأطعمة المطبوخة للعمل على التخلص من الإنتفاخات والتخلص من الغازات التى تصيب الجهاز الهضمى وبالأخص علاج القولون العصبى.