الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجربتي مع فيتامين د والوسواس

بواسطة: نشر في: 4 يوليو، 2021
mosoah
مخالفة التظليل 2021 تسجيل انتساب جامعة الطائف نسب القبول في جامعة حفر الباطن 1443 نسب القبول في جامعة تبوك 1443

تجربتي مع فيتامين د والوسواس ، نقدم لكم من خلال موقع موسوعة، هناك الكثير من الأسئلة التي تدور حول تأثير نقص فيتامين د في الجسم وهل بالفعل أن نقص فيتامين دل يؤدي إلى الإصابة بالوسواس القهري أو الاكتئاب أو غيرهما من الأمراض النفسية، قبل التطرق للإجابة على علاقة نقص فيتامين د بالإصابة بمرض الوسواس القهري.

تجربتي مع فيتامين د والوسواس

يأتي السؤال باستمرار هل نقص فيتامين د هو المسبب للوسواس القهري؟ هناك الكثير من التجارب العلمية التي أجريت في هذا النطاق بالإضافة إلى التجارب الشخصية والتي قام المصابون بالوسواس القهري بتسجيلها عن حياتهم وتجربتهم الشخصية، وخلال هذه الفرة نقدم لكم تجربة أخد مرضى الوسواس القهري وعلاقته بفيتامين د.

  • مؤخرًا ارتبط في أذهان الجميع أن نقص فيتامين د هو المسبب الأول للكثير من الأمراض النفسية والعقلية.
  • تقول إحدى المرضى بالوسواس القهري:
    • منذ فترة وأنا أعاني من أعراض الوسواس لقهري مثل الخوف الشديد والأفكار الغريبة التي تراودني باستمرار.
    • أشعر دائمًا بالتعب والإرهاق الشديد دون بذل أي مجهود يذكر حتى أنني كنت أشعر بألم وأنا مستلقية على السرير.
    • والكثير من المشاعر والأفكار السلبية التي كنت أفكر بها وأشهر بها دون سبب.
    • مع الاستمرار في ذلك ذهبت إلى الطبيب وفي البداية تم تشخيصي أني مصابة بمرض الوسواس القهري.
    • ولكنه طلب من إجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من معدل فيتامين د في الجسم.
    • وبالفعل بعد إجراء الفحوصات تأكد ظن الطبيب المعالج وأن معدل فيتامين د في الجسم أقل من الطبيعي.
  • ولكنه أوضح لي أن السبب في الإصابة بالوسواس القهري ليس نقص فيتامين د بل أن فيتامين د يوثر على أعراض الوسواس القهري فقط.
  • وأن العلاقة بين ظهور أعراض الوسواس القهري وفيتامين د علاقة طردية بمعني:
    • إذا زاد فيتامين د قلت أعراض الوسواس القهري ولم يشعر بها المريض.
    • إذا انخفض معدل فيتامين د في الجسم فإن أعراض الوسواس القهري تزداد لتصبح أسوء؟

تأثير فيتامين د على الوسواس القهري

هل نقص فيتامين د يسبب وسواس الموت ؟ هل نقص فيتامين د يسبب الوسواس القهري ؟ والكثير من الأسئلة عن علاقة نقص فيتامين د بالأمراض العقلية، ذلك ما سنتعرف عليه خلال هذه الفقرة.

  • هناك الكثير من الدراسات التي تم إجرائها على بعض المصابين بالوسواس القهري وغير المصابين بالوسواس القهري.
  • خلال هذه التجربة وجد الآتي:
    • المرضى بالوسواس القهري كان لديهم معدل فيتامين د أقل من الأشخاص الأصحاء.
    • نقص فيتامين د يزيد من الأعراض عند مرضى الوسواس القهري.
  • لك يوضح لنا  أن نقص فيتامين د ليس هو الذي يسبب الوسواس القهري بل يزيد من حدة الأعراض فقط.
  • بمعنى أن ارتفاع فيتامين د في  الجسم يقلل من الأعراض ولكنه لا يساعد على الشفاء والتخلص من الوسواس القهري.

أعراض نقص فيتامين د

من الفقرات السابقة تأكدنا من أن نقص فيتامين د ليس هو السبب للإصابة بالوسواس القهري وإنما هو عامل مساعد وعلاقته مع الوسواس القهري علاقة طردية حين يقل فيتامين د تزيد أعراض الوسواس القهري وعندما يزيد معدل فيتامين د في الجسم تقل أعراض الوسواس القهري، وخلال هذه الفقرة نتعرف سويًا على أعراض نقص فيتامين د في الجسم.

  • تساقط الشعر بكثافة.
  • عدم التئام الجروح بسهولة حيث تحتاج إلى فترات طويلة حتى تلتئم.
  • الشعور الدائم بالإرهاق والتعب والإحساس بفقدان الطاقة.
  • التعرض للإصابة بالإنفلونزا ونزلات البرد وذلك بسبب ضعف الجهاز المناعي.
  • انخفاض معدل الكالسيوم في العظام مما يزيد من الشعور بألم العظام وقد يكون سببًا في تآكل العظام.
  • الإصابة بالأمراض النفسية مثل الاكتئاب والحزن باستمرار.
  • الشعور بألم حاد في العضلات دون القيام بأي مجهود.
  • أن يكون الشخص عصبي معظم الوقت وسريع الانفعال عند التعرض لأبسط الأمور.
  • تغير الحالة المزاجية دون سبب.
  • الإصابة بالأرق أو الإفراط في النوم.
  • التعرض للإصابة بفقدان الشهية أو الشراهة في تناول الطعام.
  • الإحساس بالذنب وتأنيب الضمير واليأس باستمرار.
  • الشعور المزمن

علاج نقص فيتامين د

علاج نقص فيتامين د يعتمد على عدة طرق ودائمًا يلجأ الطيب إلى وصف الأدوية ومكملات فيتامين د لتعويض النقص بالإضافة إلى الاعتماد على الأطعمة الغنية بفيتامين د.

  • استخدام المكملات الغذائية التي تحتوي على أوميجا 3.
  • التعرض لأشعة الشمس ومراعاة أن يكون ذلك في فترة الصباح أو قبل الغروب مع العلم أن أفضل فترة للتعرض لأشعة الشمس تكون في الفترة ما بين الساعة  9.00 صباحًا وحتى الساعة 10.30 صباحًا.
  • الحرص على تناول الأطعمة الغنية فيتامين د.
  • ممارسة التمارين الرياضية لتقوية لعظام والعضلات.
  • الحرص على أخذ قسط كافي يوميًا من الراحة.
  • استخدام العلاجات التي تساعد على رفع معدل الدم:
    • استخدام مكملات فيتامين د.
    • استخدام الحقن سواء وريد أو عضل.

متى يبدأ التحسن من نقص فيتامين د

معدل التحسن في فيتامين د والتخلص من الوسواس القهري ليس مرتبطان ببعضهما البعض حيث أن كل منهما له طريقة للعلاج، رفع معدل فيتامين د في الجسم يحتاج إلى تغيير نمط الحياة والغذاء وهناك بعض الأمور التي يجب اتباعها لرفع معدل فيتامين د في الجسم.

  • باستخدام المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د يمكن رفع معدل فيتامين د ف الجسم في خلال فترة تتراوح ما بين 10 أيام وحتى 15 يوم.
  • تعتمد مدة العلاج ورفع معدل فيتامين د في الدم على معدل النقص في الجسم:
    • كلما كان معدل فيتامين د أقل كلما احتاج المريض لوقت أطول للعلاج.
  • بعد الانتهاء من فترة العلاج يتم إجراء الفحوصات مرة أخرى للتأكد من معدل فيتامين د في الدم.
    • في حالة كان الجسم ما زال يعاني من نقص فيتامين د يتم تكرار العلام مرة أخرى.
  • يتم إجراء الفحوصات بعد مدة تصل إلى 3 أشهر للتأكد من نسبة فيتامين د في الدم بعد العلاج.
  • تبدأ الأعراض في الاختفاء تدريجًا ولكن يجب الاستمرار والانتظام في استخدام مكملات فيتامين د وكل ما وصفه الطبيب من أدوية للحد من ظهور الأعراض مرة أخرى.
  • بالرغم من أنه يمكن الحصول على فيتامين د بطرق طبيعية إلا أنها لا تكفي في هذه الحالة:
    • الأطعمة التي تمد الجسم بفيتامين د قد لا تكون كافية لتعويض النقس في فترة قليلة.
    • التعرض لأشعة الشمس مفيد جدًا ولكن هناك الكثير ممن يتعرضون لكثير من المخاطر نتيجة التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة.
    • لذا يلجأ الطبيب إلى وصف مكملات فيتامين د ويتم استخدام الجرعة حسب الحالة ومعدل نقص فيتامين د في الدم.

أسباب الوسواس القهري

الوسواس القهري هو عبارة عن الإصابة باضطرابات عقلية يصاب بها الإنسان نتيجة التفكير والشعور بالأفكار والمواقف غير المرعوب بها، بالإضافة إلى رغبة المريض المستمرة في تكرار الأفعال كثيرًا للتأكد من القيام بها مثل: غسل اليدين لمرات كثير بالرغم من نظافتها بالفعل.

بالرغم من انتشار المرض إلا أنه لم يتم تحديد السبب الرئيسي للإصابة به ولكن الدراسات التي تم إجرائها تشمل الأسباب التالية:

  • العوامل البيولوجية:
    • تحدث نتيجة تغير كيميائي في الجسم أو في وظائف الدماغ.
  • العوامل الوراثية:
    • قد تكون العوامل الوراثية سببًا في الإصابة بالوسواس القهري ولكن لم يتم تحديد الجينات المسببة للإصابة به.
  • العوامل البيئية:
    • هناك بعض العادات والتصرفات التي يتم اكتسابها بشكل تلقائي من البيئة التي يعيش فيها الإنسان.
  • معدل السيروتونين في الجسم:
    • السيرونونين هو أحد المواد لكيميائية التي تساعد الدماغ للعمل بشكل طبيعي.
    • انخفاض معدل السيروتونين يسبب إلى اضطراب في عمل الدماغ مما يؤدي إلى اضطرابات الوسواس القهري.

أعراض الوسواس القهري الشديد

يمكن تحديد أعراض الوسواس القهري في فكرة تكرار فعل الأمور للتأكد من القيام بها أو وجود رغبة متكررة ومن أمثلة أعراض الوسواس القهري:
  • وجودة رغبات عدوانية جامحة لا يمكن السيطرة عليها.
  • الخوف من الاتساخ أو التلوّث.
  • رغبة في الصراخ الشديد في حالات غير مناسبة.
  • الخوف من الإصابة بالأمراض.
  • الخوف من الإصابة بالأمراض.
  • الخوف من الأخطاء.
  • الخوف من الأفكار السيئة أو الشعور بالخطيئة.
  • تكرار الوضوء والصلاة.
  • الامتناع عن مصافحة الآخرين أو ملامسة مقبض الباب.
  • الخوف من التسبب بالضرر لنفسه وللآخرين.
  • الخوف من الإحراج أو من الفشل والتورط بسلوك غير لائق على الملأ.
  • الحاجة المبالغ بها للتنظيم، والتكامل، والدقة.
  • الاستحمام أكثر من مرة، أو غسل اليدين بشكل متكرر.
  • تكرار التحقق من الأمور بشكل مفرط، مثل الأقفال أو مواقد الغاز.
  • تناول مجموعة معينة وثابتة من الأغذية، ووفق ترتيب ثابت.
  • تكرار كلمات، أو مصطلحات.
  • تجميع والاحتفاظ بأغراض ليس لها أية قيمة ظاهرة للعيان.

علاج الوسواس القهري نهائياً

يعتمد علاج الوسواس القهري على العلاج بالأدوية والعلاج النفسي.
  • العلاج النفسي: يعتمد على العلاج السلوكي المعرفي ويتم من خلال:
    • تعريض المريض للمواقف والعناصر التي تسبب له الخوف بشكل تدريجي.
    • توضيح كيفية مقاومة الرغبة في القيام بالأفعال القهرية في تلك المواقف.
    • يحتاج العلاج النفسي الكثير من المجهود والممارسة حتى يتم التعوض على العادات الجديدة المكتسبة.
  • العلاج بالأدوية: تعمل الأدوية على السيطرة على الهواجس التي يعاني منها مريض الوسواس القهري ومن أدوية مضادات الاكتئاب التي تستخدم تحت إشراف الطبيب: يجب مراعاة المرحلة العمرية عند تحديد الدواء
    • كلوميبرامين (أنافرانيل): يستخدم للبالغين وللأطفال أكبر من عمر 10 أعوام.
    • فلوكسيتين (بروزاك): يتم وصفه للبالغين وللأطفال من عمر 7 أعوام فأكثر.
    • فلوفوكسامين: يستخدم للبالغين وللأطفال من عمر 8 أعوام فأكثر.
    • باروكسيتين (باكسيل _ بيكسيفا): يتم وصفه للبالغين فقط
    • سيرترالين (زولوفت): يوصف للبالغين وللأطفال أكبر من عمر 6 أعوام.

إلى هنا نكون قد وصلنا لختام مقالنا عن تجربتي مع فيتامين د والوسواس والذي قدمنا لكم من خلاله العلاقة بين فيتامين د والوسواس القهري وكيف يمكن علاج كل منهما.

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.