الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

طرق لجعل قهوتك صحية

بواسطة: نشر في: 31 مارس، 2020
mosoah
طرق لجعل قهوتك صحية

بعد معرفة طرق لجعل قهوتك صحية وتطبيق ما عرفته فعلى الأغلب لن تكون بحاجه للتقليل من معدل استهلاكك للقهوة كما أنك ستضاعف من مدى تمتعك بفوائدها الصحية، وستتخلص من تأثيرها السلبي على قدرتك على ضبط الوزن إذا كنت معتادًا على تناولها مع الكثير من الإضافات كالسكر والكريمة؛ ويعود السبب الأساسي في أن ستتمتع بكل هذه المميزات بمطالعة المقالة الحالية من موسوعة في أنك ستعرف كيف تتناولها بالمعدل الصحي بالنسبة لك كما ستعرف كيفية مضاعفة قيمتها الغذائية وكيف تختار أجود أنواعها أيضًا؛ فضلًا عن أنك ستعرف أنسب الأوقات لاستهلاكها وفق النتائج التي توصلت لها أحدث الدراسات العلمية.

طرق لجعل قهوتك صحية

عدم استهلاك الكافيين بعد 2 ظهرًا

  1. فالقهوة من أغنى المصادر الطبيعية بالكافيين المُنبه والذي له يعود له الدور الأكبر في تزايد معدل الإقبال على استهلاك القهوة، فهو يُشعر بالنشاط ويدعم القدرة على اليقظة على الرغم من الشعور بالإنهاك.
  2. وبالرغم من أن هذا الأمر مفيد إلا أن استهلاك الكافيين بعد الساعة 2 ظرًا يرفع مخاطر الإصابة باضطرابات النوم والتي يُعتبر من أكثرها شيوعًا الأرق، وبالإضافة إلى ذلك فإنه يحد من القدرة على الاستغراق في النوم بالعمق مما يقلل من جودته وينعكس بالسلب في نهاية الأمر على مدى الشعور بالحيوية والنشاط والذي يُترجمه الجسم في الشعور بالإجهاد بمعدلات متفاوتة الشدة تبعًا لمدى الانخفاض في جودة النوم، وقدر الجهد المبذول دوريًا، والحالة اصلحية العامة أيضًا.
  3. ونظرًا للأسباب السابق ذكرها، فمن الموصى به تجنب شرب القهوة المتضمنة للكافيين بعد الساعة 2 ظهرًا، وفي حالة الشعور بالحاجة لتناول المنبهات فيمكن تناول كوب من القهوة الخالية من الكافيين أو كوب من الشاي.

تناول القهوة الغنية بالكافيين يؤثر سلبًا على جودة النوم، لذا تجنب تناولها بعد 2 ظهرًا قدر الإمكان.

تجنب إضافة السكر

  • القهوة السوداء من المشروبات متعددة الفوائد الصحية معتدلة السعرات الحرارية، ولكن إضافة السكر الأبيض لها يُضاعف السعرات الحرارية الموجودة فيها دون التأثير بالإيجاب على قيمتها الغذائية.
  • ومن الجدير بالذكر أن تناول القهوة غير المُحلاة يُضاعف من مدى تلذذك بالقهوة، ولكن يتطلب ذلك الاعتياد على عدم تناول القهوة المُحلاة بالسكر بصفة خاصة والتقليل من معدل استهلاكك للسكر في المشروبات بأنواعها المختلفة بصورة عامة. وبالإضافة إلى هذه المميزات فإن استهلاك القهوة غير المُحلاة سيدعم قدرتك على ضبط الوزن بشكل كبير.
  • وحتى تستطيع الإعتياد على تناول القهوة غير المُحلاة توجد طريقتين يُمكن الاختيار بينهما؛ أولهما التوقف المفاجىء عن إضافة السكر للقهوة، ويُمكنك الاعتياد على ذلك خلال أسبوع في المتوسط، بينما الطريقة الثانية تتمثل في خفض معدل إضافة السكر  للقهوة.

من غير الموصى به طبيًا إضافة السكر للقهوة لأنه لا يزيد قيمتها الغذائية، ولتطبيق هذه القاعدة يُمكنك التطبيق بشكل فوري والمواظبة على ذلك لمدة أسبوع حتى تعتاد أو تتبع طريقة التقليل التدريجي لمعدل إضافة السكر.

اختيار نوع عالي الجودة

تتوفر أنواع مهولة من البن في المتاجر، ولكن تختلف جودة الأنواع المتاحة تبعًا لنوع حبوب البن وطريقة تجهيز حبوب البن حتى تصل إلى شكلها النائي المتوفر في المتاجر؛ وببساطة أفضل أنواع القهوة هي المُعدة من البن العضوي كما يفضل شراء حبوب البن وطحن كمية منه قبل الحاجة للاستهلاك.

وبالرغم من أن  البن العضوية أمر يُمكن الحصول عليه إلا أن أغلب الأنواع الجاهزة من البن يتم الاعتماد في زراعتها على نوع أو أكثر من المواد الكيميائية، ولتجنب ذلك يوصى بشراء أنواع قهوة من أحد العلامات التجارية الكبرى المعروفة بمنتجاتها العضوية.

احرص على تناول القهوة المُعدة من البن العضوي، وإذا لم يكن ذلك متاحًا قم بشراء حبوب البن من أحد الأصناف المميزة واطحن كميه منه في المنزل حسب حاجتك كل بضعة أيام.

كيف تجعل قهوتك صحية

تجنب الإفراط في شرب القهوة

  • إذا كنت من مُحبي القهوة فعلى الأغلب فإنها تمثل مشروبك المفضل الذي لا تستطيع بدء يومك دون تناول كوبًا منه كما أنك تُبادر بشرب كوبين على الأقل على مدار اليوم.
  • ولكن لا يعني أن للقهوة فوائد صحية عدة أنه يُمكن الإسراف في تناولها، فالفوائد قاصرة على الاستهلاك بقدر معتدل، وهذا القدر يختلف إلى حد ما من شخص لآخر تبعًا لوزن الجسم، فوفقًا لتوصيات وزارة الصحة الكندية فالحد الموصى به من استهلاك الكافيين هو 2.5 مليجرام من القهوة مقابل كل كيلو جرام من وزن الجسم.
  • ونظرًا لأن كوب القهوة يحتوي في المتوسط على 95 مليجرام كافيين، فالقدر الموصى به من استهلاكها لا يجب أن يزيد عن كوبين في اليوم بالنسبة لشخص وزنه 80 كيلو جرام.
  • ومع ذلك فقد أوضح الأبحاث أن استهلاك قدر يصل إلى 6 أكواب يوميًا من الققوة (من 400- 600 مليجرام كافيين) ليس له آثار جانبية في أغلب الحالات.

اعتدل في استهلاك القهوة حتى تتجنب الآثار الجانبية الافراط في استهلاكها، والإفراط بالنسبة للقهوة أمر نسبي، لذا اعتمد في تحديد ذلك على تأثير تناول القهوة على جسدك إذا كنت معافى، واتبع إرشادات الطبيب المعالج إذا كنت تتداوى بأي من أنواع العلاجا.

عدم إضافة كريمة القهوة الجاهزة

  1. فهذا النوع من الإضافات مما كان من أنواع عالية الجودة فإنه فقير المحتوى من المغذيات مقارنة بمحتواه من السعرات الحرارية، وينطبق هذا الأمر على الأنواع منخفضة الدسم أيضًا؛ وبالإضافة إلأى كل ذلك فإن المواد المعالجة كالكريمة الجاهزة بأنواعها المختلفة تنتمي لأنواع الأغذية غير الصحية.
  2. وتبعًا للمعلومات الموضحة فإن استهلاك هذا النوع من الإضافات خاصةً إذا كنت من الأشخاص كثيري الاستهلاك للقهوة سيكون له تأثير سلبي مهول على قدرتك على التمتع بوزن صحي؛ ونظرًا لكل السلبيات الموضحة لهذا النوع من الإضافات فإن من الموصى به تناول القهوة السوداء، أو استبدال كريمة بأي من أنواع الحليب، فذلك لن يحميك من أضرار القهوة فحسب، بل سيزيد من العناصر الغذائية في القهوة أيضًا.

استبدل كريمة القهوة الجاهزة بالحليب كامل الدسم أو قليل الدسم، فذلك يزيد من محتوى القهوة من العناصر الغذائية كما أنه يُثبط من معدل السعرات الحرارية المتناولة على مدار اليوم.

إضافة منكهات مُغذية

حيث توجد الكثير من أنواع المُنكهات الغنية بالمغذيات التي يُمكن إضافتها لتعزيز مذاق القهوة وكنوع من التجديد أيضًا، ومن أفضل هذه المنكهات الكاكاو المفعم بالكثير من مضادات الأكسدة، والهيل المطحون شائع الاستعمال في القهوة العربية والمعروف بتعدد فوائدة الصحية، والقرفة وفيرة المحتوى من العديد من العناصر الغذائية، والقرنفل عطري الرائحة المقوى للمناعة، وجوزة الطيب التي تساهم في تحسين الحالة المزاجية، والكركم الداعم لصحة الجهاز العصبي لغناه بعدد من أنواع فيتامين ب.

عزز مذاق قهوتك وضاعف قيمتها الغذائية في الوقت نفسه من خلال إضافة نوع أو أكثر من المنكهات الطبيعية لها والتي يُعتبر من أفضلها الهيل، والكاكاو، والكركم، والقرنفل، وجوزة الطيب، والقرفة.

بعد إطلاعك على أفضل طرق لجعل قهوتك صحية يُمكنك معرفة كيفية الإستفادة من بقايا القهوة من خلال مطالعة مقالة (كيفية الاستفادة من القهوة المستخدمة).

المصادر: 1، 2، 3، 4، 5، 6، 7، 8، 9، 10.