الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

متى تبدأ خصخصة التعليم

بواسطة: نشر في: 12 يونيو، 2021
mosoah
متى تبدأ خصخصة التعليم

الخصخصة هي أحد المصطلحات الاقتصادية ذات المعنى الضخم والتي تعتبر نقلة نوعية في الدول التي تتبناها، فالخصخصة هي أن تتولى القطاعات الخاصة إدارة القطاعات العامة وبهذا يتحول الأداء الحكومي إلى أداء وإشراف القطاع الخاص، ولما بدأت السعودية تطرح الفكرة بصورة علانية بدأ الكثيرين السؤال عن متى تبدأ خصخصة التعليم وهو ما سنتعرف عليه في هذا المقال من خلال موقع موسوعة.

متى تبدأ خصخصة التعليم

  • بينما تخطو السعودية في الوقت الحالي خطوات كبيرة وضخمة نحو رؤيتها 2030.
  • بدأت في طرح فكرة الخصخصة أي أنها ستبدأ في منح القطاع الخاص سلطة إدارة القطاعات العامة.
  • وقد جهزت 38 مؤسسة عامة منهم 13 وزارة داخل السعودية ليبدأوا مرحلة الخصخصة فعليًا.
  • وعلى رأس هذه الهيئات هي وزارة التعليم السعودي الذي سيبدأ تخصيصه على مدار عامين كاملين من التحول من العام للخاص. 
  • وقد بدأت الوزارة بالفعل في عملية التحول منذ الأيام الأخيرة من عام 2020 وسينتهي التحول ما يبن عامي 2022 و2023.
  • هذا الأمر لا يخص وزارة التعليم فقط بل تتشارك معها وزارة الإعلام، وزارة الرياضة، وزارة الصناعة والثورة المعدنية، وزارة الإسكان.
  • وزارة الصحة، وزارة الطاقة، وزارة النقل، وزارة الحج والعمرة والمؤسسات الخاصة بالري والمياه.
  • وقد بدأ الكثيرين في التساؤل عن متى تبدأ خصخصة التعليم لما أعلنت الحكومة أن التعليم من أولى المؤسسات التي ستتعرض للخصخصة.
  • وذلك لأن السعودية في الفترة الأخيرة ازداد معدلات صرفها على التعليم بصورة كبيرة جدًا.
  • وقد خصصت أكثر من 35 % من مجموع ميزانية الإنفاق على التعليم وهو الأمر الذي يعتبر إرهاقًا للميزانية.
  • وإن صرف هذه الأموال على مؤسسات أخرى سيكون له نفع أكثر بينما أن يحل موضوع التعليم من خلال القطاعات الخاصة.
  • وينظر الكثير من أهالي المملكة على هذا القرار بانه أحد أفضل القرارات التي تم اتخاذها.
  • نظرًا لما سيعود على التعليم من فائدة كبيرة، وأولها أن النظام الإداري سيتخلص من البيروقراطية.
  • التي يعاني منها معظم المواطنين سواء من الطلاب أو من أولياء الأمور الذي فرض عليه القطاع الحكومي.
  • الكثير من الإجراءات والخطوات التي تصعب القيام بأصغر الأمور بل وهناك أمل على أن يتطور التعليم في السعودية أكثر.
  • ولربما يصبح هناك انفتاح أكبر في التعليم من حيث إدخال المرأة في مجالات متعددة وخصوصًا في مرحلة التعليم الجامعي.
  • لكن هذا القرار يولد أيضًا العديد من الأسئلة وهو كيف سيجني القطاع الخاص الأرباح المنتظرة.
  • فهل بهذا الأمر سيتعلم التعليم المدرسي من تعليم مجاني إلى تعليم ذو مصاريف باهظة الثمن.
  • وهل سيتم فرض رسوم منفرة على كل ما يخص الاستشارات الخاصة بالتربية التي كانت تقدمها المدارس.
  • وعلى كل الخدمات والمرافق الرياضية التي تقدمها وزارة التعليم بالإضافة إلى خدمات النقل المدرسي.
  • التي يمكن أن يحدث نقلة نوعية في ما يتم دفعه سنويًا من أولياء الأمور لتلقي الخدمة.

مصير موظفي التعليم بعد الخصخصة

مصير موظفي التعليم بعد الخصخصة

  • متى تبدأ خصخصة التعليم وما هو مصير موظفي التعليم بعد الخصخصة هذه تساؤلات كثيرة مطروحة في المجتمع السعودي.
  • خصوصًا أن المعلمين والمعلمات يواجهون مشكلة كبيرة جدًا في الوقت الحالي ويشعرون بالخوف والقلق.
  • وذلك لأن تم اكتشاف أن أكثر من 85% من الميزانية التي تخصصها الحكومة السعودية للصرف على لتعليم.
  • تذهب في الخدمات والرواتب المقدمة للمعلمين الذي يشكلون شريحة عريضة من المجتمع السعودي.
  • لذلك تعتبر هذه التكلفة كبيرة جدًا على القطاع الخاص والذي بالتأكيد لن تتحمله وستعمل على تخفيض التكلفة.
  • وهذا يؤدي بالمعلمين إلى خيارين الأول هو تخفيض نسبة المعلمين داخل المملكة.
  • وهو ما سيؤدي إلى الاستغناء عن عدد كبير جدًا من المعلمين وسيصبح لا يوجد عمل لهم.
  • وما ما سيؤثر على البطالة وسيزيد من نسبتاها وهو عكس رؤية 2030 التي تهدف إلى القضاء على البطالة نهائيًا.
  • وهناك الخيار الثاني الذي يجعلهم يتساؤلون عن متى تبدأ خصخصة التعليم لأن هناك تغير جذري خاص بالرواتب الخاصة بالمعلمين.
  • ولما كانت رواتب المعلمين تتراوح من 5200 إلى 15650 ألف ريال سعودي للدرجة الأولى.
  • وبين 7000 إلى 19350 ريال سعودي للدرجة الثانية، وبين 8920 إلى 23170 ريال سعودي للدرجة الثالثة.
  • ومن 10960 إلى 21770 ريال سعودي للدرجة الرابعة، وتبدأ من 13120 إلى 21250 ريال سعودي للدرجة الخامسة.
  • لا يتوقع أيًا من المعلمين كيف سيكون الخصم من الراتب أو الانحدار بسلم الرواتب بصورة أقل من ذلك.
  • وكيف سيتناسب ذلك مع طرق المعيشة والمتطلبات الوظيفية وما يحصل عليه المعلم أو المعلمة.
  • للترقي في العمل من دورات تدريبية مهنية، وهنا يأتي السؤال كيف سيتم إصلاح أحوال التعليم.
  • وأحوال المعلم القائم على هذه المهنة ليست بخير وأحواله ليست مرضية لنفسه ولا للآخرين.
  • وهذا لأن مصير المعلم ليس مبشرًا أبدًا فمعظم المعلمين ينتظرهم أما ترك الوظيفة.
  • أو انخفاض حاد في الرواتب وفي كل الأحوال ستكون الخسارة الأكبر للمعلم.
  • والمستفيد الوحيد هو الموظف الإداري والذي يعتبر دوره في العملية التعليمية ليس بحجم ولا أهمية المعلم الذي يعتبر المتضرر الأكبر.

تجارب الدول في خصخصة التعليم

  • لما بدأ السؤال يدور حول متى تبدأ خصخصة التعليم بدأ الشعب السعودي النظر في الدول التي خضعت لنفس التجربة.
  • وبدأوا في البحث ما إذا كانت النتائج محمودة أو أن الوضع سيتحول إلى أسوأ المظاهر.
  • وبينما يرى الكثيرين من المستشارين والسعودين أن الدولة يجب أن تؤجل عملية الخصخصة في التعليم.
  • والتفكير من جديد لأنها على مدار 50 سنة الأخيرة كان لها أداء رائع في تطوير العملية التعليمية.
  • ولم يؤثر ذلك على اهتمامها بأي قطاع أخر فلماذا نتجه إلى خصخصة أحد القطاعات التي أثبتنا جدارتنا بها بالفعل.
  • والذي يجعل هذا الرأي هو الصائب إلى حد كبير هو أن تجارب الدول في خصخصة التعليم
  • لم تكن جميعها إيجابية بالصورة التي تم تخيلها، فالخصخصة هي همها الأول هو جمع أكبر قدر من الربح من وراء الخدمات المقدمة.
  • وهو ما نجحوا به بالفعل خصوصًا في التجربة الأوروبية لخصخصة التعليم التي بدأت من بريطانيا العظمى.
  • التي كانت لها نجاح ساحق في تجربة خصخصة التعليم واستطاعت أن تنشأ التوازن لتجعل جميع أطراف العملية التعليمية.
  • في الجهة الرابحة، فالمؤسسات الخاصة التي تديره تستطيع أن تجمع ما يزيد عن تريليون جنيه استرليني سنويًا.
  • من قطاع التعليم وبالتالي ذلك يعود على مصلحة المعلم الذي يتم معاملته بأفضل طريقة ممكن.
  • ويتم توفير له كل ما يريد من راتب عالِ وخدمات لتطوير مهاراته الوظيفية، وبينما يدفع الطالب مقابل التعليم.
  • إلا أنه يحصل على أفضل جودة تعليمية في العالم وهو ما جعل المدارس والجامعات في المملكة المتحدة متطورة جدًا.
  • لكن هذا عكس التجربة الأمريكية، فمنذ نجاح التجربة في بريطانيا، بدأ في الولايات المتحدة سؤال متى تبدأ خصخصة التعليم
  • وقد تبنت الولايات تجربة الخصخصة الجزئية وهو ما جعل هناك عدم توازن بين مستوى مدارس الحكومة.
  • والمدارس الخاصة بحيث لا يوجد توازن في الموارد وتوزيعها على كل المؤسسات التعليمية.
  • وهو ما كان له سلبياته التي أنشأة فجوة كبيرة في المجتمع التعليمي.

إلى هنا نكون قد تحدثنا عن أحد المواضيع الحيوية داخل المملكة العربية السعودية وهي متى تبدأ خصخصة التعليم ويمكنكم الاطلاع على أخر الأخبار من خلال كل جديد على موسوعة.