الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما سبب أحلام اليقظة وعلاجها ؟

بواسطة: نشر في: 16 فبراير، 2018
mosoah
أحلام اليقظة وعلاجها

أحلام اليقظة وعلاجها فهي من الأشياء التي تحدث مع الكثير من الأشخاص، وهي عبارة عن نسج قصة قصيرة من الخيال ليهرب بها الشخص عن الواقع، حيث يسعى كل شخص لتحقيق هدفه وما يتمناه من خلال أحلام اليقظة، حيث إن أحلام اليقظة تسهل على الإنسان التصور بأنه الناجح في مجال عمله أو كأنه أصبح من المشاهير وكل ذلك في غضون دقائق معدودة عندما يقوم المخ بنسج الحلم، والكثير من الأشخاص يصبح لديه عادة أحلام اليقظة ويسعى إليها دائما للهروب من الواقع، وقد تفصله تلك الأحلام عن واقع الذي يعيشه، وبالرغم من أن الكثير من العلماء يرون أن أحلام اليقظة هي شيء مفيد جدا للإنسان وذلك في حالة إن كان الشخص يقوم بنسج القصص الخيالية المتعلقة بحياته الشخصية والتي يكون قادر فعليًا على تحقيقها، ولكنها تصبح ضارة للإنسان إذا دخل الإنسان في مرحلة الإدمان لها، وجعلته يبتعد عن الواقع أو عن كل ما يوصل بينه وبين عالمه الواقعي.

الأسباب التي تؤدي إلى أحلام اليقظة:

  • يلجأ الأطفال إلى أحلام اليقظة وذلك في محاولة للهروب من الواقع، وبالأخص عندما يفشل الطفل في تحقيق أي شيء، فمثلًا عندما يشعر الطفل بالفشل في مادة دراسية يقوم بالهروب من واقعه والاتجاه لأحلام اليقظة والتي يتم فيها تصوير نفسه بأنه من الناجحين، وقد لا يتعلق الأمر بالمواد الدراسية فقط عند الأطفال، حيث تتحول أحلام اليقظة إلى جزء هام من حياة الطفل إن كان الطفل يعاني من عدم الإهتمام وعدم المقدرة على تحقيق  من أحلامه، فيجد الطفل المتعة الكبيرة في تلك الأحلام فيلجأ لها باستمرار.
  • قد يلجأ الإنسان أو الطفل إلى أحلام اليقظة من أجل التعويض عن شيء ما ينقصه في الواقع، سواء كان ذلك النقص نجاح أو إصابة جسمانية، وتكون بالنسبة لهم أحلام اليقظة عي المهرب الوحيد للخروج من حالات النقص والتعويض عنها.
  • قد يدمن الكثير من الأشخاص أحلام اليقظة فيكبر الشخص وتكبر معه تلك الأحلام، ويزيد معه معدل تلك الأحلام، وبذلك يكون الشخص قد وصل لمرحلة إدمان ولا يستطيع التخلص من تلك العادة، وذلك فإنهم يلجئون إليها لمجرد تعودهم عليها منذ الصغر.
  • يلجأ الكثير من الأشخاص وبالأخص الأطفال إلى أحلام اليقظة وذلك للهروب من شعورهم بالخجل، حيث يعاني الكثير من الأشخاص من الخجل الشديد وضعف الشخصية وهذا ما يجعلهم غير قادرين على التواصل مع ممن حولهم من الأصدقاء، لذلك يلجئون إلى أحلام اليقظة التي لا تلزم منهم الإختلاط مع الآخرين، ويرون استمتاع كبير في تلك الأحلام.
  • الشعور الدائم للشخص بالقلق والتوتر، والإحباط هو من ضمن الأشياء التي تجعل الشخص يلجأ إلى أحلام اليقظة من أجل الهروب من الواقع الذي يجعله متوترًا دائمًا.
  • من ضمن أسباب لجوء الإنسان إلى أحلام اليقظة هو أن يعاني الشخص من عدم القدرة على إشباع كل ما يحتاجه من الناحية النفسية، لذلك فإنه يلجأ إلى أحلام اليقظة التي يعتبرها أنها تعوضه عن تلك الاحتياجات.

كيفية علاج أحلام اليقظة عند الأطفال:

  • لابد على الأهل أن يقوموا بتعزيز الثقة بالنفس عند أطفالهم باستمرار.
  • محاولة الحصول على التأمين النفسي، ففي حالة إن كان الطفل هو من يتعرض لأحلام اليقظة بشكل مستمر يجب على الأبوين توفير له الاستقرار النفسي في محيط المنزل والأسرة.
  • لابد أن يتم شغل أوقات فراغ الطفل دائمًا بالأنشطة المفيدة.
  • تنمية مهارات الطفل العقلية باستمرار من خلال الألعاب والأنشطة المختلفة.
  • لابد من تعزيز القدرات التي يتمتع بها الطفل من قبل الأبوين، ولابد من نصح الطفل دائمًا على العمل والنجاح وما يترتب عليهم من فوائد للإنسان.
  • لابد من التعرف على المشكلات التي يعاني منها الطفل ومحاولة حلها والتخلص منها.

كيفية علاج أحلام اليقظة عند الكبار:

  • يجب أن يسعى الإنسان إلى حل المشكلات التي تجعله بحاجة دائمًا إلى الهروب منها.
  • لابد من مواجهة الواقع بكل ما يحمله من أمور سيئة ومحاولة حل المشكلات والتأقلم مع الواقع.
  • لابد من تعزيز الثقة بالنفس عند الإنسان باستمرار.
  • لابد من السعي بشكل جدي وراء العمل والنجاح وتحقيق الأحلام إلى حقائق ملموسة.
  • شغل أوقات الفراغ بالأمور المفيدة مثل القراءة ومد العقل بالمعلومات والهوايات وذلك من أجل التخلص من عادة أحلام اليقظة شيئًا فشيئًا.