الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي قبيلة نبي الله صالح

بواسطة: نشر في: 8 نوفمبر، 2021
mosoah
ما هي قبيلة نبي الله صالح

جميع الأنبياء جاؤوا تحت راية واحدة وهي توحيد الله الواحد الأحد توارثوا الرسالة جيل بعد جيل وما زال الكافرون مصممون على عنادهم لأوامر الله، بُمعظم القصص جاء العذاب عليهم وليكونوا عبرة لغيرهم، أرسل الله سبحانه وتعالى الأنبياء إلى بنو البشر ليعلموهم الدين الصحيح الذي يجب أن يسيرو عليه في الحياة، من ضمن الأنبياء المعروفين نبي الله صالح، ما هي قبيلة نبي الله صالح ؟، سنتحدث عن قصة سيدنا صالح وقصته مع قومه وطريقة نشر الدعوة تابعنا عبر موقع موسوعة لتتعرف على كامل القصة.

ما هي قبيلة نبي الله صالح

القبيلة التي أُرسل إليها نبي الله صالح هي قبيلة ثمود، ذُكرت تلك القبيلة في قول الله تعالى بسورة هود”وَإِلَىٰ ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا ۚ قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَٰهٍ غَيْرُهُ ۖ هُوَ أَنشَأَكُم مِّنَ الْأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا فَاسْتَغْفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ ۚ إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ مُّجِيبٌ (61)”.

  • قبيلة ثمود هم من الأعراب الذين سكنوا منطقة الحجر التي كانت واقعة بين الحجاز وتبوك، جاء هذا في قول الله تعالى بسورة الحجر “وَلَقَدْ كَذَّبَ أَصْحَابُ الْحِجْرِ الْمُرْسَلِينَ (80) “.
  • يرجع نسب قوم ثمود بن عامر إلى أبناء عمومة ويرجع لثمود بن عامر بن إرم بن سام بن نوح.
  • أُطلق عليهم أيضاً أصحاب الحجر وهم قوم ثمود وقوم سيدنا صالح عليه السلام، تلك القصة ذُكرت بمواضع في القرآن الكريم.
  • كانوا يصنعون الأصنام باستخدام الحجارة وأيضاً يقوموا بعبادتها، أرسل الله سبحانه وتعالى لهم نبيه صالح من أجل أن يدعوهم لعبادة الله الواحد الأحد.
  • تم تسميتهم بهذا الاسم بسبب أنهم كانوا يعملون في نحت الصخور والجبال وأنهم كانوا يصنعون الأصنام من الحجارة ليتعبدوا بها.
  • ذُكرت قصتهم بالقرآن الكريم وكانت بها تفاصيل كثيرة حيث أنه تحكي قصة قوم ثمود مع سيدنا صالح كما تم ذكرها بمواضع عدة في القرآن.

قصة نبي الله صالح مع قبيلة ثمود

  • قصة قوم صالح والناقة كانت من أكثر القصص المؤثرة، أنعم الله عز وجل على قوم ثمود بمظاهر العمران وكذلك الحضارة والبنيان وهم كانوا جاحدين لله ونعمه، هم عبدو الأصنام والأوثان.
  • أرسل الله عز وجل نبي الله صالح حتى يدعوهم لدين التوحيد، ولكن قومه طلبوا منه هنا معجزة حتى يتأكدوا من أنه نبي.
  • قال لهم أن تلك التماثيل هي من صنعهم وهي لا تنفهم ولا تضرهم، ولكنهم رأوا أن دعوته تلك لهم هي مُجرد دعوة شريرة.
  • دخل الشك في قلوبهم بعد دعوة صالح لهم فطلبوا منه أن يأتي لهم بمُعجزة تثبت قدرة الله وفعلا أرسل الله سبحانه وتعالى الناقة لهم.
  • أيد الله عز وجل هنا نبيه في هذا الوقت بالناقة وكان الطلب أو الشرط أن يتركوها تأكل وتشرب وتعيش بدون أن يذبحوها أو يمسوها بسوء.
  • كما جاء في قول الله تعالى بسورة هود “وَيَا قَوْمِ هَٰذِهِ نَاقَةُ اللَّهِ لَكُمْ آيَةً فَذَرُوهَا تَأْكُلْ فِي أَرْضِ اللَّهِ وَلَا تَمَسُّوهَا بِسُوءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ قَرِيبٌ (64) “.
  • لكن قومه لم يلتفتوا لأمر النبي فذبحوها فمن هنا جاء عذاب الله كما جاء في الأية الكريمة بسورة هود ” فَعَقَرُوهَا فَقَالَ تَمَتَّعُوا فِي دَارِكُمْ ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ ۖ ذَٰلِكَ وَعْدٌ غَيْرُ مَكْذُوبٍ (65) فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا نَجَّيْنَا صَالِحًا وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ بِرَحْمَةٍ مِّنَّا وَمِنْ خِزْيِ يَوْمِئِذٍ ۗ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ الْقَوِيُّ الْعَزِيزُ (66) وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ (67) كَأَن لَّمْ يَغْنَوْا فِيهَا ۗ أَلَا إِنَّ ثَمُودَ كَفَرُوا رَبَّهُمْ ۗ أَلَا بُعْدًا لِّثَمُودَ (68)”.

من أي الوجوه كانت الناقة معجزة لنبي الله صالح

  • ذُكر بالقرآن الكريم أن الله عز وجل أيد سيدنا صالح بالناقة ولكنه لم يذكر الإعجاز الذي كان بها.
  • يجب على المسلم أن يقف على القرآن الكريم وأن تلك لم تكن ناقة عادية، وأن إخراجها لم يكن أمر عادي.
  • بعد أن ظهرت الناقة أمن الكثير من قوم ثمود عندما رأوها فهنا كان اليقين أن صالح يدعوا لدين الله.
  • طلب صالح من الناس أن يتركوا ناقة الله تعيش في الأرض وتأكل من خيرها وأن الناقة كانت تُعطي حليباً بمقدار ما تشربه.
  • لم يُكر بالتفسير معلومات مُكثفة حول تلك الناقة ولكن هنالك أقاويل تقول أن تلك الناقة قد خرجت من الصخور.

ما هي الصيحة التي عاقب الله بها قبيلة نبي الله صالح

  • خرج نبي الله صالح على قومه بعد أن قتلوا الناقة وكان يريد أن يعرف لماذا فعلوا هذا الفعل وتجرئوا على التحدي.
  • تحدى قوم ثمود صالح عليه السلام أن يأتيهم بعذاب الذي هددهم بأنه سوف يحدث إن قتلوها.
  • أوحى الله هنا لسيدنا صالح أن عذابهم سوف يأتيهم بعد ثلاثة أيام ولكنهم كذبوا ولكن فعلا فبعد الثلاثة أيام أتتهم الصيحة وهلك القوم.
  • الصيحة هي الصوت العالي الذي لا يقدر البشر على تحمله، يُعلم أن الإنسان يمتلك درجة من التحمل لدرجات مُحددة من الصوت فإن زاد الصوت عند الحد فإن الإنسان يهلك حينها.
  • تلك كانت علامة من علامات الغضب من الله وفعلاً هلك القوم، جاء بقول الله تعالى بسورة هود “وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ (67) “.

تحدثنا خلال هذا المقال عن نبي الله صالح وتعرفنا على إجابة السؤال ما هي قبيلة نبي الله صالح إلى جانب ذكر قصتهم وعن العذاب الذين تعرضوا له بعد أن خالفوا أوامر الله جل وعلا، كما يُمكنك قراءة المزيد من المواضيع عبر الموسوعة العربية الشاملة .