الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية الصبر على البلاء

بواسطة: نشر في: 14 ديسمبر، 2021
mosoah
كيفية الصبر على البلاء

كيفية الصبر على البلاء إن المؤمن مبتلى، والبلاء هو المحنه التي يتعرض لها الإنسان في حياته، وتختلف المحن والابتلاءات فيما بين الشدة والبساطة، فبعض الابتلاءات قد تكون مادية، وأخرى قد تكون نفسية، وثالثة قد تكون مرضي، والمؤمن مطالب في كل الحالات بالصبر، والتحمل.

وفي هذه المقالة المقدمة إليكم من موسوعة سنطيل الحديث عن إمكانية الصبر على البلاء، وكيف يمكننا أن نتحمله، لننال الثواب الذي وده الله للصابرين.

كيفية الصبر على البلاء

إن الصبر في اللغة العربية يعني الحبس، والمقصود هنا بالحبس ليس السجن، بل حبس النفس على الجزع، ويتم هذا من خلال القيام بما يلي:

  • وحبس اللسان عن الشكوى، وغيرها من الصور المعبرة عن الجزع.
  • وهناك حديث معبر عن الرسول عليه الصلاة والسلام، أوضح فيه منزلة الصبر ومكانته، حيث قال:
  • عَجَبًا لأَمْرِ المُؤْمِنِ، إنَّ أمْرَهُ كُلَّهُ خَيْرٌ، وليسَ ذاكَ لأَحَدٍ إلَّا لِلْمُؤْمِنِ، إنْ أصابَتْهُ سَرَّاءُ شَكَرَ، فَكانَ خَيْرًا له، وإنْ أصابَتْهُ ضَرَّاءُ، صَبَرَ فَكانَ خَيْرًا له.
  • وليكتسب الإنسان الصبر عليه أن يتقي الله أولاً في قول شيء.
  • ويعلم أن حياته عبارة عن مراحل متعددة من الصبر، وشكر الله.
  • ويعلم أن الكون مسير في خدمة الله تعالى.
  • وأن لدنيا فانية، وعليه أن يعمل لأخرته.
  • ويجب أن يدرك المؤمن أن الإنسان المؤمن دائمًا ما يبتليه الله ليختبره.
  • فإن شكر وحمد كان جزاءه الجنه، وإن جزع سيلاقي من الله ما يستحقه.
  • وعلى المؤمن أن يعلم أن الدنيا ليست مكان النعم والفرح، لأن الفرح والسعادة موجدة عن الله في جنته، فعلى الإنسان أن يجاهد في الدنيا لينولها.
  • ويجب أن يتعرف المؤمن على فضل الصبر، ومكانته المميزة عند الله عز وجل.
  • ويعلم أن الإنسان الصابر يوفى أجره دون أن يحاسب، ونستدل هنا بقول الله عز وجل:
  • قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ ۚ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَٰذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ ۗ وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ ۗ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ.
  • ويعلم أن فضل الله على الصابرين على المصائب كبير، في الدنيا والآخرة ونستدل بهذا برواية أم سلمة حيث قالت:
  • سَمِعْتُ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ يقولُ… بمِثْلِ حَديثِ أَبِي أُسَامَةَ. وَزَادَ قالَتْ: فَلَمَّا تُوُفِّيَ أَبُو سَلَمَةَ، قُلتُ: مَن خَيْرٌ مِن أَبِي سَلَمَةَ صَاحِبِ رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ، ثُمَّ عَزَمَ اللَّهُ لِي، فَقُلتُهَا: قالَتْ: فَتَزَوَّجْتُ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ.
  • وإن كثرة البلاء والمشكلات التي يجب على الإنسان أن يصبر دليل أكيد على حب الله لعبده، ونستدل بهذا برواية سعد بن أبي وقاص، حيث قال:
  • يا رسولَ اللهِ ! أيُّ الناسِ أشدُّ بلاءً ؟ قال : الأنبياءُ ، ثم الصالحون ، ثم الأمثلُ فالأمثلُ ، يُبتلى الرجلُ على حسبِ دِينِه ، فإن كان في دِينِه صلابةٌ ، زِيدَ في بلائِه ، وإن كان في دِينِه رِقَّةٌ ، خُفِّفَ عنه ولا يزالُ البلاءُ بالمؤمنِ حتى يمشي على الأرضِ وليس عليه خطيئةٌ
  • ويجب أن يذكر الإنسان الله كثيراً.
  • ويبتعد كل البعد عن شكوى الناس، وتحمل البلاء مها كان.
  • ومن فضل الله علينا إن الله يمنح الصبر بمقدار البلاء، فإن كان البلاء كبير، يمنح الله صاحبه صبراً أكبر.
  • ويجب على المؤمن الصبر على الفواجع وخصوصًا عن الصدمة الأولى ونستدل بهذا بالرواية التالية:
  • عن أنسٍ قالَ : أتى نبيُّ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ على امرأةٍ تبكي على صبيٍّ لَها فقالَ لَها : اتَّقي اللَّهَ واصبِري فقالت : وما تُبالي أنتَ بمصيبَتي ، فقيلَ لَها : هذا النَّبيُّ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ ، فأتتهُ ، فلم تجِدْ على بابِهِ بوَّابينَ فقالت : يا رسولَ اللَّهِ ، لم أعرفْكَ ، فقالَ : إنَّما الصَّبرُ عندَ الصَّدمةِ الأولى أو : عندَ أوَّلِ صدمةٍ
  • حيث أن الله لا يكلف النفس ألا بما تسطيع أن تتحمله، وتطيقه.
  • لهذا حرم الله علينا الانتحار.
  • وقد أشار القرآن الكريم أن الابتلاءات أمر وارد في قوله تعالى في سورة البقرة في الآية 155 منها:
  • (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الأَمْوَالِ وَالأَنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ)

معنى الصبر على الابتلاء

سنتعرف في الفقرة التالية على معنى الصبر على الابتلاءات في الدنيا.

  • إن الصبر في اللغة له أسم.
  • والصبر يعني الجلد وقوة لتحمل.
  • وقد وصف شهر رمضان بأنه شهر الصبر، والمقصود من هذا التعريف هو تحمل الشهوات، من طعام وشراب، وغيره.

فضل الصبر على الابتلاء

سنتعرف في هذه الفقرة على الفضل الذي يحظى به الصابرين على الابتلاءات.

  • إن الصبر على البلاء عاقبته حسنة، ويجب على المسلم أن يتخذ صبر أيوب أسوة لله.
  • وإن الصبار لا يحاسب، ويدخله الله إلى رحمته دون حساب.
  • وإن الصبر على المشكلات أمر يعود على المسلم بالسعادة.
  • ويجعل الصبر قلب المؤمن عامر بالإيمان.
  • وقد أثنى الله على عباده الصابرين في القرآن الكريم، حيث قال عنهم في كتابه:
  • (أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ)

أنواع الصبر على البلاء

إن الصبر له الكثير من الأنواع، وينقسم إلى ثلاثة أقسام وتشمل:

الصبر على طاعة الله

  • حيث أن الطريق للع مليء بالعوائق والمصاعب.
  • حيث أن الله خلق الإنسان لا يتحمل الضغط، وكذلك القيود.
  • لهذا يجب على الإنسان أن يتحمل القيود التي فرضها الله عليه.
  • ويتحمل البعد عن الشهوات التي حرمها الله.
  • وإن كثرة الشهوات والمعاصي التي يواجها الإنسان هي بلاء من الله عز وجل.
  • وهنا ينبغي على الإنسان أن يتحملها، ويصبر عليها.

الصبر على المرض والإعاقة

  • هو أن يستعين المريض بالله عز وجل في فرضه.
  • ويحمد الله على كل شيء.
  • ويعلم أن للمرض مرارة في الدنيا ولذة في الآخرة.
  • ويعرف أن الله يغفر للمؤمن من خلال إصابته بمرض، ونستدل بهذا بحديث النبي صلى الله عليه وسلم حيث قال في حديثه المثبت:
  • ما يُصِيبُ المُسْلِمَ، مِن نَصَبٍ ولَا وصَبٍ، ولَا هَمٍّ ولَا حُزْنٍ ولَا أذًى ولَا غَمٍّ، حتَّى الشَّوْكَةِ يُشَاكُهَا، إلَّا كَفَّرَ اللَّهُ بهَا مِن خَطَايَاهُ.

الصبر على ضيق الرزق

  • إن الرزق ينزله الله على الإنسان بقدر.
  • فضروري أن يعلم المؤمن أن الرزق من عند الله.
  • ويعتبر الذكاة والصدقات هي مفتاح للرزق الوفير.
  • وأخيراً أعلم أن كل ما في لدنيا محسوب ومقدر، وأنك مرزوقاً بالعديد من الأمور الأخرى.
  • وإن شهيقك وزفيرك رزق من الله، حيث هناك من الناس من يتنفس بأنابيب الأكسجين.

حكم الصبر على البلاء

سنتعرف في تلك الفقرة على حكم الصبر الشرع وفقاً لما أتفق عليه علماء الشرع والفقه.

  • أتفق كافة العلماء على أن الشرع واجب على كل مسلم.
  • ويعتبر الصبر من الأحكام التكليفية الخمسة.
  • ويجب أن يكون المسلم صابراً على الطاعات والوجبات.
  • وأهمية الصبر على المحرمات، والمستحبات.

وإلى هنا عزيزي القارئ نكون قد أوضحنا كيفية الصبر على البلاء ونكون قد أوضحنا فضل الصبر على البلاء وحكمه الشرعي، وأنواع الصبر على الابتلاءات المختلفة، ونتمنى أن يكون الموضوع قد نال إعجابكم.

للمزيد من المقالات ذات الصلة عبر الموسوعة العربية الشاملة