الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ماهي الكدرة وكيفية تمييزها شرح بالفيديو

بواسطة: نشر في: 29 ديسمبر، 2020
mosoah
ماهى الكدرة

تعرفي بالتفصيل والفيديو على ما هي الكدرة قبل الحيض وحكم نزولها من خلال هذا المقال، هناك الكثيرات من الفتيات والسيدات لا يستطيعن التفريق بين الكدرة والصفرة والقصة البيضاء لجهلهن سواء بمفاهيمها أو بمواصفاتهما، مما يجعل الكثيرات منهن يتركن العبادة في وقت خاطئ أو يقومن بأدائها قبل أوانها، لذلك تُعد الدورة الشهرية وما يتصل بها من أكثر الأمور المثيرة للحيرة، لذلك سنناقش خلال سطور المقال التالي على موسوعة مفهوم وشكل كلًا من الكدرة والصفرة ومتى تجب العبادة خلال نزول كلًا منهما، وما هو حكمهما بالنسبة للمرأة والفتاة والنفساء، تابعونا.

ما هي الكدرة

  • يمكن تعريف الكدرة بأنها عبارة عن إفرازات بنية اللون أو سائل يخرج من المرأة سواء كان ذلك قبل أو بعده وهذا السائل متغير بكدرة أي لونه بني، كما يكون في بعض الأحوال ممتزج ببعض العروق حمراء اللون مثل العلقة.
  • فالكدرة تتشابه مع الصديد في لونها، فهي مخلوطة بدم وبمادة بيضاء.

ما هي الصفرة

أما عن الصفرة فهو كذلك سائل يخرج من المرأة سواء كان قبل فترة الحيض أو بعده، ويكون هذا السائل مصحوب بلون اصفر ولذلك سمي الصفرة وهو يشبه الماء الذي يخرج من جروح الجسم.

أحاديث شريفة عن الكدرة

  • عن عائشة – رضي الله عنها – قالت: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – في المرأة ترى ما يريبها بعد الطهر: ” إنما هو عرق  أو عروق ” .
  • كما انه قد جاء عن الكدرة في رواية عن عن أم عطية الأنصارية – رضي الله عنها – قالت: ” كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئا ” وقد جاء في رواية اخري : { كنا لا نعد الكدرة والصفرة في أيام الحيض حيضا }.
  • كما قد جاء في حديث شريف روي عن علي بن أبي طالب – رضي الله عنه – قال: إذا تطهرت المرأة من المحيض , ثم رأت بعد الطهر ما يريبها بيوم أو يومين , فإنما هي ركضة من الشيطان في الرحم .
  • فإذا رأت مثل الرعاف أو قطرة الدم أو غسالة اللحم توضأت وضوءها للصلاة، ثم تصلي ، فإن كان دما عبيطا الذي لا خفاء به ،فلتدع الصلاة.
  • وقد جاء عن الطهارة فيما يخص الكدرة أو الصفرة فقد جاء في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم لحمنة  } إذا رأيت أنك قد طهرت واستيقنت فصلي } .
  • وفي رواية عن القاسم جاء أن الكدرة والصفرة ليس حيضا إذا توسطه الأسود، لحديث { إذا رأيت الدم الأسود فأمسكي عن الصلاة ، حتى إذا كان الصفرة فتوضئي وصلي }

الفتاوي المتعلقة بالكدرة

حكم رؤية الكدرة قبل الحيض

  1. أشار علماء الإسلام إلى أن حكم رؤية المرأة للكدرة قبل الحيض بحيث تنقطع عن العبادات ثم يأتيها الحيض فتكمل انقطاعها عن العبادات فان هذا غير صحيح.
  2. وقد أشار العلماء أن الكدرة التي عادة تسبق الحيض ليست بحيض في حالة أنها قد تكون قبل موعده، وفي حالة وجود فاصلًا زمنيًا بينها وبين موعد الحيض حتى وإن كان يوم أو يومين.
  3. كما انه لم يتخللها الإصابة بأعراض الحيض من الم في البطن والم في الظهر، وفي هذه الحالة يجوز للمرأة أن تؤدي العبادات المفروضة عليها من صوم وصلاة.
  4. ولذا فيجب علي المرأة إعادة العبادات التي تركتها في وقت الكدرة.

حكم الصفرة والكدرة بعد الطهارة

  1. أشار علماء الإسلام إلى حكم نزول الكدرة أو الصفرة بعد الطهارة.
  2. وقد أوضحوا انه في حالة الطهارة من الحيض يمكن للمرأة رؤية القصة البيضاء وهو السائل الأبيض بعد انقطاع الحيض وبعد رؤية القصة البيضاء فأن كل ما تراه المرأة من كدرة أو صفرة أو نقطة أو رطوبة لا يعتبر من الحيض.
  3. يعني أنه يُشترط أن تكون تلك الكدرة أو الصفرة غير متصلة بأيام الحيض.
  4. هذا ويمكن للمرأة أن تقوم بعباداتها دون انقطاع فلا تمتنع عن الصلاة أو الصوم أو الجماع مع زوجها.
  5. ولكن يجب على المرأة الاستنجاء من الكدرة أو الصفرة قبل أداء أي صلاة في حالة وجودها، فهي في حكم البول يجب الاستنجاء منه قبل أداء العبادات.
  6. وقد جاء في حديث شريف عن الطهارة ما روي عن نساء الصحابة إنهن كن يبعثن إلى أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ـ بالكرسف يعني القطن فيه الدم فتقول لهن لا تعجلن حتى ترين القصة البيضاء.
  7. ولكن إذا كانت تلك الكدرة متصلة بالحيض بعد انتهاءه فهي تُعتبر منه؛ وفي هذه الحالة لا يجوز للمرأة أن تقوم بأداء الصلاة أو بالصوم.

حكم رؤية الصفرة قبل وبعد الحيض

  • أشار العلماء إلى انه في حالة رؤية الصفرة وهي السائل الأصفر اللون قبل نزول الحيض ولكن مع عدم ظهور أعراض الحيض وهي الآم الظهر والأم البطن وبعض من الأعراض الأخرى فان تلك الصفرة لا تعتبر حيضا وان كانت في وقت الحيض .
  • لذلك يجب على هذه المرأة أن تقوم بمباشرة عباداتها وعدم الانقطاع عنها لحين أن يأتيها الحيض بأعراضه المعروفة.
  • وفي حالة تطهر المرأة من الحيض وتيقنها من انتهاءه برؤيتها القصة البيضاء؛ فإذا نزلت منها الصفرة فهي لا تُعتبر حيض، ويمكن للمرأة في هذه الحالة أداء جميع عبادتها.

حكم نزول مادة بنية تشبه الكدرة قبل الحيض

  •  أشار العلماء أن نزول مادة بنية اللون تشبه الكدرة لعدد من الأيام ثم نزول الحيض بعد هذه الفترة بنفس عدد أيامه الطبيعية فانه يتم اعتبار أن المادة البنية ليست من الحيض إن كانت الأيام منفصلة عن الحيض فيتم مباشرة المرأة لعباداتها من صلاة أو صوم أو ما غير ذلك ولكن يتوجب الوضوء كل وقت حتي تنقطع كدم الاستحاضة
  • أما في حالة أن تكون الأيام التي تظهر بها المادة البنية متصلة بأيام الحيض فلا يمكن اعتبار هذه الكدرة أو الصفرة أنها مثل الاستحاضة ولكن في هذه الحالة فانه يمكن اعتبارها من الحيض ولا يجوز للمرأة الصلاة أو الصوم أو ما إلى غير ذلك من عبادات يحجبها الحيض.

حكم قول قالت أم عطية الانصارية [[ كنا لا نعد الكدرة والصفرة من الحيض ]]

  1.  أشار العلماء أن حكم قول أم عطية الأنصارية وهي من الصحابة تقول -رضي الله عنها-: (كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئا).
  2. ومعنى ذلك أن المرأة إذا طهرت من فترة الحيض ثم رأت كدرة أو رأت صفرة فإنها لا تعدها من الحيض بل تقوم بعباداتها حيث أنها تصلي وتصوم. ولكن يمكنها أن تعتبر هذه الصفرة مثل البول تستنجي منها وتوضأ لوقت كل صلاة مثل البول حيث انه لا يعتبر حيض.

الكدرة البنية بعد الدورة

  • كما سبق وأن ذكرنا فإن الكدرة البنية التي تنزل في نهاية أيام الدورة الشهرية لا يمكن اعتبارها طاهرة إلا في حالتين، الأولى هي نزول القصة البيضاء لا يشوبها أي لون.
  • والثانية هي جفاف الفرج وعدم خروج أي إفرازات أو سوائل منه.
  • ويجب أن يكون هناك فاصل من الزمن بين اليوم الأخير في الدورة الشهرية وبين يوم نزول الكدرة البنية حتى يتم اعتبارها طاهرة.

ماهي الكدرة والصفرة للنفاس

  • الكدرة والصفرة للنفاس هم ذاتهم للمرأة وللفتاة، وأحكامهم للنفاس هي نفس أحكامهم للمرأة وللفتاة.
  • والنفساء هي المرأة التي ينزل منها الدم بعد الولادة أو بعد الإجهاض، ويظل هذا الدم ينزل لمدة 40 يومًا كحد أقصى ويمكن أن يكون أقل من ذلك.
  • وعند انقطاع الدم بعد هذه الفترة أو أقل منها وجفاف فرج المرأة أو رؤيتها للقصة البيضاء؛ فعلى المرأة الاغتسال وأداء العبادات من صلاة وصوم.
  • وفي حالة نزول الكدرة والصفرة للنفساء بعد اغتسالها فلا ضرر من ذلك، فهي مُتاح لها أداء العبادات.
  • أما إذا استمر دم النفاس في النزول بعد مرور 40 يومًا من الولادة أو الإجهاض؛ ففي هذه الحالة يتم اعتبار هذا الدم مثل الاستحاضة، فتقوم المرأة بالاغتسال وأداء العبادات والوضوء قبل كل صلاة.
  • وإذا ظل هذا الدم ينزل حتى موعد الدورة الشهرية؛ فتمتنع المرأة عن أداء العبادات حتى تنتهي الدورة.
  • أما إذا ظل هذا الدم ينزل حتى بعد انتهاء الدورة الشهرية؛ فهو يُعتبر دم فاسد ليس له حُكم دم النفاس ولا دم الحيض، وفي هذه الحالة تقوم المرأة بالاغتسال وأداء عباداتها والجماع مع زوجها.

فيديو الفرق بين الكدرة والصفرة وحكمهما

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي تناولنا من خلاله ماهي الكدرة والصفرة والفرق بينهما، وحكم كلًا منهما فيما يخص أداء العبادات، بالإضافة إلى حكمهما بالنسبة للمرأة النفساء، تابعوا كل جديد على موقع الموسوعة العربية الشاملة.