مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

شرع الله تعالى لعباده بعض العبادات الجماعية فوائد عدة منها

بواسطة:
شرع الله تعالى لعباده بعض العبادات الجماعية فوائد عدة منها

شرع الله تعالى لعباده بعض العبادات الجماعية فوائد عدة منها التقرب إليه ، أو الشعور بالراحة والسكينة وغيرها الكثير الذي سنتعرف عليه من خلال مقال اليوم على موسوعة ، فللعبادة مكانة عظيمة ومنزلة عالية في الإسلام، وتظهر هذه المكانة في قول الله تعالى “وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ” سورة الذاريات ( أية 56) ، فالمولى عز وجل يؤيد عباده بنصره إذا عبدوه حق العبادة فيقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر. فعباد الله المؤمنين يميزهم الله ويرفع شأنهم في الدنيا والأخرة والدليل على ذلك قوله في كتابه العزيز في سورة الكهف آية 107 و 108 ” إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا، خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا” .

شرع الله تعالى لعباده بعض العبادات الجماعية فوائد عدة منها العبادات الجماعية

إن الالتزام بالعبادات التي فرضها الله على عباده، وطاعة أوامره، واجتناب نواهيه يظهر آثاره الطيبة على الفرد، وسلوكه، وأخلاقه؛ كما يظهر على المجتمع أيضًا فسعادة الأمم في صحة عقيدتها، وتنفيذ أوامر الله سبحانه وتعالى.

  • صلاة الجماعة

فضل الله سبحانه وتعالى أداء الصلاة في جماعة وزادها أجر على أجرها مفردًا حيث عن ابنِ عمَر رضي اللَّه عنهما أَنَّ رسولَ اللَّه صلى الله عليه وسلم قَالَ: ” صَلاةُ الجَمَاعَةِ أَفضَلُ مِنْ صَلاةِ الفَذِّ بِسَبْعٍ وَعِشْرِينَ درَجَةً ” متفقٌ عليه.  فالصلاة هي عماد الدين، وتنهي صاحبها عن الفحشاء، ويمحوا الله بها خطايا العبد فيجب أداؤها على أكمل وجه.

تعد من الفرائض الجماعية والاجتماعية . جماعية لكونها يشارك فيها جميع المسلمين من أجل تطهير نفوس الأغنياء من البخل، ومساعدة الفقراء للعيش حياة أفضل، وتنفيذًا لأوامر الله سبحانه وتعالى حيث قال في سورة التوبة في الأية (103) ” خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَا “. واجتماعية لأنها تساعد في نشر الحب، والود بين أفراد المجتمع، وتزيل الحقد، والغل الذي يدخل قلوب الفقراء تجاه الأغنياء الذين لا يؤدون تلك الفريضة .

  • الحج 

هو فريضة شرعها الله تعالى على كل مسلم بالغ عاقل قادر، وتعد من ضمن العبادات الجماعية التي يتوافد إلى أدائها كل المسلمين في وقت واحد، وفي موسم معين حيث قال الله تعالى في سورة البقرة وتحديداً بالأية (197) ” الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ ” فيتشاركون في أدائها، والقيام بها حيث تنشر بين المسلمين روح التعاون، والمحبة، والإخاء ويساعد كل منهما الآخر حتى تنتهي مناسك الحج فمنهم المريض، وكبير السن، ومن يحتاج المساعدة حيث أن مناسك الحج تكون شاقة في بعض الأحيان خاصة على هؤلاء الناس فيحتاج الحاج من يعينه ليقوم بها على أفضل وجه.

فوائد العبادات الجماعية

هناك العديد من الفوائد الناتجة عن الالتزام بتلك العبادات، ومنها:

  • أنها تعدل على تدعيم أواصر المحبة والمودة بين الأفراد.
  • تُساعد على تنمية روح التعاون والتسامح فيما بينهم.
  • تُساهم في تقدم المجتمع ورفعته.
  • تمنحهم العبرة والعظة، وتُفيد في إرشادهم للصواب.
  • تعطي الجاهل الفرصة ليتفقه في الدين بشكل أفضل، لتُعيده عن طريق الباطل.