مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن الانتماء

بواسطة:
الانتماء

الانتماء كلمة بها غموض ومعاني كثيرة، إلا أن المفهوم عند سماعها أو قراءتها أول وهلات وقبل التعمق بها هو الوطن، ولكن هل هذا صحيح؟تعالوا لنعرف ونفهم هذه الحقيقة.

من رأي أن فكر الشخص هو الذي يحدد طريقة ترابطه مع محيطه المادي أو الفكري أو الجماعي، وكذا مصيره وماهية وطنه، وإلا ما تفسير ترك بعض الأشخاص لجنسياتهم لأجل أخرى.

أن تنتمي لشيء لا يمنع كذا من الترابط مع غيره، ما دام الأصل في ذاك المنفعة التي حصلت ولا تزل تحصل عليها وكذا نفعك وفائدة حياتك العائدة على مشاركيك في المكان أو الفكر أو العمل أو غيرذلك من الأشياء المنتمى لها.

مفهوم الانتماء:

يعتبر مفهوم انتمى من المفاهيم التى كثر تناولها فى الفترة الأخيرة، وتعددت تعريفات تلك الكلمة بحسب المفاهيم المختلطة والعقول المفكرة وأنواعه ويمكننا تناول هذه التعريفات كالآتى:

تعريف الانتماء لغة:

انتسب، من النسبة لشيئ ما، كما تنسب المواطنة لبلدها فيقال أوروبي أو عربي، وفي هذا ارتباط مادي ومعنوي لهذا الشيء، إذا انتميت لك أي انتسبت لك، كما تنسب المرأة للرجل فيقال زوجة فلان، أي منتمية له وملكه، وهكذا، وأكثر الانتساب يتم عبر الجنسيات الوطنية.

تعريف الإنتماء اصطلاحا:

  • أن تنتسب لأصل الدين المنشأ لأجله حياة كاملة وبشر وهو الإسلام، بكل ما تحمله الكلمة من ارتباط نفسي وروحي.
  • واعتزاز الفرد و حب إنتمائه لـدينه وفق طرق وأنظمة بتعاملاته الشخصية والاجتماعية التي تؤكد التامه بما اننتسب له من دين وحبه به، فمن أحب شيء عمل على رفعته كذلك إذا انتسب له.

ومن التعريفات الشاملة للانتماء التعريف الآتى:

  • يقصد بالإنتماء تعلق الشخص بأمر ما مثلاً كتعلق الإنسان بأسرته أو بوطنه أو بالمجتمع الذي نشأ فيه
  • ففي اللغة يقصد بالإنتماء الإنتساب إلى شيء ما ،و قد يرى البعض أن الإنتماء يعني تمسك الفرد بعنصر من عناصر البيئة التي تحيط به .
  • و بناء على ذلك فهو يحاول أن يحافظ على الارتباط الذي يربط بينه
  • و بين ذلك العنصر من كافة النواحي سواء الناحية الوجدانية أو العاطفية، و من ناحية أخرى يعرف الإنتماء أنه الإرتفاع بشيء ما، و النمو به و الشعور بالفخر، و الإعتزاز بهذا الشيء .

أنواع الانتماء:

برزت هناك بعض التقسيمات المختلفة للانتماء فهناك من عمل على تقسيمه كمعنى ومدلول إلى :

إلى انتماء وطنى-وهو الأكثر شيوعا-، وانتماء دينى-، وانتماء فكرى ،ولكن من وجهة نظرى أن هذا التقسيم الذي قسمه بعض الكتاب بحيث قسم الانتماء إلى نوعين هما:

الأول: الانتماء الفطري، ومثال عليه الانتماء للإنسانية.
الثاني: الانتماء المكتسب، ويمكن تقسيمه إلى ثلاثة أقسام:

أ- إنتماء تربوي عائلي، ومثال عليهالترابط والدفاع والعمل لصالح العائلة والدين و من بعدهما الوطن.
ب- انتماء قيمي فكري مبدئي خلقي، معنوي، ومثال عليه الاعتقاد والاتجاه إلى فكر موحد كـتوجهات فكرية أو تيار ات مختلفة التحزب السياسي.
جـ- الترابط الإنتمائي المؤقت أو الداخلي المرتبط بهدف يخص مجموعة دون غيرها، ومثال عليه الانتماء لفريق عمل

أهمية إنتماء الأفراد لشيء ما:

تبرز أهمية الإنتماءات في كونها لو تحقق بالفعل انتماء كل فرد لدين ، لأسرته، لمجتمعه، باختصار شديد سوف يحدث الأتى:

  • انتشار الحب بين افراد الأسرة
  • قلة المشاكل
  • الإخلاص فى العمل
  • تقدم المجتمع

وقد ناقش الكاتب محمد الطائي فى حديثه عن هذا المفهوم في موضوع مطول أسباب ضعفه خاصة لدى الصغار والشباب منها:

  • ضعف البرامج التى تنمى هذه الروح الجماعية الإنتمائية لدى الفرد
  • ضعف المسؤولين عن التربية
  • خلل فى ثقافة الفرد
  • الظروف البيئية
  • ومما لاشك فيه أن زرع ثقافة النمو التعاوني الترابطي المتنامي  لدى الفرد منذ صغره عامل هام فى جعل هذا الفرد مسؤولا اجتماعيا فى الكبر .
  • والعبء الأكبر هنا يقع على الأسرة، وبعدها يجىء الدور على المؤسسات التعلمية
  • بحيث يجب على المؤسسات التعليمية أن تتناول مفهوم الانتماء وتشجع الأطفال والشباب على خدمة الوطن وعلى العمل التطوعي.

المراجع :