مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو لون إفرازات الحمل ؟

بواسطة:
ما هو لون إفرازات الحمل

عندما تحمل المرأة يخضع جسدها لمجموعة متعددة من التغيرات الهرمونية، ومن أهم التغيرات الأولية التي تلاحظها السيدة الحامل هي الإفرازات المهبلية، التي تختلف من سيدة لأخرى في قوامها وكثافتها وكيتها خلال فترة الحمل، فمن الضروري أن تكون السيدة الحامل على إدراك كافي لمعرفة الإفرازات الطبيعية أثناء الحمل، وكل ما يتعلق بذلك، وإذا تم أي تغيرات بها لابد من استشارة الطبيب المعالج، فمن الممكن أن تكون تلك الإفرازات إنذار عن وجود خطر.

تتعرض النساء بصفة عامة للتعرض للإفرازات المهبلية خلال فترة الحمل، ويكون هذا أمر طبيعي للغاية، وقد يحدث ذلك للكثير من الأسباب، فعندما تحمل المرأة يحدث لكلاً من الرحم وجدار المهبل ليونة وزيادة في التصريف من أجل المساعدة على منع دخول أي جرثومة التي تسبب نقل العدوى التي تخرج من المهبل، وفي نهاية فترة الحمل، تزداد كمية الإفرازات عن المعتاد، حتى أن تختلط بالبول.

أسباب حدوث إفرازات الحمل:

  1. بما أن جسم السيدة يتعرض للتغييرات الهرمونية خلال الدورة الشهرية، فإن الإفرازات الهرمونية تختلف من حيث الكمية والوتيرة في أيام نزول الدورة، كما ذكرنا في السابق ولكنها تزداد قبل نزول دم الحيض، وتكون هذه التغييرات الهرمونية لها دور هام في حياة السيدة الحامل، وتؤدي لنزول الإفرازات المهبلية المختلفة.
  2. من بعض التغييرات أيضاً التي تحدث خلال فترة الحمل، فقد تشمل تلك التغييرات عنق الرحم وجدار المهبل، والتي لها تأثير على الافرازات المهبلية، أثناء فترة الحمل، كما أنها تساعد في حماية الرحم بحيث تمنع دخول الجراثيم عن طريق المهبل للرحم، وقد ينتج عن ذلك حدوث العدوى والبكتيريا التي تسبب الالتهابات المهبلية.

ما هي الإفرزات الطبيعية للحامل؟

شكل الإفرازات:

تعرف إفرازات الحمل الطبيعية بالثر الأبيض، وفي العادة تكون تلك الإفرازات شفافة تميل للون الأبيض الكريمي، وليس لها اي رائحة، وبعد مرور فترة من الحمل تزداد ملاحظة الإفرازات بطريقة جيدة، بحيث تكون أكثر كثافة مع مرور الحمل وقرب موعد الولادة.

متى يبدأ ظهور إفرازات الحمل؟

تتميز إفرازات الحمل بلونها الحليب وقوامه المتماسك، وتظهر في العادة في مراحل الحمل الأولى، وبالأخص في موعد نزول دم الحيض، وتعتبر هذه الإفرازات أول إنذار لحدوث الحمل، وتزداد الإفرازات عندما تزداد أعراض الحمل مثل القيء والغثيان وعدم نزول دم الحيض.

شكل إفرازات الحمل للشهر الأول:

تتميز إفرازات الحمل  في بداية حدوثه،كما ذكرنا في السابق يبدأ ظهور الإفرازات المهبلية، بسبب التغييرات الهرمونية التي تصيب جسم المرأة، ومن الممكن أيضاً أن بعض السيدات لنزول الإفرازات الدموية الخفيفة منذ بداية الحمل، فهب تدل على كبر الجنين في الرحم.

إفرازات المهبل الغير طبيعية أثناء فترة الحمل:

يوجد بعض العلامات التي تشير أن هذه الإفرازات خلال الحمل غير طبيعية، ويجب عليكِ استشارة الطبيب وهي:

  1. تغير لون الإفرازات المهبلية.
  2. رائحة غير مستحبة.
  3. الشعور بالحكة المستمرة في منطقة المهبل.
  • إفرازات رائحتها كريهة:

إذا وجد إفرازات مهبلية يصدر عنها رائحة كريهة، ويكون لونها أبيض أو مائل للأصفر والأخضر في بعض الأحيان، ويصاحبها بعض الأعراض الأخرى، منها الشعور بالحكة، والحرقة، والشعور بالأم عند التبول وأثناء العلاقة الحميمة، وانتفاخ واحمرار منطقة المهبل، فهذا دليل قاطع على أن يوجد التهاب في المهبل، ومن الممكن أن يكون سببها فطريات وبكتيريا انتقلت للحامل من خلال الاتصال الجنسي.

  • إفرازات صفراء اللون خلال الحمل:

  • إذا لفت انتباه المرأة الحامل وجود بعض الإفرازات المهبلية ذات لون مائل قليلاً للاصفرار أو أخضر اللون، ولا يوجد له أي رائح كريهة، أو لدية رائحة كريهة، وتشعر بحكة في المهبل وألم وصعوبة في التبول، واحمرار منطقة المهبل، فقد تكون هذه الأعراض مؤشر واضح لعدوى تعرضت لها الحامل من خلال الاتصال الجنسي، ومن هذه النوعية من العدوى داء الشعيرات، السيلان، وغيرها.
  • ومن الممكن لهذه الأنواع من العدوى والالتهابات التي تؤدي للولادة  المبكرة والتهابات المسالك البولية، لدى المرأة بعد الولادة، وبعض هذه البكتيريا قادرة على أن تعبر المشيمة وتصل للجنين وتصيبه بالعدوى، والبعض الأخر من تلك البكتيريا قد يتعرض لها الجنين عند خروجه أثناء الولادة، فمن الضروري اللجوء للطبيب إذا لاحظت السيدة هذه الأعراض.

ما هو لون إفرازات الحمل ؟

إفرازات بيضاء خلال الحمل:

فإذا لاحظت السيدة الحامل لوجود افرازات مهبلية ذات لون بيضاء تشبه الجبن وتكون عديمة الرائحة، ويصاحبها الشعور بالحكة، وألم أثناء التبول وأثناء الجماع، فمن الممكن أن تكون المرأة الحامل تعرضت للإصابة بعدوى فطرية، أو كما يطلق عليها التهاب الفطري الخميري المهبلي، وهو عبارة عن عدوى تصيب السيدات الغير حوامل، ولكن تعتبر السيدات الحوامل هم أكثر عرضة لها، بسبب تغير الهرمونات، التي تصيب الجسم وفي حالة ملاحظة الحامل تلك الأعراض أن تلجأ للطبيب المعالج لكي تلتزم بالتعليمات والعلاج المناسب لهذه الحالة.

أما إذا كانت الإفرازات بيضاء رقيقة، ولها رائحة قوية تشبه رائحة السمك، وتزداد هذه الرائحة وبالأخص بعد الجماع، ويصاحبها الحرقة والشعور بالحكة، ففي الغالب تكون المرأة الحامل مصابة بالتهاب بكتيري للمهبل، ولكن يجب توخي الحذر فمن الممكن أن تصعد تلك الالتهابات للرحم، وتزيد من فرص الولادة المبكرة إذا مزقت الأغشية التي تحيط بالجنين، فإذا لاحظت المرأة الحامل ذلك يجب التوجه للطبيب على الفور لتلقي العلاج المناسب.

  • افرازات مخاطية خلال الحمل:

إذا لاحظت نزول إفرازات مهبلية مخاطية، فهذا دليل على أن اقترب موعد الولادة، وتكون في الغالب إفرازات مخاطية سميكة، ومن الممكن أن يوجد بها القليل من الدم، وهي عبارة عن ما يطلق عليه السدادة المخاطية، وهي ما تقوم بغلق عنق الرحم، عن طريق الرحم وتمنع دخول الجراثيم به ولا تستطيع الوصول للجنين.

  • افرازات مهبلية ما قبل الولادة:

عندما يقترب موعد الولادة، تزاداد الإفرازات المهبلية حتى أن تصبح إفرازات مخاطية دموية، وتؤشر على قرب موعد الولادة.