الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل تؤثر ممارسة الجنس على الحمل

بواسطة: نشر في: 23 مارس، 2018
mosoah
هل تؤثر ممارسة الجنس على الحمل

تقلق بعض النساء من فكرة الجماع أثناء الحمل، وخاصًة إذا كانت حامل للمرة الأولى، وتبدأ في سؤال نفسها هل تؤثر ممارسة الجنس على الحمل؟ ولإجابة هذا السؤال تابعي معنا، والجنس أوالعلاقة الحميمية بين الزوجين هي سبيل للتعبير عن الحب، ونسبة نجاح العلاقة الحميمية تؤثر على حياتهما، فكلما كانت النسبة مرتفعة كلما زادت السعادة، وكلما كانت منخفضة كلما ساد عدم التفاهم واللامبالاه وغيرها من الأمور السيئة، ولكي تتم العلاقة الحميمية بشكل ناجح لا بد من التهيئة النفسية والمداعبات الزوجية، وهذا عن الجنس بوجه عام، وأما عن الجنس في فترة الحمل، فقد عقدت بعض الدراسات على المرأة الحامل وأثبتت أن تغير الهرمونات الفسيولوجية للمرأة الحامل يؤدي إلى تغيير جسمها وشكلها وبالتالي تغيير فكرتها عن الجنس، بالإضافة إلى بعض الأقوال الأخرى التي وجدت أن ماء المني ضار على الجنين وقد يغرقه، وأن قضيب الرجل قد يؤذي الكيس الخارجي للجنين ويعمل على ثقبه، بالإضافة إلى أن الجنين سيقوم برؤية هذا القضيب، ولكن هل هذه الأقوال والإعتقادات سليمة؟ سنتعرف على مدى صحتها أو عدم صتها في السطور التالية.

هل تؤثر ممارسة الجنس على الحمل ؟

قبل التعرف على تأثير الجنس على الحمل لا بد من التطرق إلى تأثير الحمل على الجنس أولًا، والحمل هو أحد العوامل التي تؤثر على الجنس، حيث أن عدد مرات الجنس تقل في الشهور الأولى للمرأة الحامل، بالإضافة إلى أن المرأة الحامل قد تكون متعبة ومنهكة من شدة الإعياء بسبب الحمل، مما يعمل على تثبيط الرغبة الجنسية عندها، وتقل عدد مرات الجماع، وأما عن التغيرات الفسيولوجية التي تطرأ على المرأة الحامل مثل كبر ثدييها وتضخم المهبل وزيادة إفرازته، كل هذه الأمور مثيرة لشهوة زوجها مما يجعله يعمل على مداعبتها لتتم العلاقة الحميمية أو الجنس، وبسبب كثرة الإفرازات التي يفرزها المهبل ستشعر المرأة بالأور غازم، وهو وصول المرأة إلى أقصى شهوة جنسية ممكنة مسببة ما يسمى بالرعشة الجنسية.

العلاقة الزوجية اثناء الحمل في الشهور الأولى :

يجب الحذر أثناء العلاقة الحميمية في الشهور الأولى، وذلك بسبب كثرة وجود الأوعية الدموية والتي توجد على عنق الرحم، والناتجة عن الحمل، والتي قد تسبب نزول قطرات الدم أو نزيف بسيط لدى بعض السيدات بسبب إحتكاك قضيب الرجل بهذه الأوعية، وعند نزول أي إفرازات دموية لا بد من الرجوع إلى الطبيب المعالج، وفي بعض الأحيان قد يؤدي الجنس إلى ظهور إلتهابات وفطريات بالمهبل بسبب الحمل، وهذا لا مشكلة فيه على الجنين، أما إذا كانت المرأة الحامل تعاني من شدة الألم فعليها الرجوع إلى الطبيب لكي يصف لها الدواء المناسب ويتم التخلص من هذه الآلام، وبوجه عام ليس هناك أي خطر على صحة المرأة الحامل أو جنينها من ممارسة الجنس في الشهور الأولى، ولكن ينصح بتقليل عدد مرات الجماع، ولكن هناك حالات إستثنائية لا يتم فيها الجماع إلا بإذن من الطبيب في هذه الشهور وهي أن تعاني المرأة الحامل من قصور في عنق الرحم أو المشيمة المنزاحة

هل السائل المنوي يؤثر على الجنين ؟

إن السائل المنوي أو قضيب الرجل لا يؤثر على الجنين في فترة الحمل بأكملها منذ بداية الحمل وحتى الشهور الأخيرة، وذلك حيث أن الجنين يوجد محفوظًا بأمان بين عضلات الرحم القوية، ومن حكمة الله سبحانه وتعالى أنه جعل المرأة تفرز مادة مخاطية أثناء العلاقة الجنسية في فترة الحمل وذلك لتقوم بسد قناة الرحم، منعًا لمرور أي شئ سيؤذي الجنين، والجماع بصفة عامة يحدث في المهبل وليس الرحم، والزوج لن يستطيع الوصول للرحم بأي حال من الأحوال وطالما السائل المنوي لا يستطيع الوصول إلى الرحم فليس هناك أي ضرر على صحة الجنين، وأن الأثر الجانبي الوحيد الذي قد يتم لنسبة قليلة جدًا من السيدات الحوامل، هو حدوث إنقباضات خفيفة، بسبب وصول ماء المني للرحم والتي قد تعجل الولادة وهنا يستدعى الطبيب المعالج ويعالج هذا الموضوع بآمان وليس منه أي قلق أو خوف، وللإطمئنان أكثر في هذه الحالات القليلة. يفضل أن يولج الرجل ويقوم بإنزال منيه خارج المهبل.

أوضاع الجماع أثناء الحمل في الشهر الأول :

إن أفضل الأوضاع بوجه عام أثناء الحمل هي تلك التي تعمل على تحقيق المتعة الجنسية للطرفين، مع عدم تعرض الزوجة الحامل للآلام، أو المخاوف من خسارة طفلها، ولهذا يجب الإعتماد على طرق آمنة على صحة الحمل وكذلك تجلب السعادة الزوجية ومن هذه الأوضاع:

الوضع التقليدي :

وهو الوضع الشائع بين أغلب الناس بصفة عامة وفيها تستلقي المرأة على ظهرها، والزوج فوقها، والمختلف في الحمل هو أن يتم وضع وسادة أسفل ظهر الحامل، وألا يستلقي زوجها بجسده عليها، ولكن يعتمد بشكل كامل على يديه.

وضع الزوجة في الأعلى :

من أفضل الأوضاع الجنسية على الإطلاق في فترة الحمل، وتكون المرأة في هذا الوضع هي التي تعلو زوجها، وهو آمن جدًا على الحمل في جميع مراحله، حيث لا يتم الضغط على البطن من قبل الزوج، وتتحكم الحامل في عمق الإيلاج حتى لا يصل إلى الرحم.

وضع الزوجة على الجانب :

وفي هذا الوضع تستلقى الزوجة على جانبها وتبدأ بفتح ساقيها ليلتصق الزوج بها وتتم عملية الجماع بشكل آمن وتتحكم الحامل في عمق الإيلاج من خلال هذا الوضع، وفي بعض الأحيان قد يواجه الزوج صعوبة في إدخال القضيب في هذا الوضع، ولكن من الممكن أن يستعين ببعض الوسائد لتتم العملية بسهولة ونجاح.

وضع الجلوس :

في هذا الوضع يعتبر الوضع الأكثر راحة ومتعة وتحكم بالنسبة للزوجة، وفيه يجلس الزوج على كرسي ومن ثم تبدأ الزوجة بالجلوس على زوجها، ويمكنها في هذا الوضع التحكم في كل من سرعة الإيلاج وكذلك عمق الإيلاج من خلال الوقوف والجلوس.

وضع الركوع :

في هذا الوضع يتم الإعتماد الكامل على الزوجة، حيث تعتمد على يديها وكذلك ركبيتها، مما يعمل على تخفيف ثقل وزن البطن التي تحوي الجنين، ولكن قد يسبب هذا الوضع بعض المخاطر في بعض الأحيان لأنه يوصل الزوج إلى الإيلاج العميق.

العلاقة الزوجية أثناء الحمل في الشهر التاسع :

تعتبر أكثر ما ينصح به من قبل أطباء الولادة هو العلاقة الزوجية أثناء الحمل، لأنها تعتبر مسهل طبيعي من مسهلات الحمل، حيث أن كثرة العلاقة الزوجية في هذه الفترة تعمل على توسعة عنق الرحم التي تسهل عملية الولادة، فإن العلاقة الزوجية في هذا الشهر مفيدة جدًا، حيث أن المداعبات الزوجية تزيد من إفرازات الرحم التي تسهل عليها عملية الولادة خاصًة إذا كانت حامل للمرة الأولى.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.