الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل ممكن الحمل بعد الدورة الشهرية بيوم ؟

بواسطة: نشر في: 28 مايو، 2018
mosoah
الحمل بعد الدورة الشهرية بيوم

هل ممكن الحمل بعد الدورة الشهرية بيوم ؟ ، يعد انتظام الدورة الشهرية لدى المرأة بشكل ملحوظ من أهم العلامات الهامة التي تؤكد انتظام التبويض، وفي العادة تتراوح مادة الدورة الشهرية ما بين 28_ 32 يوم، وتعرف بأنها تنقسم لجزئين الجزء الأول يتم فيه تنبيه بعض البويضات التي تكبر بحجمها الطبيعي، ولكن عند تقدم الدورة الشهرية، فتبرز بها بويضة واحدة فقط  وتنمو تلك البويضة بشكل سريع، أما حين تضمر بقية البويضات داخل الجسم لكي تصل لمرحلة التبويض بمنتصف الدورة الشهرية، بحيث يتم تخصيب البويضة بعد أن يتم انغماسها داخل الرحم، أما بالنسبة للجزء الثاني يتميز بموعوده المحدد 14 يوم .

وفي فترة التبويض وهي الموعد المحدد لإطلاق البويضة، من حويصلة جراف وتسير لقناة فلوب، كما أنها قد تم إلتقاط الأهداب وتتحرك بداخل القناة لكي تلتقط الحيوان المنوي ويتم التخصيب، فيجب أن تعلم السيدة جيداً  تريد أن تجنب في القريب أيام الإباضة الخاصة بها بكل دقة حتى يتم الحمل، ويوجد الكثير من الطرق التي تعرف مواعيد أيام التبويض، من أهمها هو قياس نسبة هرمون الأستراديول في الدم، أو القيام بفحص الموجات فوق الصوتية، وأيضاً يمكنك التعرف على موعد التخصيب في المنزل من خلال اختبارات الليوتين التي توجد في الصيدليات وتقوم يقياس هرمون الليوتين من خلال البول أو اللعاب فقد يزداد عن الطبيعي عند حدوث التبويض وأيضاً فترة التبويض تعرف بأنها يومين من قبل نزول البويضة إلى ثلاثة أيام وهم أيام التبويض، ويومين أيضاً بعدها.

هل من الممكن حدوث الحمل بعد الدورة الشهرية بيوم :

هل من الممكن أن يحدث الحمل بعد الدورة الشهرية بيوم واحد، فإذا كنتي ترغبين في الحمل فيجب عليك أن تدركين جيداً أيام التبويض وقد تكون كالآتي إذا كانت الدورة الشهرية منتظمة:

  • قومي البدء بحسب الأيام منذ بداية يوم نزول الدوة الشهرية.
  • ومن ثم واصلي العد حتى أن تصليين لليوم 13 و14 و15 وبأخذ الاحتيا\ ضيفي لهم يومين قبلهم ويومين بعدهم فيكون لديكي 7 أيام وعلى كل من الزوجان توخي الحذر والتركيز في إقامة علاقى حميمة في تلك الأيام.
  • أما بالنسبة لإضافة يومين قبل ويومين بعد فقد يرجع ذلك لأن وقت التبويض يأخذ بالتقريب وليس يوم محدد، لذا فيجب حصر أيام التبويض في نظام معين قد يحدث الحمل في أوله أو أخره، أو في المنتصف كما افترضنا.
  • يوجد طريقة بسيطة لتسهل على كل سيدة حساب دورتها الشهرية إذا كانت منتظمة أم لا، فعلى سبيل المثال السيدة التي دورتها 28 يوم فعليها أن ستم الجماع في اليوم التاسع وحتى اليوم التاسع عشر من نزول الدورة الشرية، ولكن قبل ذلك تكون الخصوبة قليلة.
  • أما بالنسبة للسيدة التي تعاني من اضطرابات في الدروة الشهرية أو غر منتظمة فقد يكون الأمر صعب ولكن بالتقريب أن فترة الأمان لها أو الفترة التي تكون بها الخصوبة قليلة تكون أسبوع قبل الدورة وأسبوع بعدها، ومن هنا نعرف أن الفترة التي تكون في المنتصف هي الأيام التي يزيد بها احتمالية حدوث التبويض بشكل كبير، ولكن لا يمكننا أن نحدد موعد الإباضة بالضبط، ولكن في خلال هذه الفترة يحدث الحمل في الكثير من الحالات.
  • وبإمكانك تطبيق هذا الأسلوب على السيدات اللاتي تكون دورتهم منتظمة ولكن الأفضل للدورة المنتظة هو القيام بتحديد أيام حتى يزيد من احتمالية حدوث الحمل.

علامات أيام التبويض:

يوجد لأيم التبويض بعض العلامات التي تؤكد حدوثه ومن أكثرها شيوعاً:

  1. قد تزداد درجة حرارة الجسم عن المعتاد لدرجة واحدة فقط لا غير لدى بعض السيدات، ولا يلاحظها سولى فئة معينة من السيدات وهي التي تشكو بالحرارة الزائدة وعدم الرحة.
  2. عندما تلاحظ السيدة زيادة الافرزات المهبلية ويكون لها قوام خاص يتميز بالشفافية وتكون مصاحبة للتبويض، وقد يتم التعرف عليه من خلال مراقبة نزول الإفرزات طوال الشهر.
  3. عند حدوث بعض الاختلافات في نوع معين من الإفرازات في احتمال فرصة التبويض فقد يدل حدوث البويضة لنسبة كبيرة.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.