الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل يمكنك المخاطرة والسفر إلى آسيا هذه الأيام مع انتشار أخبار فيروس كورونا

بواسطة: نشر في: 22 مارس، 2020
mosoah
هل يمكنك المخاطرة والسفر إلى آسيا هذه الأيام مع انتشار أخبار فيروس كورونا

هل يمكنك المخاطرة والسفر إلى آسيا هذه الأيام مع انتشار أخبار فيروس كورونا ، سؤال سنجيبكم عليه في هذا المقال ففي ظل انتشار وباء فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” وإيقاف حركة الطيران في الكثير من الدول كتدابير للحماية يظل الشغل الشاغل للكثيرين من المسافرين هو إمكانية السفر إلى دول آسيا وبالأخص الدول الخليجية مثل الإمارات والسعودية، وبشكل عام تُطرح الأسئلة بشكل شائع عن إمكانية السفر بالأساس لأي دولة في العالم.

والجدير بالذكر أن الصين تمثل البؤرة الأولى لانتشار هذا المرض بدءًا من مدينة ووهان، وقد بدأت حالات الإصابة في الظهور منذ ديسمبر الماضي وقد بلغ إجمالي عدد المصابين بها ما يزيد عن 80 ألف مصاب، مما أدى ذلك إلى انتشاره في الدول المجاورة من كوريا الجنوبية واليابان، فضلاً عن بدء انتشاره في الدول الخليجية مثل السعودية والإمارات والكويت، فهل يعد السفر آمنًا لهم في ظل هذه الأجواء المقلقة ؟، هذا ما سنعرفه من خلال موسوعة.

هل يمكنك المخاطرة والسفر إلى آسيا هذه الأيام مع انتشار أخبار فيروس كورونا

أشار العديد من الخبراء أن السفر إلى الدول التي ينتشر فيها هذا الوباء داخل قارة آسيا أبرزهم الصين وإيران وكوريا الجنوبية يعرض المسافر لاحتمالية كبيرة للإصابة بهذا المرض، وإذا كان المسافر يعاني من ضعف المناعة أو أمراض مزمنة أو إذا كان من كبار السن فيوصي بإلغاء أو تأجيل أي رحلة طيران وذلك لأن تلك الفئات هي أكثرهم عُرضة للإصابة بالمرض، وتتم الإصابة به من خلال الاتصال المباشر مع المصابون به فضلاً عن لمس الأسطح الملوثة بخلايا الفيروسات النشطة والغير مرئية.

إذا كان السفر للضرورة القصوى ولدول داخل آسيا ينخفض فيها معدل الإصابات فمن الضروري أن يلتزم المسافر بالإشادات الصحية التالية:

  • تجنب ركوب المواصلات المزدحمة.
  • ترك مسافة لا تقل عن متر عند الانتظار داخل المطار.
  • غسل الأيدي داخل الطائرة بالماء والصابون لمدة 20 ثاتية.
  • تجنب لمس أي أسطح من دون تعقيمها أو ارتداء القفازات.
  • تعقيم أدوات الطعام جيدًا قبل الاستخدام داخل الطائرة.
  • الابتعاد عن الأماكن المغلقة أو الأماكن التي تضم تجمعات مثل الندوات والمؤتمرات والحفلات والتي تضم حظائر الحيوانات.
  • استخدام معقم اليدين، والكحول لتعقيم الأسطح مثل يد الحقيبة ومقعد الطائرة وقاعدة وزر المرحاض.
  • استخدام المناديل الورقية من أجل تغطية الفم والأنف عند العطس أو السعال، ويجب عقب الاستخدام إلقائهم في سلة المهملات.
  • الجلوس بجانب المقعد المجاور للنافذة في الطائرة من أجل تقليل الاتصال بالغير.
  • ارتداء القفازات والأقنعة الواقية، ويجب استخدامهم مرة واحدة فقط والتخلص منهم في سلة المهملات.
  • طلب المساعدة فورًا إذا ظهر على المسافر أثناء الطيران أعراض تتعلق بالتهابات الجهاز التنفسي كالحمى والسعال.

وإذا ظهرت أعراض على المسافر قبل السفر مثل: السعال – ارتفاع درجة الحرارة – التهاب الحلق – التهاب الرئة – سيلان الأنف – التعب والإجهاد – صعوبة في التنفس ففي تلك الحالة ينبغي إلغاء أو تأجيل السفر والالتزام بالبقاء في المنزل، ولكن في جميع الأحوال يظل السفر من دولة إلى أخرى يشكل خطرًا كبيرًا على حياة المسافر، فالبقاء في المنزل وتجنب مخالطة الغير هو السبيل الآمن حتى الآن لتجنب الإصابة.

مراجع

1

2

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.