الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تأثير القهوة على امتصاص الحديد

بواسطة: نشر في: 7 أبريل، 2020
mosoah
تأثير القهوة على امتصاص الحديد

من الضروري معرفة تأثير القهوة على امتصاص الحديد فحوالي 90% منا معتاد على شرب ما لا يقل عن كوب من القهوة يوميًا كما أن الكثيرين يشربون بضعة أكواب، وفي نفس الوقت نقص مستوى الحديد في الدم من أكثر أنواع الاضطرابات شيوعًا على الرغم من وفرة الحديد في عدد كبير من أنواع الأغذية؛ وقبل أن تواصل قراءة الفقرات التالية التي جهزها لك موسوعة يجب أن تطمئن فعلى الأغلب لن تكون بحاجة لتقليل معدل استهلاك مشروبك المفضل، فكل ما يجب فعله هو اختيار الوقت المناسب لاستهلاكه فحسب وهو أمر فائق السهولة، وسيمكنك التحقق من ذلك بنفسك خلال 3 دقائق في المتوسط.

تأثير القهوة على امتصاص الحديد

بينت الكثير من الأبحاث أن شرب القهوة وكافة أنواع المشروبات الغنية بالكافيين يُمكن أن يؤثر سلبًا على معدل امتصاص الحديد، ومن أبرز النتائج ما يلي:

  • توصل بحث إلى أن شرب كوب قهوة مع وجبة سريعة المكون الأساسي لها هو الهامبرجر قلل من معدل امتصاص الحديد بحوالي 39%، في حين قُدر معدل الانخفاض بـ 64% عند تناول نفس الوجبة مع كوب شاي.
  • بين بحث أن شرب كوب من القهوة الفورية مع وجبة تضم الخبز أدى إلى تثبيط معدل امتصاص الحديد بمعدل من 60 لـ 90%.
  • أكد أحد الأبحاث أن استهلاك الكافيين بمفرده يحد من قدرة الجسم على امتصاص الحديد بحوالي 6% فقط.
  • أشار بحث موسع أن مقابل كل كوب قهوه يشربه المتقدمين في العمر في الأسبوع ينخفض معدل بروتين الفيريتين بـ 1% في المتوسط، وهذا الهرمون يوضح مستوى الحديد المُخزن في الجسم.
  • اًجري بحث لمعرفة الوقت المناسب لشرب القهوة دون أن تؤثر على امتصاص الحديد، وتوصل إلى أن شرب القهوة قبل تناول الطعام بساعة لا يؤثر بأي شكل على معدل امتصاص الحديد.

تناول القهوة والمشروبات وفيرة المحتوى من الكافين مع الوجبة يخفض معدل امتصاص الحديد بقدر يتراوح بين 39% و 90%، لكنه تناول هذه اأنواع من المشروبات قبل تناول الطعام بما لا يقل عن ساعة ليس له أي تأثير على امتصاص الحديد.

تأثير مكونات القهوة على امتصاص الحديد

بالرغم من أن الكافيين هو المكون الأكثر تأثيرًا في امتصاص الحديد بين المغذيات المتوفرة في القهوة إلا أنه ليس المؤثر الوحيد، ويُمكنك ملاحظة بمطالعة المعلومات الواردة في السطور التالية:

  • تتضمن القهوة 2 من المكونات التي تحد من امتصاص الحديد بشكل غير مباشر من خلال الامتزاج معه مما يُصعب على الأمعاء هضمه وبالتالي تقل قدرة الجسم على امتصاصه، ويتمثل النوعين في حمض الكلورجينيك والتانينات.
  • توصلت نتائج إحدى الدراسات إلى أن استهلاك أي من أنواع المشروبات المحتوية على قدر يتراوح بين 20 و 50 مليجرام من البوليفينول مع وجبة تتضمن الخبز يتسبب في إعاقة امتصاص الحديد بنسبة تتراوح بين 50 و 70%؛ في حين أن زيادة القدر المستهلك من هذا النوع من المركبات إلى ما يتراوح بين 100 و 400 مليجرام يحد من امتصاص الحديد بنسبة من 60 – 90%.
  • أشار بحث إلى أن تزويد الجسم بـ 5 مليجرام من مركبات التانينات يُثبط امتصاص الحديد بنسبة 20%، بينما استهلاك 25 مليجرام يؤثر بالسلب بـ67%، وتناول 100 مليجرام تأثيره السلبي 88%.

الكافيين ليس المسؤول الوحيد عن تقليص القهوة لنسبة امتصاص الحديد في الجسم، حيث تشتمل القهوة على عدد من المغذيات الأخرى المساهمة في ذلك مثل: حمض الكلوروجينيك، والتانينات، البوليفينول.

كيفية تجنب تأثير القهوة على امتصاص الحديد

كما أوضحنا سابقًا فإن التأثير الضار لشرب القهوة على امتصاص الحديد يتعلق بشكل كبير بوقت شرب القهوة، والأمر الأكثر أهمية من ذلك أنه لا توجد دراسات مؤكدة على أن شرب القهوة بكثرة من أضراره الإصابة بانخفاض مستوى الحديد في الدم، ولهذا السبب فإذا كنت غير مصابًا بنقص مستوى الحديد في الدم أو أي من الاضطرابات الصحية المؤثرة على معدل امتصاص الجسد للحديد فيمكنك تناول القهوة والاستمتاع بفوائدها الصحية الجمة، ولتعزيز مدى استفادتك وتجنب تأثير شربها على امتصاص الحديد فمن الموصى به اتباع الإرشادات اللاحقة:

  • تناول القهوة بين الوجبات بحيث يكون الوقت الفاصل بين تناولها وبين تناول الطعام ساعة على الأقل سواءً كنت ستتناول القهوة قبل الطعام أو بعده.
  • الحرص على تناول أحد الأطعمة الغنية بفيتامين ج خلال وقت تناول الطعام، ويُعتبر من أشهر أنواع هذه الأطعمة الليمون.
  • المداومة على تناول الحديد من اللحوم الحمراء أو المأكولات البحرية مرة في اليوم.
  • إشباع احتياج الجسم من الحديد من خلال تناول الأغذية الغنية به كالشمندر والباذنجان.
  • تناول الأغذية وفيرة المحتوى من الألياف والكالسيوم بشكل منفصل عن الأغذية الثرية بالحديد، ويُعتبر من أبرز الأمثلة الغنية بالكالسيوم والألياف الحبوب الكاملة بأنواعها المختلفة.

المصادر1، 2، 3، 4، 5.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.