تأثير القهوة على الكوليسترول

مها عبد الودود 8 أبريل، 2020

توجد الكثير من المعلومات غير الدقيقة عن تأثير القهوة على الكوليسترول والذي يُتسبب ارتفاع مستواه في الدم في زيادة احتمالية الإصابة باضطرابات الجهاز الدوري؛ وعلى الرغم من أن بعض المعلومات الشائعة عن ذلك صحيحة إلا أن فيما يتعلق بالصحة والأمور العلمية فدقة المعلومات أمر أساسي ولهذا السبب فقد أعد موسوعة المقال الحالي لتسليط الضوء على تأثير تناول القهوة على مستوى الكوليسرول في الدم بالارتكاز على ما توصلت إليه الدراسات الطبية.

تأثير القهوة على الكوليسترول

  • الكوليسترول هو عبارة عن مادة طبيعية شمعية القوام لها نوعين؛ النوع عالي الكثافة (الجيد)، والنوع منخفض الكثافة (الضار)؛ ويوجد الكوليسترول بشكل طبيعي في الجسم حيث يثنتج من الكبد؛ وبالإضافة إلى ذلك فإن الكوليسترول يدخل إلى الجسم عند تناول أنواع محددة من الأغذية؛ والإسراف في استهلاك هذه الأنواع يتسبب في رفع مستويات الكوليسترول الضار الذي يُعتبر من أكثر العوامل تأثيرًا في رفع مخاطر الإصابة بالكثير من أنواع اضطرابات القلب والأمعاء.
  • وعلى الرغم من أن القهوة السوداء ليست من الأغذية المحتوية على كوليسترول إلا أنها تؤثر على إنتاج الجسم للكوليسترول؛ فضلًا عن ذلك فإن الكثير من أصناف القهوة تُعد بالاعتماد على نوع أو أكثر من الإضافات الغنية بالكوليسترول كالزبدة.

دراسات عن العلاقة بين استهلاك القهوة ومستوى الكوليسترول

  • توصلت عدد من الدراسات التي أجريت لمعرفة آلية تأثير القهوة على نسبة الكوليسترول في الدم إلى أن القهوة تتضمن عدة زيوت طبيعية ومن أهمهم الكافيستول، وهذا الزيت يؤثر  سلبًا على عملية التمثيل الغذائي للكوليسترول لأنه قد يحد من معدل إفراز عصارات المرارة ولهذا فإن الإسراف في شرب القهوة قد يتسبب في ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم.
  • ووفقًا للنتائج الموضحة فإن تناول كوبين أو أكثر من القهوة يوميًا لدى الأشخاص ذوي معدل الأيض المنخفض للكولوليسترول قد يؤدي لرفع مستواه في الدم مما يزيد من مخاطر تعرضهم للإصابة باضطرابات القلب.

    وبالإضافة للدراسات السابقة فقد بينت إحدى الدراسات أن تناول 5 أكواب من قهوة الكولد برو يوميًا قد يؤدي لمفاقمة معدل الكوليسترول بالدم بما يتراوح بين 6 و 8%.

    ومن الجدير بالذكر الإشارة إلى أن استهلاك القهوة المُحلاة يزيد من مخاطر الإصابة بارتفاع مستوى الكوليسترول الضار في الدم؛ إذ أكدت أحد الدراسات إلى أن استهلاك المشروبات المُحلاة دوريًا يفاقم احتمالية ارتفاع مستوع النوع المفيد من الكوليسترول والذي يُعرف باسم (HDL)، وتكمن الخطورة في ذلك أنه يزيد احتمالة ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية في الدم، والتي حذرت الكثير من الدراسات من مخاطر حدوث ذلك نظرًا لتأثيره السلبي على صحة القلب والأوعية الدموية.

المصادر: 1، 2، 3، 4، 5، 6، 7.

تأثير القهوة على الكوليسترول