الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

طريقة تحضير القهوة بالزبدة وفوائدها واضرارها

بواسطة: نشر في: 1 أبريل، 2020
mosoah
القهوة بالزبدة

القهوة بالزبدة هي أحد الصيحات الشائعة في المشروبات خاصةً بالنسبة للمهتمين بحمية الكيتو المعتمدة على الإكثار من استهلاك الدهون لتحفيز الجسم على رفع معدل حرقها كمصدر لتزويده بالطاقة؛ ومهما كان السبب في رغبتك في تنمية وعيك عن هذا النوع من المشروبات فإن المقالة الحالية من موسوعة ستكون مفيدة لك فهي تستعرض طريقة عمل القهوة، والقيمة الغذائية لها، كما توضح فوائدها وأضرارها أيضًا.

طريقة القهوة بالزبدة

تُعد القهوة بالزبدة ببساطة من خلال إعداد القهوة بأي من الطرق المفضلة فيمكنك إعداد القهوة السوداء، أو القهوة العربية، أو القهوة التركية؛ وبعد ذلك يتم خفق ملعقة صغيرة أو ملعقتين من من زيت الجوز الهند مع كمية مماثلة من الزبدة غير المملحة، وفي النهاية يوزع مزيج الزبدة على كوب القهوة.

القيمة الغذائية

تختلف القيمة الغذائية نسبيًا لنوع وقدر العناصر الموجودة بالقهوة فالنوع المُعد من الحليب أغنى من النوع المُعد بالماء في العناصر الغذائية والسعرات الحرارية أيضًا، وفي المتوسط يُقدر عدد السعرات الحرارية في هذا النوع من القهوة كحد أدنى بـ 455 سعر حراري، ويُقدر عدد جرامات الدهون فيها بـ 50 في المتوسط.

ويجب الإشارة إلى أنه على الرغم من تضمن هذا قهوة الزبدة للعديد من المغذيات كالبروتينات، وفيتامين ك، وفيتامين هـ، وفيتامين ب؛ إلا أن الأطباء لا يوصون باستهلاكها لأنها غنية بالدهون كما أن محتواها من العناصر الغذائية بسيطة مقارنةً بالسعرات الحرارية التي تزود الجسم بها.

فوائد القهوة بالزبدة

  • تمد بالشعور بالامتلاء لوقت كبير إلى حد ما مما يُثبط من الرغبة في تناول الطعام وهو الأمر الذي ينعكي إيجابيًا على تقليص معدل الاستهلاك اليومي للسعرات الحرارية.
  • تدعم القدرة على أداء المهام البدينة نظرًا لدورها في إمداد الجسم بكمية كبيرة من الطاقة.
  • تُعزز القدرة على التركيز لأنها تزود الجسم بكمية كبيرة نسبيًا من الكافيين.

أضرار مشرب القهوة بالزبدة

  • قد تتسبب في زيادة الوزن في حالة تناولها بكميات كبيرة أو تناولها مع عدم خفض معدل استهلاك السعرات الحرارية على مدار اليوم.
  • تُصيب البعض باضطرابات في المعدة والأمعادة نتيجة لداسمتها.
  • استهلاكها دوريًا قد يؤدي لارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم بمعدلات متباينة.

المصادر1، 2، 3، 4، 5، 6، 7، 8، 9،10.