مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

اعراض الاكتئاب وطرق الوقاية منه وعلاج Depression

بواسطة:
الاكتئاب

الاكتئاب يختلف عن الشعور بالحزن، فالشعور بالحزن أمر مؤقت ويكون له أسباب واضحة بمجرد زوالها يزود الشعور بالحزن، لكن الاكتئاب أكثر تعقيداً حيث يصعب التخلص منه وهو يسمى بالاضطراب الاكتئابي الشديد ويسمى أيضا بالاكتئاب السريري وهو مرض نفسي جسدي يؤثر على طريقة  تفكير الشخص وتصرفاته ويظهر له أعراض جسدية مع شعور حاد بالعزلة والوحدة وعدم الرغبة في فعل أي شيء مما يعيق المكتئب من التصرف بشكل طبيعي وفعل الأشياء التي اعتاد على فعلها بشكل يومي، وهو من أكثر الأمراض النفسية شيوعاً حول العالم.

عادة ما يتم الكشف عن شدة الاكتئاب بعدة طرق يتبعها الطبيب المعالج والتي من أهمها عمل اختبار يحتوي على بعض الأسئلة التي تقيس إقبال الشخص على الحياة الاجتماعية وإقامة علاقات وحالته النفسية والعصبية وتأثير ذلك على جسده وصحته ومن ثم يستطيع معرفة سواء كان الاكتئاب بسيط أم حاد أم متوسط ويبدأ في علاجه

أعراض الاكتئاب

  • عدم القدرة على ممارسة الأفعال اليومية بشك طبيعي
  • الشعور بعصبية زائدة أو حزن عميق
  • فقدان الأمل في المستقبل وعدم القدرة على الحلم أو التمني
  • بكاء مفاجئ وبدون سبب
  • عدم القدرة على النوم في الليل والشعور بأرق
  • عدم القدرة على التركيز
  • صعوبة أخذ قرارات مصيرية
  • سهولة الانفعال
  • الشعور بقلق غير مبرر
  • الحزن لأقل سبب
  • عدم الرغبة في ممارسة الجماع
  • الرغبة في الانتحار طوال الوقت
  • شعور بآلام في الظهر وصداع غير مبرر
  • أعراض الاكتئاب تختلف فيما بينها بسبب اختلاف المرض من شخص لآخر، ومثال على ذلك أعراض الاكتئاب التي تبدو على شخص مصاب عمره 20 عام تختلف عن تلك التي تبدو على شخص مصاب عمره 60 عام. لكن ما سبق ذكره من أعراض تشيع لدى أغلب المصابين بالاكتئاب ويظهر على الشخص تغير سلوكه بشكل كبير. قد يشعر المحيطين بالشخص بأنه أصبح فجأة حزين أو غير سعيد في حياته وليس له هدف في الحياة دون معرفة سبب مزاجيته وتغير سلوكه

علاج مرض الاكتئاب

قد تشتد بعض حالات المرض مما يستدعي الرعاية الكاملة في المستشفى أو إدراج الشخص المصاب بالاكتئاب في مستشفى النفسية والعصبية. لكن مرض الاكتئاب لا يكون شديداً في أغب الحالات، كما أن علاجه يحتاج لدراسة كافية لحالة المريض وكيفية تفكيره وإذا أبدى المريض تطوراً في حالته خارج المستشفى فلا يشترط إدخاله للمستشفى ورعايته طوال اليوم، ولا يدخل الطبيب المكتئب إلى المستشفى إلا في حالة عدم ثقته في أفعاله أو الشك في كونه مقبل على الانتحار أو كونه غير جدير بحماية نفسه والتعامل مع الأشخاص المحيطين به وذلك حتى تمام شفائه من المشاكل التي يعاني منها.

الوقاية من الإصابة بالاكتئاب

لا يوجد طريقة للوقاية من مرض الاكتئاب لكن إتباع بعض الأساليب الناجحة في الحياة يقي ويقلل خطر الإصابة بأعراض الاكتئاب ومنها:

  1. دعم الأشخاص المحيطين بالشخص الحزين وبشكل خاص المقربين منه من أهل وأصدقاء ولا سيما في الفترات التي يشعر فيها بالوحدة وعدم وجود أشخاص بجانبه
  2. محاولة ابتكار أساليب للقضاء على التوتر والقلق مما يزيد من شعوره بالفرحة وفخره بنفسه
  3. علاج الاكتئاب في المراحل المبكرة يمنع تدهور الحالة
  4. العلاج الوقائي لفترة طويلة يمنع الإصابة بالاكتئاب مرة أخرى
  5. ممارسة اليوجا بصورة يومية يعمل على الاسترخاء ويقضي على الشعور بالقلق وضغوط الحياة
  6. التخيل الموجه من التقنيات المتبعة اليوم لطرد الأفكار السلبية ولزرع الأفكار الحسنة، حيث ينمي لدى الشخص فخره بنفسه ويزيد من فرحته بالذكريات الحسنة والأشياء الجيدة التي فعلها في حياته
  7. التأمل بصورة منتظمة يعمل على تصفية الذهن
  8. العلاج بالتدليك يقلل من الآلام الجسدية والنفسية
  9. العلاج بالإبر الصينية يقي من الكثير من الأمراض النفسية

إذا لم يتم معالجة الاكتئاب فإن ذلك قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة على حياة الشخص المكتئب خاصة إذا لم يجد من يسانده في محنته منها الرغبة الملحة في الانتحار أو الإقبال على شرب الكحوليات بكميات كبيرة أو تعاطي المخدرات أو تملك القلق منه وعدم الرغبة في العمل أو الوصول في بعض الأحيان إلى أمراض قلبية أو نفسية أو ترك الدراسة وإحراز نتائج سيئة مقارنة بزملائه

عادة ما يواجه الشخص المكتئب مشاكل في أسرته لعجزهم عن فهم حالته ولم يشعر هكذا وعجزهم عن فهم تصرفاته وقد تؤدي في كثير من الحالات إلى الطلاق أو العزلة عن الآخرين، لذا يجب على المحيطين بالمكتئب عدم معاملته كشخص عادي وعدم إلقاء اللوم عليه لأن عزلته ليست بيده بل هي حالة مرضية بسبب الشعور بعدم الأمان أو عدم الوعي الكامل بما يفعل.

المراجع :