الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن دواء clonazepam 2mg

بواسطة: نشر في: 24 مايو، 2019
mosoah
كلونازيبام

كلونازيبام clonazepam 2mg هو من الأدوية التي انتشرت مؤخراً بين مختلف الفئات العمرية، والتي أصبحت واسعة الصدى في تأثيرها الفعال في علاج الصرع والقلق وبعض الاضطرابات النفسية التي باتت شائعة عن الكثير من البالغين نظراً للضغوطات النفسية اليومية، إذ أن كلونازيبام يحمل العديد من المسميات التجارية التي من بينها وأشهرها Ravotril،Rivotral,Rivatril، Klonopin.

إذ أن هذا الدواء ينتمي إلى المجموعة الأدوية التي تُسمى البنزوديازيبينات Benzodiazepines التي تدخل في علاج القلق والتخلص من التوتر النفسي، فماذا عن استخدامات كلونازيبام، وتأثيراته على صحه المُصاب بالأرق، وما هو  كلونازيبام 2 ملي جرام واستخداماته، تُجيب موسوعة عن هذه التساؤلات من خلال هذا المقال الذي تُقدمه لكم، تابعونا.

كلونازيبام

  • أثبتت الدراسات مؤخراً أن هذا الدواء يساعد مرضى الأرق والقل من التخلص من تلك الأمراض؛ وذلك من خلال أنه يعمل على الناقلات العصبية التي تؤثر على توازن ونشاط وصحه الدماغ، بالإضافة إلى أنها تمنح الشخص الشعور بالنعاس والتخلص من التوتر والقلق والضغط النفسي، كما أنه يساعد الجسم على ارتخاء العضلات، إذ أن تلك المُستقبلات الدماغية التي يعمل عليها هذا الدواء هي GABA .
  •   كما يُعد كلونازيبام من المواد المهدئة والمُرخية للعضلات والتي بدورها تنتمي إلى فئة العلاجات التي تُساهم في التخلص من القلق والتوتر والأرق والتي يُطلق عليها البينزوديازيبينات.

دواعي استخدام clonazepam 2mg

يدخل هذا الدواء  في علاج الكثير من الأمراض التي ينصح الأطباء باستخدامه للتخلص منها والتي من بين تلك الاستخدامات ما يلي:

  • يدخل هذا الدواء في علاج الصرع .
  • يُعالج هذا الدواء التوترات النفسية والعصبية والاضطرابات العاطفية.
  • يُستعمل هذا الدواء للحد من الشعور بالهوس والتوتر و التململ.
  • يُستخدم في علاج مرض الشلل الرعاش، وأمراض الأعصاب المؤلمة.
  • يُعالج هذا الدواء متلازمة تململ الساقين، بالإضافة إلى حالات انفصام الشخصية.
  • يحد هذا الدواء من حدوث الأرق عند البعض، بالإضافة إلى أنه يساعد في ارتخاء العضلات.يدخل هذا الدواء في علاج اضطرابات الحركات اللاإرادية التي تظهر في الوجه، وهي الاضطرابات العرات الوجهية المُتعددة.

جرعات تناول  كلونازيبام

  •  تختلف الجرعات التي يوصي بها الأطباء من مريض لآخر وفقاً لحالة المريض وعمره، إذ نجد أن الجرعات تتباين، لذا ينصح الأطباء المرضى بالالتزام بالجرعات الموصي بها، وفيما يلي عرض لتلك الجرعات المناسبة .
  •  ينصح الأطباء بضرورة تناول جرعة تتراوح ما بين قرص إلى ثلاثة أقراص في حال الإصابة بالأرق.
  • وبالنسبة للبالغين نجد أن الجرعة المناسبة لهم هي ملي جرام في اليوم، ثم تزداد لتتراوح ما بين أربعة إلى ثمانية ملي جرام يومياً.

الأعراض الجانبية لتناول الكلونازيبام

قد تظهر بعض الأعراض الجانبية على المرضى عند تناول هذا الدواء والتي يجب ألا يتغاضى عنها المرضى، وان يتوجهوا على الفور إلى الطبيب المعالج، ومن بين تلك الأعراض الناجمة عن تناول هذا الدواء وأبرزها ما يلي:

  • حدوث فقدان في الذاكرة قصير المدى.
  • الشعور باضطرابات سلوكية و تغيرات في الشخصية.
  • الإصابة بالأرق وحِده في الطباع و العدوانية.
  • التعرض للاكتئاب نفسي أو انتكاسه صحية.

موانع استخدم  كلونازيبام

يُشير الأطباء إلى وجود بعض الموانع التي يحذر فيها تناول هذا الدواء والتي من بينها ما يلي:

  • يُحذر تناول هذا الدواء في حال إصابة المريض بأمراض في الكبد.
  • يُمنع تناول هذا الدواء على المرأة الحامل، لما له من عواقب وخيمه على الطفل.
  • لا يُنصح الأطباء بتناول هذا الدواء في حال كانت المرأة مُرضعة.لا يُنصح بتناول هذا الدواء في حال إصابة المريض بالماء الزرقاء في العين، والجلوكوما.

هو من الجرعات التي تأتي في سياق المواد البنزوديازيبين التي تدخل في علاج الصراع والقلق والتوتر و الأرهاق، والذي يعمل بدوره على تنشيط حامض جاما امنوبوترك، كما أنه يدخل في توليد شحنات دماغية التي يُصبح مفعولها مُهدئاً للأعصاب، ولكن يُحذر الأطباء من الإقبال على تناول مثل هذه المُهدئات، لما لها من تأثير على المدى الطويل في إدمانها.

عرضنا لك عزيزي القارئ من خلال هذا المقال كافه المعلومات المتعلقة بتناول دواء كلونازيبام بما في ذلك من تأثيراته وموانع استخدامه، وجرعاته التي يجب أن يلتزم بها المُصاب، والله خير شافي.

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.