الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل لقاح كورونا في الإمارات إجباري .. شروط تطعيم كوفيد 19 بالإمارات

بواسطة: نشر في: 11 يناير، 2021
mosoah
هل لقاح كورونا في الإمارات إجباري

هل لقاح كورونا في الإمارات إجباري

سنتناول في مقالنا هذا أجابه توضيحية عن هل لقاح كورونا في الإمارات إجباري عبر موسوعة ، تشهد دولة الإمارات العديد من التقدمات والتطورات الخدمية في الوزارات المختلفة، إذ تقوم وزارة الصحة الإماراتية بنشر ثقافة الوعي والإرشادات بين المواطنين بالدولة للحد من انتشار فيروس كورونا، وتعتبر دولة الإمارات ضمن أولى الدول التي بدأت لحملة ضد فيروس كوفيد 19 من التوعية والتلقيح.

أشارت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ببدء الحملة من العاصمة أبو ظبي عقب وصول اللقاح الأراضي الخليجية مباشرة وهو لقاح تم تصديره من شركة صينية المنشأ تدعى شركة سينوفارم، ولكن تساءل العديد من الأشخاص حول هل اللقاح إجباري على جميع المواطنين أم اختياري؟، هذا ما سنقدمه لكم في مقالنا.

  • أكدت مصادر قانونية بجانب العديد من أطباء دولة الإمارات أن تلقيح كورونا ليس إجبارياً بل هو اختياري، نظراً لعدم وجود النصوص القانونية التي تنص على فرضه.
  • اختلف العديد من من الأشخاص العاملين بالقانون حول هذا البيان الصادر من وزارة الصحة بدولة الإمارات، إذ يريدون فرض إلزامية التطعيم بلقاح كورونا لحماية المجتمع والمواطنين.
  • وأوضحت وزارة الصحة والأطباء أن العلاج ليس إجباري على المرضى فمن حقوقهم الإنسانية الاختيار.
  • وأن الدور الرئيسي للجهات الخاصة الصحية والجهات الحكومية هو نشر ثقافة التوعية بين المواطنين وفي أنحاء البلاد.
  • والقيام ببدء عمليات التطهير المختلفة في شوارع الإمارات، ضمن التوعية والإرشاد حول أهمية أخذ لقاح كورونا للمصابين بالمرض ومدى خطورة حالتهم من غيره.

التطعيم ضد لقاح كورونا في الإمارات إجباري ؟

أشارت نتائج المرحلة الثالثة من تلقي لقاح كورونا للمواطنين بأبو ظبي نتائج مبشرة حيث وصلت نسبة فعالية اللقاح إلى 86%، بعد أطلاق الحملة للتطعيم ضد فيروس كورونا من قبل دولة الإمارات لتبدأ من أبو ظبي أولاً.

بجانب ذلك أوضحت وزارة الصحة كافة المعلومات والنتائج التي تطمئن المواطنين لسرعة الاستجابة والتقدم للتطعيم، وإليكم المزيد من المعلومات حول اللقاح والتعمق بداخل إجابة سؤال هل لقاح كورونا في الإمارات إجباري بالآتي:

  • تعددت الآراء السياسية والقانونية حول إلزامية أو اختيار تلقي اللقاح، حيث أشار العديد من المسؤولون بالقانون والأطباء حول إلزامية التطعيم بجانب أخر أشار البعض أحقية المواطن للاختيار.
  • أوضح مسؤول بالحكومة الإماراتية أن لم يمر على تاريخ دولة الإمارات إعطاء المواطنين لقاح إجباري.
  • موضحاً أن الدور الأساسي للجهات الخاصة الصحية في هذه الفترة هي نشر التوعية وثقافة التعامل مع فيروس كورونا، كما أن الجهات الحكومية الخاصة بدولة الإمارات لا تفكر في تحويل المصل من اختياري إلى إجباري.

رؤية المحامي عبد المنعم حول لقاح كورونا في الإمارات

  • ذكر المحامي عبد المنعم إن الجهات الحكومية والقانونية لم تفرض أخذ لقاح كورونا في الإمارات على أحد باستثناء اللقاحات الخاصة بالمدارس والأطفال الصغار.
  • ولكن من الضروري في ظل ما تمر به الرجال من خسائر في الأرواح وتدهور الحالات إلزامية تلقى اللقاح وفرض النصوص القانونية التي تنص على وجود أخذ اللقاح فور الإصابة بالمرض.
  • موضحاً ضرورة الدفع بمختلف حمالات التوعية عبر وسائل الإعلام المختلفة والشاشات الفضائية؛ لكسر الخوف الذي ينمو بداخل المواطنين من تلقى اللقاح، ضمن التوعية الشاملة المتكاملة للحد من انتشار الفيروس، بجانب التحدث عن الأهمية القصوى لتناول العلاج في الوقت المناسب.

رؤية المحامي محمد النجار للقاح كورونا في الإمارات

  • أصدر المحامي محمد النجار من خلال المواقع الرسمية منشور يوضح به المادة رقم 11 من قانون مكافحة الأمراض السارية.
  • إذ أن المادة تنص على أن لوزارة الصحة ووقاية المجتمع والجهات الخاصة الصحية الأحقية في إصدار القرارات المختلفة لإلزام المواطنين المصابين بمرض كوفيد والتي ينضم ضمن قائمة الأمراض المتواجدة في قانون المادة رقم 1 بالقانون الإماراتي، بالتطعيم ضد فيروس كورونا وفي حالة الرفض يمكن متابعة فترة العلاج عن طريق تخصيص جهات تنفيذية لذلك.

 رؤية الأطباء حول لقاح كورونا في الإمارات

  • اختلف العديد من الأطباء مع رجال القانون والتي من ضمنهم دكتور مازن زويهد استشاري الأمراض الصدرية ودكتور شريف فايد استشاري الأمراض الصدرية بمدينة دبي حول الإجابة على سؤال هل لقاح كورونا في الإمارات إجباري ، حيث عبروا عن امتنانهم الشديد لوزارة الصحة وأن التطعيم ليس إلزامياً على المواطنين وهذا يعد مخالف لقوانين الصحة والتعليم المهني الطبي.

الفئات المستهدفة للقاح كورونا في الإمارات

تعرفنا في الفقرات السابقة على إجابة سؤال هل لقاح كورونا في الإمارات إجباري ، إذ قامت السلطات الإماراتية بتوفير مصل لقاح كورونا والذي أصدرته الشركة الصينية شركة سينوفارم حيث بلغ عدد المراكز الصحية التي يتواجد بها المصل إلى 45 مركز صحي من مختلف المستشفيات والعيادات الصحية في أنحاء دولة الإمارات، إذ أوضحت وسائل الإعلام أن المراكز التي تختص بتطعيم اللقاح متاحة من بداية الساعة الثامنة صباحا، وإليكم الفئات المستهدفة الآتي:

  • أوضحت الوزارة أن الفئات المستهدفة بتركيز تام هي فئات المواطنين كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.
  • ضمن القيام بتسجيل التقييمات المختلفة للأشخاص الذين يعنون من أمراض مزمنة مثل مرض السكر وانسداد الشرايين وأمراض القلب المختلفة قبل تلقي المصل.
  • إلى جانب جميع فئات المواطنين من المجتمع والمقيمين بداخلة دولة الإمارات.

التساؤلات حول لقاح كورونا في الإمارات

لم تقتصر دولة الإمارات على استخدام اللقاح الصيني فقط في المرحلة الثالثة من مراحل العلاج، بل أوضحت قيامها ببعض التجار والاختبارات السرية على مصل أخر روسي، موضحة أن اللقاح الروسي يعتمد على الفيروسات الغدية للتغلب على كوفيد 19.

أوضحت وزارة الصحة بدولة الإمارات أنها لا تعتمد لقاحات التطعيم المختلف إلا بعد إجراء كافة الأبحاث والاختبارات الخاصة به، ضمن التأكد من مدى فاعليته وعدم حدوث أعراض جانبية مزمنة للمواطنين، إذ اجتهدت الصحة الإماراتية في تقديم الخدمات المختلفة للأفراد ضمن الرد على جميع التساؤلات بالآتي:

  • السؤال الأول: من هم الذين يجب عليهم عدم أخذ اللقاح؟

يمتنع عن تلقي اللقاح الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الشديدة من اللقاحات الأخرى.

  • السؤال الثاني: هل هناك آثار جانبية عند أخذ اللقاح؟

في بعض الحالات بعد أخذ اللقاح قد تحدث بعض الآثار منها (الشعور بالتعب والإرهاق، الآلام المستمرة موضع أخذ اللقاح، مع الشعور بالحمي) .

  • السؤال الثالث: ما بداية العمر لأخذ اللقاح ضد كورونا؟

يبدأ أخذ اللقاح المكافح لفيروس كورونا للمواطنين بدولة الإمارات من بداية عمر 18 إلى أعلى من ذلك.

  • السؤال الرابع: ما هي الفوائد من أخذ لقاح كورونا؟

بعد أخذ المواطن المصاب بفيروس كورونا اللقاح يكتسب على مناعة قوية تتمثل في أجسام مضادة للفيروس مما تعمل علي طرده خارج الجسم والقضاء عليه.

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي تعرفنا من خلاله عن إجابة سؤال هل لقاح كورونا في الإمارات إجباري ، ضمن الآراء المختلفة لمجموعة من المحامين بالقطاعات القانونية بدولة الإمارات والأطباء، إلى جانب التوضيح للفئات المستهدفة للعلاجات وأخذ اللقاح الصيني، كما تناولنا الإجابة على بعض التساؤلات التي يسألها العديد من الأشخاص قبل الذهاب لتلقى العلاج.

كما يُمكنك عزيزي القارئ مُتابعة المزيد عبر الموسوعة العربية الشاملة:

1-ما هي الأعراض الجانبية من لقاح كورونا “فايزر – سينوفارم – أسترازينيكا – سبوتنيك”

2-جديد احدث معلومات عن فيروس كورونا في الإمارات