مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

معالجة عسر الهضم

بواسطة:
معالجة عسر الهضم

عسر الهضم يسبب الشعور بالامتلاء وعدم الراحة خاصة في الجزء العلوي من البطن وقد يحس الشخص المصاب بعسر الهضم بألم شديد أو حرقة في المعدة أو تضخم أو قيء ودوخة وعدم الراحة في منطقة أعلى البطن، وقد يشعر كذلك بتجشؤ وهو يسمى كذلك بمشكلة سوء الهضم، وهو لا يعتبر مرضاً بحد ذاته لكن غالباً ما يدل على الإصابة بمرض آخر يؤدي لحدوث هذه الحالة.

أسباب حدوث عسر الهضم

عسر الهضم يحدث كعرض للعديد من الأمراض المتنوعة فيما بينها والتي غالباً ما تكون بسبب وجود خلل في الجهاز الهضمي مما يسبب هذه الحالة والأمراض التي تؤدي له أو الحالات المرضية تتضمن الآتي:

  • الإصابة برقع في المعدة
  • الإصابة بحصى في المرارة
  • خلال الحمل
  • حدوث التهابات في البنكرياس
  • الإصابة بالتهابات مزمنة في الجهاز الهضمي
  • الإصابة بمرض القولون العصبي

عادات يومية تسبب الإصابة بعسر الهضم

  • الإفراط في أكل الأطعمة أو تناول الطعام دون مضغه بشكل جيد
  • تناول الطعام الذي يحتوي على الكثير من الدهون
  • تناول الأطعمة الدسمة أو التي تحتوي على كميات كبيرة من البهارات الحارة
  • كثرة التدخين
  • تناول المشروبات الكحولية أو التي تحتوي على الكافيين
  • بذل مجهود بدني كبير مما يسبب الإجهاد التام والإعياء
  • التوتر الشديد والقلق المستمر طوال الوقت بسبب ضغوط الحياة

معالجة عسر الهضم

توجد الكثير من الوسائل التي يمكن إتباعها لمعالجة مشكلة عسر الهضم والأمر يبدأ أولا من تغيير العادات التي تسبب عسر الهضم وذلك عن طريق:

  • ترك التدخين يعتبر أولى الخطى للوقاية من أمراض المعدة
  • تناول وجبات صغيرة في حجمها وغير دسمة مع مضغ الطعام بشكل جيد وتوزيع الوجبات على اليوم
  • عدم شرب الكثير من القهوة والمشروبات الغازية والمواد الكحولية بسبب احتوائها على المنبهات التي تسبب حدوث أمراض واضطرابات في الجهاز الهضمي
  • الابتعاد عن الأدوية التي تسبب تهيج للجهاز الهضمي كدواء الأسبرين والأدوية المضادة للالتهاب. الأفضل قراءة الآثار الجانبية للأدوية التي تشعر أنها تسبب لك مشاكل في الهضم
  • البحث عن الطرق التي تقلل من الضغط النفسي
  • مارس الرياضة بشكل منتظم، لأن الحركة تساعد على هضم الطعام وتقلل من التوتر والضغط النفسي وتساهم في حرق الدهون والتخلص من السمنة الذي يعتبر سبباً رئيسياً للإصابة بعسر الهضم
  • عدم النوم مباشرة بعد تناول الطعام خاصة بعد الوجبات الدسمة، ويفضل أن تكون آخر وجبة رئيسية قبل النوم بساعتين على الأقل وذلك لتعطى للمعدة المدة التي تحتاجها لهضم الطعام بشكل طبيعي
  • تناول الطعام الذي يسهل هضمه كالحبوب الكاملة والفاكهة والخضراوات الطازجة
  • تخلص من الدهون المتراكمة في الجسم خاصة في المنطقة المحيطة بالبطن لأنها تسبب الكثير من الضغط على المعدة مما يؤثر على عملها ويحدث عسر الهضم بسبب تصاعد الأحماض مسببة ألم شديد في المرئ

معالجة عسر الهضم منزليا

لا يوجد أفضل من الأعشاب الطبيعية والمواد الغذائية المفيدة لعلاج مشاكل المعدة فهي تحسن من عمل المعدة وتشفى من عسر الهضم من أول استخدام وهي تتضمن ما يلي:

  • الزنجبيل:

حيث يقلل من حدوث اضطراب في المعدة ويساعد على هضم الطعام، قم بأخذ كوب من الزنجبيل المغلي قبل تناول الطعام أو بعده.

  • خل التفاح:

قم بمزج ملعقتين من خل التفاح مع كوب من المياه الدافئة فهو يفيد في علاج مشاكل عسل الهضم

  • عرق السوس:

حيث يعمل على تغطية البطانية الداخلية للمعدة ويقلل من مشاكل المعدة

  • زيت النعناع:

يعالج تشنجات المعدة ويمنع القيء والغثيان، خاصة إذا تم أخذ ملعقة من الزيت بشكل يومي 3 مرات في الأوقات بين الوجبات الرئيسية حيث يخفف من أمراض المعدة بصورة ملحوظة

  • صودا الخبز:

عن طريق وضع ملعقة من صودا الخبز في كوب من المياه مما يخفف من حموضة المعدة ويخلصك من الغازات والانتفاخات التي تحدث بسبب تهيج القولون العصبي

  • الشاي بالأعشاب:

من أفضل الطرق لعلاج مشاكل المعدة، خاصة عشب الينسون والشمر وأوراق النعناع الطازجة، قم بعمل شاي من هذه المكونات الهامة واشربه بعد الوجبات الدسمة أو ليلاً قبل النوم

في كثير من الأحيان يحدث عسر الهضم بسبب الضغط النفسي أو الدورة الشهرية لدى النساء أو وجود تقلبات في المزاج لذا يجب المحافظة على هدوءك ممارسة التمارين التي تقلل من التوتر والضغط النفسي كتمارين اليوجا وتمارين الاسترخاء خاصة قبل النوم للمحافظة على جودة نومك وصحته، أما إذا استمرت مشكلة عسر الهضم لمدة طويلة فعلى الأرجح الشخص مصاب بحموضة المعدة وهو ما يسبب هذا المرض ولا يمكن التأكيد على الحالة دون الرجوع إلى الطبيب. الأفضل الرجوع إلى الطبيب إذا استمر عسر الهضم لمدة تزيد عن 3 أيام لمعرفة السبب في المشكلة والعمل على علاجه