الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجربتي في علاج الكحة والبلغم عند الأطفال

بواسطة: نشر في: 8 نوفمبر، 2021
mosoah
علاج الكحة والبلغم عند الأطفال

نتناول في هذا المقال الحديث عن علاج الكحة والبلغم عند الأطفال من خلال موقع موسوعة ، فمع اختلاف الفصول، والتغيرات المناخية الطبيعية التابعة لها يتعرض الكثير من الأطفال للإصابة بالكحة، والبلغم، سنتكلم عن العلاج، والأسباب، وكيفية الوقاية؟.

علاج الكحة والبلغم عند الأطفال

نظرًا لتكرار الكحة، وصعوبة إخراج البلغم لدى الأطفال لأنهم لم يتمكنوا من إخراجه كما يفعل الكبار، سنتناول عدد من الخطوات تمكنهم من فعل ذلك:

  • تعتبر الكحة انعكاس طبيعي، للمحاولات التي يقوم بها الجهاز التنفسي للتخلص من البلغم الحبوس في القصبة الهوائية، والرئة.
  • فالكحة مرتبطة ارتباط وثيق بالبلغم، فإذا تمكنا من طرد البلغم انتهت مشكلة الكحة، والتي تمثل مصدر إزعاج للكبار، والصغار معًا، وخاصة للأطفال فقد تؤدي إلى التهاب الحلق.
  • يمكننا الاستعانة بالأعشاب الطبيعية في معالجة الكحة، والبلغم، وهي تؤدي إلى نتائج فعّالة:
  • من هذه الأعشاب: الزنجبيل الساخن مع إضافة شريحة من الليمون في الكوب حتى نستفيد من فوائد قشرة الليمون التي أثبتت الدراسات مدى فعاليتها، فهذا المشروب مذهل في التخلص من كافة مشاكل الجهاز التنفسي.
  • الينسون: من المشروبات القديمة المعروفة بأنها تعمل على رفع مناعة الجسم، وتعمل على تهدئة الحلق، وتساعد الجهاز التنفسي في طرد البلغم المحبوس في الرئة.
  • القرنفل: إذا قمنا بغلي القرنفل، وشربه ساخن فإنه يعمل على علاج التهابات الحلق، ويطهر الفم من جميع أنواع الفيروسات، كما أنه يعزز من عمل الجهاز المناعي خاصة لدى الأطفال.
  • النعناع: يعمل النعناع بكفاء عالية في تهدئة الكحة، والتخلص من مشكلة احتقان الحلق؛ مما يترتب عليه طرد البلغم، ويمكنك تناوله ساخنًا حتى تحصل على كافة فوائده.
  • الزعتر: من الأعشاب المشهورة بفعاليتها في التخلص من مشاكل الجهاز التنفسي، وخاصة مشكلة الكحة، فقد اثبتت الدراسات مدى قدرته على تقليل التهابات الحلق، والتهابات القصبة الهوائية.
  • الكركم: يساهم الكركم في التخلص من مشكلة الكحة المزعجة، ويدعم عمل الرئة في التخلص من البلغم العالق بها.

علاج الكحة عند الأطفال وقت النوم

يواجه بعض الآباء مشكلة الكحة مع أطفالهم خاصة في وقت الليل مما يؤثر على نوم الطفل، ويؤدي إلى انقطاع نومه عدة مرات، ولا يتمكن من النوم بعمق:

  • كثرة تناول المشروبات الساخنة:
  • من الضروري أن يتناول الطفل خلال يومه مشروبات ساخنة، تحافظ على صحة جهازه التنفسي، وتخلصه من كثير من الفيروسات، والبكتيريا، ولقد ذكرنا المشروبات الفعالة في علاج ذلك، وبالإضافة إليها يمكن للطفل أن يتناول شوربة الدجاج قبل البدء في تناول الطعام.
  • العسل الأبيض:
  • على الأمهات أن يحرصن على تناول أطفالهن ملعقة عسل على الريق يوميًا، ولزيادة فعاليتها يمكنهن إضافة بعض قطرات الليمون عليها، فهذا العلاج يعد علاجًا مذهلًا في التخلص من مشكلة الكحة، وطرد البلغم.
  • الخضروات، والفواكه:
  • تناول الخضروات، والفواكه الطازجة أثناء اليوم، ولكن علينا أن نتناولهم بعد الأكل بساعتين، أو قبل الأكل بنصف ساعة حتى يتمكن الجسم من الاستفادة منهم بطريقة جيدة، وليست بعد الأكل مباشرة؛ لأن ذلك يؤدي إلى عسر الهضم.
  • تحتوي الفواكه على العديد من الفيتامينات الفعالة في الوقاية من نزلات البرد، والتخلص من البلغم، والسعال بصفة خاصة الفواكه التي تحتوي على فيتامين ج، ومنها: (البرتقال، الكيوي، الجوافة، الفراولة).
  • أما عن الخضروات المفيدة في علاج الكحة لدى الأطفال: (الفلفل الحلو بألوانه المختلفة، القرنبيط، اللوبياء الخضراء، البروكلي).
  • النوم جيدًا:
  • يعمل النوم على دعم كفاءة الجهاز المناعي للجسم خاصة للأطفال، فيجب على الأمهات أن يحرصن على أن ينام أطفالهن على الأقل 8 ساعات يوميًا، ومن المهم جدًا اقتناص ساعات الليل في النوم مبكرًا.

نصائح لتقليل السعال الليلي عند الأطفال

علي الأمهات اتباع عدد من النصائح حتى تقي أطفالها من السعال الليلي، ومن هذه النصائح:

  • أجهزة التبريد: على الأمهات أن يتجنبن تشغيل المكيفات، والمراوح أثناء نوم أطفالهن، فهو من أكبر مسببات السعال، فيجب الحفاظ على درجة حرارة الغرفة، والحرص على تجديد هواء الغرفة بشكل يومي أثناء فترة النهار من خلال فتح النوافذ لتعرض الغرفة للهواء الطبيعي، والشمس.
  • وضعية نوم الطفل: من الضروري الانتباه إلى أهمية وضع وسادة تحت رأس الطفل، وعدم نوم الطفل مباشرة على السرير دون وسادة، فهذه الوضعية تزيد من أعراض السعال لدى الطفل.
  • نظافة الغرفة: الحرص على التخلص من كافة الأتربة، والغبار، فوق الأسطح، ونظافة الأرض، والسجاد، والوسائد، وتغيير أغطية الفراش بشكل دوري، ويجب إبعاد الطفل أثناء عملية التنظيف حتى لا يتضرر جهازه التنفسي.
  • الدخان، والروائح النفاذة: تجنب تعرض الطفل للدخان، أو أي روائح نفاذة منها: (السجائر، العطور، المنظفات الكيميائية، معطرات الجو، البخور).

أسباب الكحة عند الأطفال

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالكحة، أو السعال لدى الطفل نعرض لك بعضًا منها:

  • الارتجاع المعدي المريئي:
  • يسبب الارتجاع المعدي المريئي الشعور بحُرقة في المعدة خاصة بعد تناول الطعام، ويمكننا علاج الكحة المترتبة على الارتجاع المريئي من خلال:
  • تجنب بعض الأطعمة مثل: (الشوكولاته، والنعناع، مشروبات الكافيين المنبهة، الأطعمة الغنية بالدهون، المقليات، الأكلات الحارة).
  • الامتناع عن تناول الطفل للطعام قبل النوم مباشرة؛ لأن ذلك يؤدي إلى زيادة الكحة، وإنما على الأقل قبل النوم بساعتين.
  • الإصابة بالربو، أو الأزمة:
  • تعد الأزمة من الأمراض التي يصعب على الأفراد العاديين إيجاد التشخيص المناسب لها، ويرجع ذلك إلى تباين أعراضها من طفل إلى آخر.
  • يجب في هذه الحالة أخذ الموضوع بكل جدية، والذهاب إلى الطبيب حتى يتمكن الآباء من إعطاء العلاج الذي يتناسب مع كل طفل.
  • يختلف العلاج باختلاف طبيعة الأسباب المؤدية له، ولكن ننصح الآباء أن يجنبوا أطفالهم التعرض للهواء الملوث، والعطور، والدخان.
  • التعرض للحساسية:
  • من أكبر الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الكحة لدى الأطفال، هي حساسية الصدر، وتمثل في هذه الحالة استجابة تلقائية من جهة الجهاز المناعي أثناء تعرضه لبعض المواد التي يختلف التفاعل معها من طفل إلى آخر.
  • ضرورة زيارة الطبيب حتى يحدد سبب الحساسية لدى الطفل، مع حرص الآباء على تجنب الأسباب المؤدية لذلك، والتي تشمل بعض الأطعمة، والمشروبات، ووبر الحيوانات الأليفة، وتجنب التواجد في أماكن ملوثة.
  • السعال الديكي:
  • يعتبر السعال الديكي  من أشد أنواع السعال، فهي عبارة عن نوبات متكررة من السعال، ولا يستطيع المريض التحكم فيها؛ مما يؤدي إلى أحمرار الوجه، والتقيؤ.
  • ولكن الشيء الإيجابي أننا يمكننا أن نقي أطفالنا منه من خلال الحصول على التطعيمات الخاصة به، ونستطيع علاجه أيضًا من خلال تناول المضادات الحيوية.
  • علينا أن ننوّه على في حالة تكرار السعال، وملازمته للطفل لفترة طويلة، وعدم جدوى العلاجات الطبيعية التي ذكرناها علينا بالتوجه فورًا إلى الطبيب، وعدم الاستهانة بتلك المشكلة؛ لأن إهمالها يؤدي إلى عواقب جسيمة.

وفي نهاية المقال نتمنى أن يكون قد نال إعجابكم، وأجاب على كافة الأسئلة التي تدور حول علاج الكحة والبلغم عند الأطفال من خلال موقع الموسوعة العربية الشاملة.

لمزيد من الموضوعات المشابهة يمكنك زيارة الروابط التالية:

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.