مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج عسر الهضم بأسرع وقت

بواسطة:
علاج عسر الهضم

تعرف على افضل طرق علاج عسر الهضم الذي يسبب عدم الارتياح في المنطقة العلوية من البطن أو الشعور بالامتلاء طوال الوقت وقد يصبحه ألم شديد أو حرقة متكررة أو ملاحظة تضخم في الفم ويمكن أن يرافق ذلك انتفاخ البطن أو التجشؤ وهو يسمى أيضاً بسوء الهضم، وقد يكون علامة لأمراض أخرى

أسباب عسر الهضم

يحدث عسر الهضم كعرض لكثير من الأمراض المختلفة فيما بينها، وعادة ما ينشأ بسبب وجود خلل في إحدى وظائف الجهاز الهضمي، وقد يحدث هذا الخلل بسبب تناول دواء معين أو إتباع نظام حياة غير صحي ومن الأمراض والعوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بعسر هضم الآتي:

  • الإصابة بقرح المعدة أو قرح الإثنى عشر
  • الإصابة بمرض الارتجاع المرئي
  • تكرار حدوث التهابات في المريء
  • حدوث فتق في الحجاب الحاجز
  • الحوامل أكثر عرضة للإصابة بعسر الهضم
  • وجود التهابات مزمنة أو حادة في البنركياس
  • وجود التهابات مزمنة أو حادة في المعدة
  • الإصابة بمتلازمة القولون العصبي
  • وجود خلل في عمل الغدة الدرقية
  • قد يحدث بسبب التوتر والقلق النفسي
  • قد يحدث بسبب الإصابة بالاكتئاب والخمول

أدوية تسبب حالة عسر الهضم

توجد بعض الأدوية التي قد تؤدي لحدوث مشاكل أثناء الهضم والشعور بالامتلاء أو انتفاخ البطن من ضمنها:

  • المسكنات والتي تتضمن الأسبرين وغيره من العقاقير التي تقلل الالتهاب في الجسم
  • الأدوية المنشطة للجسم
  • هرمون الأستروجين خاصة إذا تم تناوله على هيئة أقراص وهو موجود في أقراص منع الحمل
  • بعض أنواع المضادات الحيوية
  • الأدوية التي تعالج مشاكل الغدة الدرقية
  • أدوية ضغط الدم المرتفع

أعراض سوء الهضم

تتضمن أعراض سوء الهضم الآتي:

  • الشعور بالامتلاء، حيث يشعر المصاب بعد فترة قصيرة زمنياً من البدء في تناول الطعام بالامتلاء وعدم القدرة على إكمال الطعام رغم عدم تناول كمية كبيرة منه أو القدر الكافي الذي اعتاد على تناوله
  • وجود ألم في الجزء السفلي من الصدر وحتى منطقة السرة أي في الجزء العلوي من البطن
  • الإحساس بحرقة شديدة وذلك في منطقة فم المعدة
  • الغثيان والقيء وانتفاخ البطن لكن هذه الأعراض أقل حدوثاً عن الأعراض الأخرى

علاج عسر الهضم

توجد الكثير من الطرق البسيطة لعلاج عسر الهضم والتي من أهمها تغيير نمط الحياة وتبديل العادات السيئة بعادات حميدة للمحافظة على صحتك وصحة جهازك الهضمي ومن أهم الطرق العلاجية:

  • تناول كميات صغيرة من الطعام مع زيادة عدد الوجبات وتوزيعها على اليوم مع تقليل كمية الدهون المشبعة في الطعام لضمان سهولة هضمه في المعدة
  • ترك التدخين لمنع عسر الهضم
  • عدم شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين والتي تتضمن القهوة والشاي والمشروبات الغازية
  • الابتعاد عن شرب الكحول بكميات كبيرة
  • عدم تناول الأدوية التي تشعر مع تناولها بألم في المعدة أو تهيج في جدار المعدة وتلك الأعراض تشيع مع دواء الأسبرين والأدوية المضادة لحدوث التهاب
  • الحصول على القدر الكافي من الراحة ليلاً
  • إذا كان عسر الهضم بسبب مشاكل نفسية فتجنب الأشياء التي تسبب لك الضيق والقلق وابتعد عنها ويمكنك استخدام العلاج بالاسترخاء أو ممارسة اليوجا
  • قد يصف الطبيب الأدوية المضادة لحموضة المعدة أو الأدوية التي تقلل من إنتاج المعدة للأحماض وهو ما يساعد المعدة في نقل الطعام بسرعة أكبر إلى الأمعاء الدقيقة مما يقلل من فرصة حدوث عسر هضم ويفضل عدم تناول الأدوية الطبية دون الرجوع للطبيب لتجنب حدوث مضاعفات عكسية لأن الجرعة تختلف من شخص لآخر تبعاً لعوامل كثيرة

علاج عسر الهضم منزلياً

هناك بعض العلاجات الطبيعية والأعشاب التي من شأنها أن تخفف من مشكلة عسر الهضم وتعالجها نهائياً من ضمنها:

  • الزنجبيل: فهو يخفف من اضطرابات المعدة ويحسن من عملية الهضم، قم بتناول كوب من الزنجبيل قبل الوجبات الأساسية أو بعدها بصورة يومية وستشعر بفرق شاسع
  • البابونج: يعمل على تهدئة حركة المعدة ويخفف من حدوث التهابات القولون وقد شاع استخدامه منذ القدم من أجل هذا الغرض
  • زيت النعناع: حيث يمنع حدوث تشنجات عضلية في الأمعاء ويعالج الغثيان خاصة إذا تم تناول الشاي مع زيت النعناع وذلك عن طريق أخذ ملعقة من شاي وبضع قطرات من الزيت لعمل شراب ساخن، قم بشرب الشاي 3 مرات يومياً في الفترة بين الوجبات وسيقلل من عسر الهضم، ويمكنك استبدال الشاي بمشروب النعناع الذي يمكنك تناوله ساخناً أو بارداً

ما الفرق بين حالة سوء الهضم ومرض الحموضة

تشابه أعراض سوء الهضم أعراض مرض الحموضة، لكن الحموضة تسبب ألم أكثر حرقة ويصاحب ذلك حرقة شديدة في مقدمة الصدر وألم في الظهر والرقبة، ويرافق مرض الحموضة الإصابة بارتجاع المريء لكن تكمن المشكلة إذا أصاب الشخص سوء الهضم والحموضة في الوقت نفسه لكن التفرقة بينهم ليست صعبة ويجب عليك الرجوع للطبيب إذا استمرت مشكلة عسر الهضم لمدة طويلة أكثر من أيام أو شعرت أن الأعراض تزيد مع مرور الوقت عندها عليك الرجوع إلى الطبيب بصورة فورية لتلقي العلاج المناسب ومعرفة سبب تدهور الحالة .

المراجع :