الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كم يستغرق علاج التهاب الغدد اللمفاوية

بواسطة: نشر في: 1 يوليو، 2021
mosoah
كم يستغرق علاج التهاب الغدد اللمفاوية

كم يستغرق علاج التهاب الغدد اللمفاوية ؟ نقدم لكم الإجابة على هذا السؤال من خلال موقع موسوعة، التهاب الغدد اللمفاوية وتورمها يحدث نتيجة التعرض للإصابة بعدوى فيروسية أو عدوى بكتيرية وقد يكون ناتج عن الإصابة ببعض الأمراض مثل السرطان بأنواعه، يوجد بالجسم ما يقرب من 600 غدة لمفاوية في أماكن متفرقة من الجسم والتهاب الغدد اللمفاوية يكون في الأساس ناتج عن تعرض الجهاز المناعي لخلل في نظامه فهو لا يستطيع التكيف مع ما يعاني منه الجسم من أمراض حيث تحاول الغدد اللمفاوية انتاج أكبر كم من كرات الدم البيضاء لمقاومة الأمراض ولكنها لا تستطيع على مواصلة عملها فتتعرض للالتهاب.

كم يستغرق علاج التهاب الغدد اللمفاوية

التهاب الغدد اللمفاوية ينتج عن الإصابة ببعض الأمراض الأخرى لذا لا يوجد وقت محدد بمكن التعرف عليه لعلاج التهاب الغدد اللمفاوية حيث يعتمد وقت علاج انتفاخ الغدد اللمفاوية على المدة التي يحتاج إليها علاج السبب وراء حدوث الالتهاب.

  • تعتمد مدة شفاء التهاب الغدد اللمفاوية على المدة التي يحتاج إليها الجسم للشفاء ومن السبب الرئيسي.
  • قد تحتاج الغدد اللمفاوية إلى مدة 4 أسابيع تقريبًا للشفاء وذلك:
    • في الحالات متوسطة الشدة.
    • والتي تكون ناتجة عن الإصابة بأمراض الفيروسات
  • هناك بعض الحالات الأكثر شدة تحتاج إلى وقت أكثر من 4 أسابيع للشفاء من التهاب الغدد اللمفاوية.

أسباب التهاب الغدد اللمفاوية

الأسباب التي ينتج عنها التهاب الغدد اللمفاوية ليست قليلة ولها تأثير كبير على الجسم تنقسم الأسباب المؤدي لالتهاب لغدد اللمفاوية إلى 3 أقسام  ومن تلك الأسباب:

أسباب التهاب الغدد اللمفاوية الأكثر انتشارًا

  • الإصابة بالتهاب الحلق العقدي.
  • الإصابة بمرض الحصبة.
  • الإصابة بأمراض عدوى الأذن الفيروسية.
  • إصابة الأسنان بالتسوس وظهور خراج في اللثة.
  • زيادة عدد كرات الدم البيضاء عن المعدل الطبيعي لها.
  • الإصابة بعدوى الجلد أو الإصابة بالجروح التي تسبب الالتهاب الخلوي.
  • الإصابة بفيروس نقص المناعة البشري (HIV) – الفيروس المسئول عن لإصابة بمرض الإيدز.

أسباب التهاب الغدد اللمفاوية الأقل انتشارًا

الإصابة بالأمراض التالية:

  • مرض السل.
  • أمراض المعدية والتي تنتقل من خلال الاتصال الجنسي مثل مرض الزهري.
  • داء المقوسات: وهو عبارة عن عدوى طفيلية تحدث نتيجة:
    • ملامسة براز القطط.
    • تناول اللحوم غر لمطبوخة.
  • الحمى الناتجة عن الإصابة بخدش من القطط حيث ينتقل إلى الجسم عدوى بكتيرية تسبب الحمى.

اضطرابات الجهاز المناعي

الإصابة بأمراض اضطرابات الجهاز المناعي تسبب التهاب الغدد اللمفاوية ومن تلك الأمراض:

  • الإصابة بمرض الذئبة: هو عبارة عن مرض يصيب:
    • المفاصل _ الجلد _ الكلى _ خلايا الدم  _ عضلة القلب _ الرئتين.
  • الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي: وهو مرض يصيب:
    • الأنسجة المبطنة للمفاصل.

الإصابة بالسرطان واستخدام بعض أنواع الأدوية

الإصابة بالسرطان تعد من أسباب التهاب الغدد اللمفاوية.

  • سرطان الغدد اللمفاوية.
  • ابيضاض الدم اللوكيميا.
  • سرطانات أصابت الجسم ومن ثم انتشرت حتى وصلت إلى الغدد اللمفاوية.
  • مرض هودجكن
  • الأدوية المضادة لنوبات الصرع مثل:
    • ديلانتين
    • الفينيتوين
  • أدوية الوقاية من الملاريا.

أسباب التهاب الغدد الليمفاوية عند الأطفال

لا تختلف أسباب إصابة الأطفال بالتهاب الغدد اللمفاوية عن البالغين كثيرًا، وفيما يلي هي الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الأطفال بالتهاب الغدد اللمفاوية.
  • ينتج التهاب الغدد اللمفاوية الموجودة في منطقة أسفل الفك نتيجة تعرض الأسنان إلى التسوس وتكون الخرج في اللثة.
  • إصابة الأطفال بعدوى بكتيرية في الحق.
  • الإصابة بالعدوي الطفيلية مثل:
    • التوكسوبلازما: وهو طفيل ينتقل إلى الإنسان نتيجة التعامل مع القطط.
  • التعرض للإصابة بعدوى جلدية مثل:
    • الطفح الجلدي الذي ينتج عن ملامسة نبات السماق السام وذلك لأنه يؤدي إلى انتفاخ الغدد اللمفاوية الموجود أسفل الإبط.
    • الإصابة بمرض القوباء له نفس تأثير الطفح لجلدي ويؤدي إلى الإصابة بالتهابات الغدد اللمفاوية.
  • إصابة الطفل بالحصبة الألمانية له تأثير كبير في الإصابة بالتهابات الغدد اللمفاوية بسبب:
    • أنها تحدث نتيجة تعرض الجسم لفيروس يهاجم الخلايا الضخمة في الجسم.
  • إصابة الحلق بأمراض العدوى الفيروسية.
  • الإصابة بالعدوى الفيروسية يؤدي إلى زيادة معدل عمل الغدد اللمفاوية مما يؤدي إلى إنتاج كرات الدم البيضاء بنسب أعلى من الطبيعي حتى تتمكن من الدفاع عن الجسم، فتصاب الغدد اللمفاوية بالتضخم نتيجة ذلك.
  • الإصابة ببعض الأمراض الفيروسية مثل:
    • فيروس عوز المناعة البشرية.
  • التعرض للخدش من القطط وحدوث جرح فإن ذلك الخدش قد يتسبب في التهبا الانف والأذن والحنجرة والأمراض التي تصيب اللثة.
  • الإصابة بمرض السل أو الأمراض الناتجة عن  ا لعدوى البكتيرية.
  • الإصابة بالأمراض التالية:
    • الإصابة بداء كاواساكي.
    • ابيضاض الدم، أو ما يعرف باللوكيميا.
    • داء الخنازير.
    • مرض الذئبة وهو أحد أمراض المناعة الذاتية الالتهابي.

أعراض التهاب الغدد اللمفاوية 

الأعراض التي تحدث نتيجة الإصابة بالتهاب لغدد اللمفاوية كثيرة وتختلف الأعراض باختلاف الغدد المتورمة حيث يوجد في جسم الإنسان ما يقرب من 600 غدة لمفاوية في مواضع متفرقة من الجسم، لذا يظهر أعراض كثير عن التهاب الغدد اللمفاوية ومنها:
  • توجد الغدد اللمفاوية في الجسم في الأماكن التالية:
    • الإبط _ الفخذ _ حول الرقبة والفك _ داخل الصدر _ في تجاويف البطن.
  • تعتمد الأعراض على مدى التهاب الغدد اللمفاوية والذي يعتمد بدوره على الأجزاء المصابة في الجسم.
  • والأعراض التي تظهر على الجسم هي:
    • حدوث تورم غير طبيعي في الغدد الليمفاوية.
    • الإحساس بألم عند لمس الغدد.
    • حدوث احمرار أو تشقق الجلد القريب من الغدد اللمفاوية الملتهبة.
    • أن تصبح المنطقة المحيطة بالغدد لينة وذلك يكون في وجود خراج.
    • تصريف السوائل على الجلد.
  • من الممكن أن تظهر بعض الأعراض الأخرى والتي نحدث نتيجة التهاب الغدد اللمفاوية بسبب عدوى الجهاز التنفسي ومنها:
    • الحمى والقشعريرة.
    • فقدان الشهية.
    • التعب.
    • سيلان الأنف.
    • التهاب الحلق.
    • التعرق الليلي.
    • تورم الغدد اللمفاوية في جميع أجزاء الجسم وذلك يحدث في حالة الإصابة بالأمراض التالية:
      • فيروس نقص المناعة البشري.
      • كثرة الوحيدات.
      • اضطراب الجهاز المناعي.
      • الاتهاب المفاصل الروماتويدي.
  • الأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب:
    • عند ظهور أي من أعراض التهاب الغدد اللمفاوية يجب زيارة الطبيب لتشخيص الحالة ووصف لعلاج المناسب.
    • الإصابة بالحمى.
    • التعرق الليلي.
    • فقدان الوزن.
    • الاستمرار في تضخم الغدد اللمفاوية دون معرفة السبب.
    • إذا كان المريض مصاب بأحد أنواع السرطانات.

علاج التهاب الغدد اللمفاوية 

من المعروف أن التهاب الغدد اللمفاوية يزول بمجرد علاج السبب في التهابها ولكن الطبيب عادة ما يصف للمريض بعض الأدوية المضادة للفيروسات والمضادات الحيوية، بالإضافة إلى وجود بعض العلاجات المنزلة التي يمكن الاعتماد عليها في علاج التهاب الغدد اللمفاوية في بعض الحالات.

علاج التهاب الغدد اللمفاوية في المنزل

أكثر الغدد اللمفاوية التي تتعرض للالتهاب هي تلك التي توجد في الرقبة وذلك يعد من أبسط الأسباب المسبب لالتهاب الغدد اللمفاوية وفي هذه الحالة يمكن اللجوء إلى العلاج المنزلي حيث أنه سيكون كافيًا.

  • استخدام الكمادات الباردة والدافئة:
    • عمل كمادات باردة ودافئة بالتبادل على المناطق المصابة بالتورم.
    • تعمل الكمادات الباردة والدافئة على تهدئة التهاب الغدد والحد من شدته.
  • شرب السوائل بكثرة:
    • السوائل تساعد على تقليل العدوى الفيروسية.
    • لذا ينصح بشرب السوائل بكل أنواعها وبكثرة مثل:
      • الماء _ العصائر _ المشروبات الدافئة.
  • الراحة وعد بذل مجهود شاق:
    • الجهاز المناعي لا يعمل بكفاءته عندما يكون الجسم مرهق.
    • حصول الجسم على قسط من الراحة يمنح الجهاز المناعي الفرصة لتعزيز وظائفه.
  • استخدام المسكنات:
    • هناك بعض أنواع المسكنات التي يمكن الحصول عليها دون الحاجة إلى وصفة من الطبيب وهي:
      • الأسبيرين.
        • يجب توخي الجذر عند استخدام الأسبرين لكل من الأطفال والمراهقين.
        • لا يجب استخدام الأسبرين في حالة الإصابة بالأنفلونزا.
      • إيبوبروفين.
      • نابروكسين.
      • أسيتامينوفين.

أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب الغدد اللمفاوية

عندما يكون التهاب الغدد اللمفاوية ناتج عن الإصابة بعدوى فيروسية فإنها تعود إلى طبيعتها بمجرد الشفاء من العدوي، هناك بعض الحالات التي يجب الاعتماد على المضاد الحيوي فيها لعلاج التهاب الغدد اللمفاوية.

استخدام المضاد الحيوي يكون معتمد في الحالات الناتجة عن الإصابة بالأمراض التالية:

  • العدوى الفيروسية:
    • استخدام المضاد الحيوي في حالات التهاب الغدد اللمفاوية الناتجة عن الإصابة بعدوى فيروسية لا فائدة منه وينصح يعدم استخدامه.
  • العدوى البكتيرية:
    • من الشائع استخدام المضاد الحيوي لعلاج تورم الغدد اللمفاوية الناتجة عن العدوى البكتيرية.
    • وذلك يكون في حالة الإصابة بفيروس نقص المناعة البشري وذلك يكون له علاج يشكل مختلف.
  • الاضطراب المناعي:
    • يتم تحديد العلاج والمضاد الحيوي وفقًا للحالة المرضية.
  • السرطان:
    • لابد من علاج السرطان حتى يتم علاج التهاب الغدد اللمفاوية ويكون ذلك باستخدام العلاجات التالية:
      • الجراحة _ المعالجة الإشعاعية _ المعالجة الكيميائية.

بذلك نكون قد وصلنا لختام مقالنا والذي قدمنا لكم الإجابة على سؤالكم كم يستغرق علاج التهاب الغدد اللمفاوية والأسباب التي تؤدي إلى التهاب الغدد اللمفاوية وكيف يمكن علاجها في المنزل والأعراض التي تظهر نتيجة التهابها ولكن يجب التنويه إلى أهمية التوجه إلى الطبيب وعدم الاعتماد على العلاج المنزلي دون  الرجوع إلى الطبيب.

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.