الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب واعراض البيلة الدموية وعلاج الدم في البول مجرب

بواسطة: نشر في: 21 فبراير، 2020
mosoah
أسباب واعراض البيلة الدموية وعلاجها مجرب

تعرفوا في هذا المقال على أبرز أسباب وأعراض البيلة الدموية “Hematuria” أو البول الدموي وهي حالة مرضية تنشأ عن نزول الدم في البول، فمن المعروف أن نزول الدم من الفم أو في البول أو في البراز من الأمور المثيرة للقلق والتي تشير إلى وجود مشكلة صحية معينة تحتاج إلى تشخيصها من قبل الطبيب المختص من خلال اختبار عينة من البول بواسطة المجهر، وقد يلجأ الطبيب في بعض الأحيان إلى وسائل أخرى مثل فحص تنظير المثانة أو من خلال فحص التصوير عبر أشعة الرنين المغناطيسي أو الموجات فوق الصوتية للكلى، أو التصوير المقطعي للمثانة، في موسوعة سنتعرف على العوامل وراء الإصابة بهذا المرض، إلى جانب أعراضه، فضلاً عن أبرز طرق علاجه.

أسباب البيلة الدموية

تشير البيلة الدموية إلى الإصابة بعدد من الحالات المرضية مثل:

  • الإصابة بأمراض الكلى: وذلك مثل التهاب كبيبات الكلى التي تحدث نتيجة للعديد من العوامل أبرزها الإصابة بعدوى الفيروسات والأمراض المناعية والتهابات الأوعية الدموية، إلى جانب مرض السكري، فضلاً عن الإصابة بمرض التهاب الحويضة والكلية الذي يحدث نتيجة عدوى البكتيريا، أو بسبب التعرض للإصابة بالتكيّسات الكلوية.
  • أمراض الجهاز البولي: والتي تتمثل في الإصابة بالتهابات المسالك البولية التي تحدث جراء الإصابة بعدوى البكتيريا وفيه تتغير رائحة البول، إلى جانب كثرة التبول والإحساس بألم أثناءه، كما أن الإصابة بحصى المثانة قد يكون من أبرز عوامله وهو عبارة عن حصوات صغيرة الشكل تعيق عملية التبول.
  • تضخم البروستاتا: وهو من الأمراض التي لها تأثير سلبي على البول حيث تصاب غدة البروستاتا في أعلى منطقة الإحليل بالتضخم مما يتسبب في عسر التبول بجانب الشعور الدائم بالرغبة في التبول.
  • السرطان: إذ أن سرطان الكلى أو البروستاتا أو المثانة أو الدم من العوامل المسببة أيضًا بالإصابة بالبيلة الدموية
  • الأدوية: فهناك بعض الأدوية التي تتمثل أعراضها الجانبية في الإصابة بالبيلة الدموية وذلك مثل مضادات التخثر مثل الهيبارين، إلى جانب العقاقير المعالجة للأورام السرطانية.
  • الأمراض الوراثية: وذلك مثل مرض متلازمة آلبورت الذي يعد من أبرز أسباب الإصابة بمرض كبيبات الكلى، إلى جانب فقر الدم المنجلي الذي يصيب هيموجلوبين الدم.
  • التمارين الرياضية: وهي من العوامل الأقل شيوعًا وراء الإصابة بهذه الحالة وتحديدًا نوعية التمارين الرياضية الشاقة، إذ أنها قد تتسبب في اضطرابات في خلايا الدم الحمراء أو التهابات المثانة مما يتسبب ذلك في نزول دم مصاحب للبول.
  • العمر: فالتقدم في العمر يزيد من فرص الإصابة بهذا المرض وبالتحديد في حالة تجاوز سن الخمسين الذي قد يكون سببًا في الإصابة بالتهابات الكلى أو البول أو تضخم البروستاتا.

أعراض البيلة الدموية

  • يُستدل على هذا المرض من خلال الشعور بألم أثناء التبول.
  • نزول بول في الدم وقد تتراوح فيه ألوانه ما بين اللون الأحمر أو اللون الوردي، وقد يكون الدم عبارة عن مجموعة صغيرة من الكريات أو التكتلات الدموية.

علاج البيلة الدموية

  • تختلف طرق علاج البيلة الدموية وفقًا للحالة، فإذا ثبت بعد التشخيص أن السبب وراء الإصابة بهذا المرض هو الإصابة بحصوات الكلى أو المثانة فإنه في تلك الحالة يتم علاج هذه الحالة بواسطة الموجات الصادمة.
  • أما في حالة الإصابة بالتهابات المسالك البولية فإنه علاج ذلك يكمن في تناول المضادات الحيوية لأجل القضاء على عدوى البكتيريا.
  • إذا كان العامل وراء الإصابة بهذا المرض يكمن في تضخم البروستاتا فإن علاج ذلك يتمثل في تناول الأدوية التي تعالج تضخم غدته من خلال التقليل من حجم هذا التضخم.
مراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.