الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية علاج الاملاح في القدمين والنقرس بسرعة مجرب

بواسطة: نشر في: 14 يونيو، 2020
mosoah
علاج الاملاح في القدمين والنقرس

يبحث الكثير من الأشخاص عن علاج الاملاح في القدمين والنقرس لذا سنقوم بتقديمه لكم من خلال مقالنا اليوم، فقد يصاب الإنسان بالنقرس نتيجة تراكم الأملاح في القدمين، والتي تتراكم نتيجة عدة اضطرابات مرضية منها تلف الغدد اللمفاوية والأنسجة المسئولة عن تنقية الجسم من الجراثيم والفضلات.

فيحدث الانتفاخ نتيجة تراكم السوائل في القدمين، ومما لا شك فيه أن الإصابة بهذا المرض تورق المريض، وتجعله يبحث عن علاج ليتخلص من الانتفاخ، هذا الأمر الذي يشغل بال الكثير من الأشخاص يمكنكم التعرف عليه من خلال سطورنا التالية على موسوعة، فسوف نتناول معكم معلومات شاملة عن كيفية علاج النقرس والأملاح في القدم .

علاج الاملاح في القدمين والنقرس

يعد النقرس شكل من أشكال التهاب المفاصل الشائعة، وعادة ما تظهر أعراضه بشكل مفاجئ، وغالبًا تتسبب نوبات النقرس في استيقاظ المصاب من نومه على الشعور بسخونة فائقة في إصبع القدم الكبير.

قبل الشروع في تقديم علاج الأملاح في القدمين يجدر بنا الإشارة إلى أسباب حدوث هذا المرض وأعراضه ومضاعفاته لنتيح أمامكم كافة المعلومات الخاصة بتساؤلكم، لذا دعونا نتعرف معًا على كافة المعلومات المتعلقة بموضوع مقالنا اليوم من خلال السطور التالية.

أسباب الإصابة بالأملاح في القدمين

عادة ما تظهر هذه الحالة المرضية في تورم الذراعين أو الساقين، ويكون ذلك نتيجة لعدة أسباب منها:

  • قد يكون السبب وراء زيادة نسبة الأملاح في القدمين هو تلف الغدد اللمفاوية، وهي الغدد المسئولة عن تصفية الجراثيم والفضلات وطردها خارج الجسم.
  • قد يحدث نتيجة تناول علاجات السرطان كالتعرض للجراحة أو التعرض إلى الإشعاع.
  • قد يتسبب وجود سرطان في الجسم في سدد العقد اللمفاوية وبالتالي تتراكم السوائل داخل الجسم.
  • تعرض الأوعية الدموية لضغط كبير.
  • في حالة تضرر الأوعية الدموية تفقد قدرتها على الحفاظ على التوازن وبالتالي تفقد الكثير من السوائل.
  • يحدث النقرس نتيجة تراكم بلورات اليورات في المفاصل وبالتالي يتسبب ذلك في الإصابة بالألم الشديد المصاحب لنوبات النقرس، وعادة ما تتكون بلورات اليورات عند ارتفاع نسبة حمض اليوريك في الدم.

أعراض النقرس والاملاح

حدوث الأعراض هو الذي يُشير إلى وجود المرض، فلكل مرض أعراض شائعة عادة ما تحدث عند إصابة المريض به، ومن أهم أعراض الإصابة بارتفاع نسبة الأملاح في القدم ما يلي:

  • الشعور بالإعياء والغثيان.
  • ضعف الشهية لتناول الطعام.
  • الشعور بالضعف العام، والرغبة المتزايدة في التقيؤ.
  • الحاجة الشديدة لتناول المياه نتيجة جفاف الحلق.
  • الشعور بثقل في القدمين.
  • ظهور بعض التقرحات الجلدية.
  • الشعور بالإرهاق الشديد وفقدان الوعي في بعض الأحيان.
  • في بعض الأحيان عندما تسوء حالة المريض يشعر بتشنج في العضلات مع رجفة ونوبات تشنجات عصبية.
  • ألم حاد في المفاصل وفي إبهام كف القدم، وقد تتأثر بقية المفاصل نتيجة الإصابة بالنقرس.
  • التهاب واحمرار المفصل المصاب ويصبح شديد الحساسية.

في حالة المعاناة من ألم شديد ومفاجئ في المفاصل ينبغي على المصاب زيارة الطبيب حتى لا يتفاقم الأمر ويصل إلى تلف المفاصل.

مضاعفات مرض زيادة الأملاح والنقرس

قد تتطور حالة المريض المصاب بالنقرس إلى حالات مرضية أكثر حدة، فقد يتفاقم الأمر في بعض الأحيان فينتج عن ذلك ما يأتي:

النقرس المتكرر

  • يتفاوت أمر التكرار من مريض إلى آخر فقد لا يعاني الشخص من أعراض النقرس مرة أخرى في حالة معاناة بعض المرضى من أعراضه عدة مرات في العام.
  • وقد يطول الأمر لعدة سنوات، وقد يساعد تناول الأدوية في الوقاية من نوبات النقرس المتكررة.

النقرس المتقدم

  • هذا النوع يصاب به المريض في حالة ترك النقرس دون علاج حيث يتسبب ذلك في تراكم رواسب من بلورات يوراتية تحت الجلد تمسي التوفة .
  • وقد تتطور في عدة أماكن كأصابع اليدين والقدمين أو في وتر العرقوب.
  • وغالبًا لا يتسبب وجودها في ألم ولكن عند الشعور بنوبات النقرس قد تصبح مؤلمة.

حصوات الكلى

  • قد يصاب المريض بحصوات في الكلى نتيجة تجمع البلورات اليوراتية في المسالك البولية.
  • ومما لا شك فيه أن تناول بعض العقاقير قد يساعد في منع تكون الحصوات.

الوقاية من النقرس وتراكم الأملاح

لم تأتي أي توصيات بخصوص اتباع نظام غذائي للتقليل من خطر الإصابة بالنقرس ولكن من المنطقي تناول الأغذية التي تحتوي على أقل قدر ممكن من مادة البورين، لذا يستحسن عند تناول الطعام اتباع ما يلي:

  • الحد من تناول اللحوم الحمراء وفواكه البحر، وأي مأكولات بحرية.
  • الامتناع عن تناول المشروبات الكحولية.
  • تناول منتجات الألبان قليلة الدسم بكثرة.
  • الإكثار من تناول الكربوهيدرات المركبة كالخبز.
  • ينبغي اتباع حمية غذائية تضمن الحفاظ على وزن صحي سليم فتخفيض الوزن قد يؤدي إلى تخفيض نسبة حامض اليوريك في الجسم.

علاج سريع وفعال للاملاح والنقرس

  • في الكثير من الأحيان ينبغي على المريض علاج السبب الكامن وراء تراكم الأملاح والسوائل في الجسم، وقد يتطلب الأمر في بعض الأحيان الامتناع عن تناول بعض الأدوية.
  • في بعض الحالات قد يتطلب العلاج استئصال الورم الذي يمنع تدفق الدم ويعيق قدرة الغدد اللمفاوية على القيام بوظائفها، ويتم ذلك عن طريق العلاج الكيميائي أو الإشعاعي، أو من خلال استئصال الورم.
  • الحد من كمية الصوديوم المتناولة إذ يساهم ذلك في التخلص من الانتفاخ.
  • إذا تعلق الأمر بمرض الكبد يتم علاجه بتناول مدرات البول كالفوروسيميد، فيتدفق السائل من الأرجل مرة أخرى إلى الدم نتيجة كثرة التبول.
  • تناول جرعات كافية من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين c، فهذا لا يعزز فقط قدرة الجسم على مقاومة المرض بل يعود بالنفع على الجسم كلة.
  • هناك بعض الأدوية التي من شأنها مساعدة الجسم على مواجهة الألم الناتج عن النقرس، ولكن هذه الأدوية يقوم بوصفها الطبيب.

علاج الأملاح بالاعشاب

هناك بعض الأعشاب التي تساعد على تقليل مستويات الصوديوم في الجسم، وبتساهم في رفع مستوى البوتاسيوم، وبالتالي يزيد إنتاج البول، والجدير بالذكر أن زيادة الأملاح في الجسم من مؤشرات وجود مرض خفي.

لذا يلزم استشارة طبيب في هذه الحالة للتأكد من مدى ملائمة الأعشاب للجسم ومن ضمن الأعشاب التي تساعد على علاج الأملاح في الجسم:

البقدونس

  • البقدونس غني بنسبة عالية من البوتاسيوم، فكل 100 غم من البقدونس يحتوي على 2683 ملغم من البوتاسيوم.
  • وفي مقابل ذلك يحتوي على 452 من الصوديوم.
  • وهو من الأعشاب المُدرة للبول وبالتالي يساعد الجسم في التخلص من السوائل الزائدة في الجسم.

الريحان

  • يحتوي الريحان على 100 غم من الريحان على 295 ملغم من البوتاسيوم وفي مقابل ذلك يحتوي على 4 ملغم من الصوديوم.
  • وبالتالي يساهم تناول الريحان في علاج احتباس الأملاح في الجسم.
  • ويمكن إضافته للكثير من الأطعمة لمنحها مذاق مميز، وللحصول على فوائد صحية عديدة.

عشبه ذيل الحصان

  • هذه العشبة تم استخدامها منذ قديم الاذل لإدرار البول فتناولها يزيد حاجة الفرد للتبول.
  • وبالتالي يساهم تناولها في التخلص من المياه الزائدة في الجسم.

الهندباء

  • تعتبر من مصادر البوتاسيوم الهامة وتحتوي على الكتير من الفيتامينات والمعادن.
  • ونظرًا لمد الجسم بالبوتاسيوم تزيد نسبة توازن الأملاح داخل الجسم.
  • ومما لا شك فيه أنها تساعد الجسم على التخلص من السوائل الزائدة.

نبات القراص

  • يدخل هذا النبات في صناعة عدة أنواع من الشاي.
  • ويساهم تناولها في الحد من نسبة الصوديوم الزائدة داخل الجسم.
  • ويمكن صنع شاي القراص من خلال وضع النبات في ماء مغلي، يترك قليلًا ثم يتم تصفيته وتناوله.

بهذا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا اليوم، نأمل أن نكون قدمنا لكم محتوى مفيد وواضح عن تساؤلكم، وفي الختام نشكركم على حسن متابعتكم لنا، وندعوكم لقراءة المزيد من عالم الموسوعة العربية الشاملة.

المراجع

1

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.