الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل الشمندر يغير لون البول

بواسطة: نشر في: 7 ديسمبر، 2021
mosoah
هل الشمندر يغير لون البول

الشمندر هو نوع من أنواع النباتات التي تعبر جزء أساسي منن النظام الغذائي وخاصة في سلطة الخضروات، هل الشمندر يغير لون البول ؟ هذا من يتم تداوله عبر موقع التواصل الاجتماعي وعبر محركات البحث المختلفة، نظرا لأهمية الشمندر لوظائف الجسم المختلفة يخشى البعض أن يكون الشمندر يغير لون البول، وهذا ما سنقوم بالرد عليه من خلال الموسوعة ونتعرف على فوائد وأضرار الشمندر للصحة العامة.

هل الشمندر يغير لون البول

يطلق على الشمندر العديد من المصطلحات مثل البنجر أو الشوندر أو الباربة، ويرجع سبب كل مصطلح لأصل معين في كل قبلية، وفي الحقيقة أن الأهم من تسمية الشمندر هي الفائدة التي يحصل عليها الجسم من تناول الشمندر يوميا في النظام الغذائي، ومن ذلك هل مع المداومة على تناول الشمندر يوميا يتغير لومن البول؟

  • يعمل الشمندر في الحقيقة على تغيير لون البول إلى اللون الوردي أو اللون المحمر تدريجيا وهذا مع تناوله باستمرار.
  • في الحقيقة انه ليس كل من يتناول الشمندر بكثرة يتغير لون البول عنده إلى اللون الوردي أو اللون الأحمر.
  • يدل تغيير لون البول من اللون الطبيعي إلى اللون الوردي أو اللون المحمر من خلال تناول الشمندر على أن هذا الشخص مصاب مرض فقر الدم ونقص معدل نسبة الحديد في الدم.
  • تمسى الحالة المرضية التي تفتقر عنصر الحديد في الدم باسم (BEETURIA).
  • ينتج تغير لون البول من اللون الطبيعي إلى اللون الوردي المحمر بسبب الألياف المكونة لنبات الشمندر وهي المسئولة عن إفراز اللون الوردي الدكن للشمندر.
  • يحتوي الشمندر على نسبة عالية للحديد والمعادن المختلفة التي يحتاج إليها الجسم، وهذه النسبة هي التي تعمل على تحويل لون البول من اللون الطبيعي إلى اللون الوردي.
  • تغير لون البول من الشمندر يعد دليلا على فقر الدم ونقص الحديد ومن ذلك يجب التوجه على الفور للطبيب المختص واتباع الإرشادات اللازمة.

أضرار الشمندر على الكلى

في حالة تناول الشمندر بطرقه المختلفة بشكل مفطر، قد يزداد معدل الإصابة بأمراض الكلى المختلفة، ومن ذلك يجب تناول الشمندر وفقا لإرشادات الطبيب تبعا لحالة الشخص.

  • تغير لون البول هذا هو ما تحدثنا عنه ويعد نوعا من أضرار الشمندر على الكلى، وهو أول مؤشر لأضرار الشمندر، عند من لديهم فقر في الدم أو نقص في الحديد، أو ضعف في عملية الامتصاص وعسر الهضم.
  • زيادة فرصة تكون حصوات على الكلى من أضرار تناول الشمندر بإفراط، لأن الشمندر يحتوي على نسبة عالية من مركبات الأوكسالات التي تشكل بلورات في الجسم وتتحول إلى حصوات أوكسالات الكالسيوم، وهذا يحدث للأشخاص المعرضين بالطبع لذلك.
  • هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى المختلفة، ففي حالة تناولهم للشمندر بطريقة مفرطة أو دون استشارة الطبيب المختص.
  • يتسبب ذلك في أمراض الكلية الإسفنجية وهي ما تعرفا عليما باسم (Medullary sponge kidney)، وأيضا أمراض الكلية الحذوية وهي (Horseshoe)، والإصابة بتكيسات على الكلى، والإصابة بالحماض الكلوي النبيبي، والبيلة السيستينية.
  • لا يقتصر الشمندر على تغيير لون البول من اللون الطبيعي إلى اللون الوردي فقط، بل إنه يغير لون البراز أيضا إلى اللون الوردي الداكن.

أضرار الشمندر على المعدة

للشمندر أيضا أضرار على المعدة في حالة تناوله بكثرة والإفراط في ذلك، ونختص بالذكر الحالات المرضية التي تعاني بالطبع من أمراض ومشكلات في المعدة.

  • يسبب التناول للشمندر بإفراط في اضطرابات في المعدة والجهاز الهضمي.
  • يعمل تناول الشمندر على حدوث انتفاخ للمعدة والشعور بتقلص في البطن.
  • يسبب تناول الشمندر بكثرة إلى حدوث الإمساك أو الإسهال، وذلك على حسب الحالة التي تتناول الشمندر وما تعاني منه في المعدة.
  • يسبب تناول الشمندر بكثرة تقلصات في المعدة.
  • يحتوي الشمندر على عنصر النتريت الذي يعمل على اضطرابات المعدة وقد يكون هو السبب الرئيسي في تلك الاضطرابات والتقلصات في المعدة.
  • يؤدي تناول الشمندر بطريقة زائد عن الحد المطلوب إلى تراكم الحديد والمعادن المكونة له على الكبد مما قد يؤدي إلى ضعف الكبد على أداء وظائفه المختلفة، نظرا لأن الشمندر يحتوي على نسبة عالية من المعادن المختلفة ولاسيما الجديد.
  • تناول الشمندر بإفراط يعمل على زيادة مستوى السكر في الدم وهذا إنذار خطر وتحذر لمن يعاني من مرض السكري، نظرا لأن الشمندر يحتوي على نسبة عالية من السكر.
  • يسبب أيضا الشمندر الضعف وانخفاض مستوى ضغط الدم، فالأشخاص التي تعاني من انخفاض في ضغط الدم لا تتناول الشمندر بكثرة.

فوائد الشمندر

ما تناولناه في هذا المحتوي هي أضرار الشمندر، وفي الحقيقة أن أضرار الشمندر لا قلق منها لأنها تنتج بسبب الإفراط في تناول الشمندر لمن ليعاني من اضطرابات صحية لمن يعاني من مشكلات في المعدة أو الكلى، أما فوائد الشمندر لا حصل لها، لذلك تنوه أطباء التغذية على تناول الشمندر يوميا بطرق مختلفة، كعصير أو إضافته لبعض العصائر، أو تناوله مسلوق، أو تناوله مع سلطة الخضروات وقت الغداء.

  • يحتوي الشمندر على كثير من المعادي والفيتامينات اللازمة للجسم يوميا، حيث يعمل أيضا كمضاد للأكسدة.
  • يعاني بعض لأشخاص من ارتفاع في ضغط الدم، فتناول الشمندر يعمل على خفض ضغط الدم المرتفع.
  • يعمل الشمندر على تدفق الدم إلى الدماغ لدى ولاسيما كبار السن الذين يعانوا من مشكلة واضطرابات في تدفق الدم.
  • قوم الشمندر بعمل توسع في الأوعية الدموية وتحسين تدفق الدم في الجسم بشكل عام، مما يؤدي إلى إمداد الجسم بالطاقة اللازمة وزيادة النشاط ورفع مستويات الطاقة في الجسم والقدرة على التحمل بذبل المجهود.
  • يعمل الشمندر على الوقاية من الإصابة بمرض الأنيميا ومنع الإصابة بفقر الدم والحفاظ على مستوى نسبة الحديد في الدم.
  • يحتوي الشمندر على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة مما يعمل على حماية الكب من التليف مما يؤدي إلى تقوية  الكبد على مقاومة تراكم الدهون والسموم بالجسم.
  • يحمي الشمندر الجسم من أنواع الخلايا السرطانية المختلفة التي تعمل على الانتشار في الجسم، فيقوم الشمندر بدوره على وقاية الجسم من الأمراض والإصابات المختلفة.

مكونات الشمندر

تتعدد مكونات الشمندر التي تعمل على حماية ووقاية الجسم من الأمراض المختلفة وإمداده بالطاقة اللازمة له مع تناوله يوميا، فيحتوى الشمندر على الكثير من الفيتامينات والمعادن المختلفة.

  • يحتوي الشمندر على 90% من وزنه ماء.
  • يحتوى أيضا على الألياف اللازمة للجسم.
  • يتكون الشمندر من الكثير من المعادن مثل الكبريت والبوتاسيوم والكالسيوم والنحاس والفسفور وأبرزهم عنصر الحديد.
  • يتكون الشمندر من مجموعة من السكريات مثل السكروز والجلوكوز والفركتوز.
  • يضم حصيلة من الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم، بالإضافة إلى الأملاح المعدنية.
  • يحتوي الشمندر على الكثير من الأحماض العضوية وعلى الأحماض الأمينية.

وختاما نكون قد توصلنا إلى إجابة سؤال هل الشمندر يغير لون البول ؟ وهو حقا يغير لون البول والبراز أيضا ولكن لمن يعاني من فقر الدم ونقص الحديد بالجسم.

يمكنك الاطلاع على المزيد من موضوعات ذات صلة بهذا المحتوى من خلال موقع الموسوعة العربية الشاملة:

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.