الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

شروط الاستثمار التجاري في السعودية 2022

بواسطة: نشر في: 5 يناير، 2022
mosoah
شروط الاستثمار التجاري في السعودية

نتناول في هذا المقال الحديث عن شروط الاستثمار في السعودية للمقيمين من خلال موقع موسوعة ، نتعرف بشكل مفصل على جميع الشروط المتعلقة باستثمار الوافدين الأجانب، أو المقيمين داخل أراضي المملكة العربية السعودية بحسب ما حددتها الحكومة السعودية في عام 2021 ميلادي، كما أننا نشير إلى الضرائب التي تفرض على المستثمرين الأجانب في السعودية، ونقدم لكم أبرز ما جاء في نظام الاستثمار الجديد، بالإضافة إلى ذلك نستعرض العقوبات التي يتعرض لها المستثمر في حالة إخلاله بشروط الاستثمار المقررة، ونختتم المقال بالحديث عن مجالات الاستثمار في المملكة العربية السعودية.

شروط الاستثمار التجاري في السعودية

هل تود الاستثمار في المملكة العربية السعودية، وأنت غير سعودي؟، هل تتطلع إلى الربح من خلال الاستثمارات السعودية؟، إن كانت إجابتك نعم، فهذا المقال سيجيب على كافة الأسئلة المتعلقة بالاستثمار في السعودية، فقد سمحت المملكة العربية السعودية في الآونة الأخيرة للمستثمرين غير السعوديين بالاستثمار في دولتها، فإن كنت من المقيمين داخل المملكة، وترغب في استثمار أموالك فالأمر أصبح في غاية السهولة.

  • في بداية الأمر كانت السعودية تمنع استثمار الأجانب، أو حتى المقيمين داخل المملكة، ولكن هذا القرار أدى إلى الكثير من الخسائر الاقتصادية، والمالية للمملكة.
  • وبناء على ذلك، غيرت المملكة العربية السعودية اتجاهها، وفتحت أبوابها للمستثمرين الأجانب، وغير السعوديين للاستثمار داخل أراضيها، لتعم الفائدة على الجميع.
  • ولكن حددت بعض الشروط للاستثمار في السعودية للمقيمين، وفي حال توافر تلك الشروط في المستثمر، توافق الحكومة السعودية مباشرة على الاستثمار، وهي كالآتي:
  • ينبغي أن يكون نوع النشاط الذي اختاره المستثمر ضمن قائمة الأنشطة التي حددتها حكومة المملكة العربية السعودية.
  • أن تتماثل خصائص المنتج، والمواد الخام المستخدمة فيه مع أنظمة حكومة السعودية.
  • أن يتوافر في المستثمر سمات معينة من بينها أن يكون لديه خبرة مسبقة في مجال الاستثمار الذي اختاره، وأن يكون شخص عاقل.
  • خلو السجل الخاص بالمستثمر من أي سابقة قانونية، أو أحكام جنائية صدرت في حقه داخل بلاده، ولا يكون صدر ضده أي حكم له علاقة بمخالفة الأنظمة في وطنه الأصلي.
  • أن يأتي مجال الاستثمار متفقًا كليًا مع جميع الاتفاقيات الإقليمية، والدولية التي عقدتها المملكة العربية السعودية مع البلدان الأخرى.
  • أتاحت المملكة العربية السعودية أن يكون المستثمر يمتلك أكثر من ترخيص يسمح له بمزاولة نفس النشاط الذي اختاره للاستثمار، أو أكثر من نشاط في مناطق متفرقة بالسعودية، طالما أنها تتفق مع شروط الاستثمار للمملكة.
  • عدم وقوع المستثمر الوافد في أي مشاكل قانونية لها علاقة بالمخالفات المالية، أو التجارية، أو يكون قد تعرض من قبل لأحد الأحكام القضائية في هذا الصدد.

شروط الاستثمار في السعودية للمقيمين 2022

نستعرض بشكل مفصل شروط الاستثمار في قطاع الجملة، والتجزئة بالمملكة العربية السعودية، وهذا ما أعلن عنه السيد “ماجد القصبي”، وتختص تلك الشروط بالمستثمرين الأجانب، والمقيمين في السعودية، وهي كالآتي:

  • أن تكون الشركة المستثمرة في المملكة العربية السعودية تمتلك ثلاثة فروع أخرى على المستوى العالمي.
  • ينبغي أن يكون رأس مال الشركة التي ترغب في الاستثمار في المملكة لا تقل عن ثلاثين مليون ريال سعودي كحد أدنى.
  • أن تستثمر الشركة بمجرد حصولها على الترخيص من الحكومة السعودية نحو مائتين مليون ريال سعودي على أقل تقدير، على أن تستثمر ذلك المبلغ في مدة أقصاها خمس سنوات متتابعة منذ تاريخ حصولها على الترخيص.
  • يجب على الشركة أن تقوم بتعيين مجموعة من الموظفين السعوديين في القطاعات المختلفة التابعة للشركة، وتستهدف وزارة العمل السعودية بهذا الشرط الحد من البطالة، وزيادة الأيدي العاملة.
  • تلتزم الشركة بتوفير التدريبات اللازمة للموظفين السعودين، على أن يحتلوا مناصب قيادية في الشركة، بالإضافة إلى ذلك تضمن لهم الاستمرار في العمل مقارنة بغيرهم من الموظفين غير السعوديين.

نظام الاستثمار الجديد

أوضح السيد “ماجد القصبي” أن نظام الاستثمار الجديد لعام 2021 ميلادي، الذي وضعته المملكة العربية السعودية قد صرح به مجلس الوزراء الذي أكد على توفي مجال تجارة الجملة، والتجزئة على أن تكون نسبة الملكية تصل إلى مائة بالمائة، وجاء هذا القرار ضمن رؤية المملكة لسنة 2030 ميلادي.

  • أقرت حكومة المملكة العربية السعودية ضريبة على من أراد الاستثمار داخل أراضي السعودية، ولم يكن من أصحاب الجنسية السعودية، ولكن تلك الضريبة نسبتها ضئيلة، حيث تقدر بحوالي عشرين بالمائة من نسبة الأرباح السنوية.
  • ينبغي الإشارة إلى هناك نوعين من أنواع الضرائب التي تفرض على المستثمرين الوافدين إلى المملكة العربية السعودية، وهما كالآتي:
  • النوع الأول: الحسابات النظامية، وتحدد على أساس نسبة الأرباح التي يجنيها المستثمر الأجنبي، ومصاريف الشركة.
  • النوع الثاني: الأرباع التقديرية، ونقصد بها عدم معرفة المستثمر للقيمة الربحية التي سيحصل عليها على وجه التحديد، وفي هذا النوع تحدد قيمة الضريبة تبعًا للمجال الذي يستثمر فيه.
  • على سبيل المثال، نجد أن المشروعات الاستشارية تصل نسبة القيمة الضريبية إلى نحو خمسة، وعشرين بالمائة، بينما في مجال المقولات تبلغ قيمة الضريبة حوالي خمسة عشر بالمائة فقط.
  • جاءت تلك القرارات تلبية لرغبة الكثير من الشركات الرائدة في الاستثمار داخل أراضي المملكة العربية السعودية، وقد أكد “ماجد القصبي” أن المملكة ستقدم كافة سبل الدعم للشركات الأجنبية التي ترغب في الاستثمار في السعودية، وستسهل جميع الإجراءات، وستساعد تلك الشركات في تحقيق جميع الأهداف التي يسعون إليها.

عقوبة الإخلال بشروط الاستثمار الأجنبي في السعودية

حددت حكومة المملكة العربية السعودية عقوبات على الشركات التي تخل بالشروط التي وضعتها السعودية للاستثمار، وتلك العقوبات هي:

  • تقدر قيمة الغرامة المالية على الشركات المستثمرة المخلة بالشروط بنحو نصف مليون ريال سعودي.
  • يحظر المستثمر الوافد من الاستثمار مرة أخرى في المملكة العربية السعودية.
  • يحرم المستثمر الأجنبي من جميع الامتيازات الحاصل عليها بموجب استثماره في السعودية.

مجالات الاستثمار في السعودية

هناك عددًا من المجالات التي يمكن للمستثمر الأجنبي، أو المقيم داخل المملكة العربية السعودية الاختيار من بينها للاستثمار فيها، وهي كالآتي:

مجال العقارات

  • يعتبر مجال العقارات من أكثر مجالات الاستثمار ربحًا، إذ تمنح الكثير من الأموال لصاحبها، فهي من المجالات الحيوية، والتي توفر دخل مادي كبير.
  • الجدير بالذكر أن سوق العقارات شهد تراجعًا ملحوظًا في المملكة العربية السعودية، وقد لاحظت المملكة هذا التراجع، وبادرت بالعديد من الإصلاحات للنهوض بقطاع العقارات.
  • تسعى المملكة العربية السعودية إلى تطوير مجال العقارات لديها، حتى تجذب أكبر عدد من المستثمرين إليها، وذلك من خلال مؤسسة النقد العربي السعودي، وصندوق التنمية العقارية، وأخيرًا وزارة الإسكان.

مجال الذهب

  • يعد مجال الذهب من المجالات التي تلقى استهلاكًا واسعًا من قبل المواطنين السعوديين، والمقيمين داخل المملكة العربية السعودية.
  • فإن كنت ترغب في الاستثمار، وتبحث عن الربح المضمون، فإن الاستثمار في الذهب من المشاريع الناجحة في المملكة.
  • يتفرد مجال الاستثمار في الذهب بأنه من المجالات المرنة، والتي لا تتطلب الكثير من الإجراءات، حيث يمكن لأي فرد أن يشتري مجموعة من الجنيهات الذهبية، أو السبائك عن طريق البنوك، أو شركات الوساطة، أو من البورصات العالمية.

مجال الأسهم

  • تمتلك المملكة العربية السعودية أقوى الأسواق التجارية على مستوى الخليج العربي، لذلك إذا أردت استثمار أموالك في كبرى الأسواق الخليجية، فعليك باختيار المملكة العربية السعودية.
  • لا تخشى دفع الضرائب نتيجة استثمارك في السعودية، حيث تم إلغاء ضريبة القيمة المضافة المتعلقة بالأسهم بحسب الهيئة العامة للزكاة.
  • تمنح المملكة العربية السعودية للمستثمرين في مجال الأسهم العديد من المميزات، التي لن تجدها في أي دولة أخرى، وهذا أدى إلى توافد العديد من المستثمرين إليها.
  • في الآونة الأخيرة شهد سوق الأسهم السعودي تطورًا كبيرًا، حيث شرع سوق الأسهم الخاص بالمملكة العربية السعودية في الالتحاق بالمؤشرات العالمية.

في نهاية مقال شروط الاستثمار التجاري في السعودية نود أن يكون قد نال إعجابكم، وجاء مستوفيًا لكافة التفاصيل المتعلقة بالشروط الواجب توافرها في المستثمر الأجنبي، أو المقيم داخل أراضي المملكة العربية السعودية حتى يتمكن من الاستثمار في السعودية، ونشير بشكل مفصل إلى نظام الاستثمار الجديد الذي أقرته السعودية، وأبرز مجالات الاستثمار التي يمكنك الاستثمار فيها، قدمنا لكم هذا المحتوى من خلال موقع الموسوعة العربية الشاملة.

لمزيد من الموضوعات المشابهة يمكنك زيارة الروابط التالية: