الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن التلوث بشكل عام

بواسطة: نشر في: 3 نوفمبر، 2018
mosoah
معلومات عن التلوث بشكل عام

معلومات عن التلوث بشكل عام ، وتؤثر التفاعلات على البيئة بشكل ايجابي أو سلبي، ويقصد بالتلوث بشكل عام تعرض البيئة لأضرار، والتي تشكل خطر على صحة الإنسان والحيوان والنبات، والتلوث يعني حدوث خلل في توازن عناصر البيئة، سواء كان ذلك من خلال المواد الكيميائية، أو الفيزيائية، أو الحيوية، وبالتالي حدوث خطر على البيئة بشكل عام، لما له من تأثير مباشر أو غير مباشر على الكائنات الحية، لهذا نتناول في هذا المقال على موقع موسوعة أهم أنواع التلوث، كذلك نقوم بتوضيح أهم الأضرر الناتجة عن التلوث بجميع أنواعه.

أولاً: أنواع التلوث:

تتعدد صور وأشكال التلوث، ويمكن التعرف على أهمها وأبرزها من خلال ما يلي:

  • تلوث الأراضي:

يقصد بهذا النوع من التلوث حدوث تجمع للنفايات سواء كانت في شكل صلب أو سائل على سطح الأرض أو تحتها، وهذا بدوره ينتج عنه حدوث تلوث للتربة و تلوث للمياه الجوفية، وبالتالي تعرض صحة الإنسان والحيوان والنبات للخطر.

  • تلوث الماء:

يقصد بهذا النوع من التلوث أن يحدث التلوث بسبب إلقاء المواد الصلبة، او صب المواد الكيميائية، أو صب مياه الصرف الصحي في الماء، أو تعرض الماء إلى الإشعاع، وبالتالي تصبح الماء غير صالحة للاستعمال، لما لها من آثار خطيرة على الإنسان و الحيوان وكذلك النبات.

  • تلوث الهواء:

ويعد هذا النوع من التلوث من أكثر الأنواع خطورة على صحة الإنسان وصحة جميع الكائنات الحية، ويقصد بالتلوث الهوائي أن يحمل الهواء بالعناصر الضارة التي تشكل خطر على صحة الإنسان والحيوان والنبات، ويحدث التلوث الهوائي بسبب حرق الوقود، أو خروج عادم السيارات، او يكون تلوث الهواء نتيجة المخلفات الصناعية، أو بسبب الدخان الناتج عن السجائر، أو بسبب الرصاص، …. إلخ.

  • التلوث البصري:

ويقصد بالتلوث البصري هو كل ما يشوه الطبيعة، مثل: إلقاء القمامة في المناطق غير المخصصة لها، وينتج عن ذلك شعور الإنسان بعدم الراحة، وذلك لأن القيام بأي فعل يشوه الطبيعة يجعل الإنسان غير متحمل فكرة تحول الصورة الجميلة إلى قبيحة.

  • التلوث السمعي:

يقصد بالتلوث السمعي سماع الضوضاء والأصوات العالية التي من شأنها تشكل ضرر كبير على أذن الإنسان، كما أن التلوث السمعي يشكل ضرر على الحالة النفسية والمزاجية للإنسان، ومن أهم أشكال التلوث السمعي: أصوات المركبات العالية، سماع الأغاني بأصوات عالية، …. إلخ.

ثانياً: أضرار التلوث:

ينتج عن التلوث مجموعة من الأضرار على صحة الإنسان، فضلاً عن الأضرار الوخيمة على حياة الكائنات الحية الأخرى، ويمكن التعرف على أهم أضرار التلوث بشكل عام من خلال ما يلي:

  • ينتج عن التلوث السمعي حدوث ضرر أو اضطراب بحاسة السمع.
  • يتسبب التلوث في ارتفاع معدلات الإصابة بالعقم، نتيجة تناول الطعام الفاسد أو المياه غير الصالحة للاستعمال، أو بسبب التلوث الهوائي.
  • يتسبب التلوث في تقليل نسب الإنتاج، وذلك لتعرض المحاصيل الزراعية للتلف.
  • تغير واضح في رائحة وطعم وشكل المحاصيل الزراعية، نتيجة نمو المحصول الزراعي في تربة ملوثة، أو بسبب سقي المحاصيل الزراعية بالمياه الملوثة.
  • عدم قدرة الإنسان على التركيز في أداء المهام المطلوبه منه، نتيجة شعوره بالإجهاد والتعب والضعف العام، وهذا بدوره يشكل خطر على الإنتاجية.
  • تعرض المجتمع للتوتر والقلق والتعب النفسي والضغوط النفسية والعصبية.
  • الإصابة بالأمراض الخطيرة مثل: ضغط الدم المرتفع، ارتفاع سكر الدم، صداع، ارتفاع معدل الكوليسترول، خلل في الرؤية، اضطراب بالغدد الصماء، مشاكل في القلب، انسداد بالشرايين، السرطان، مشاكل بالجهاز التنفسي، … إلخ.
  • ينتج عن التلوث المائي زيادة معدلات النمو للطحالب، وينتج عن ذلك تقليل مستوى الأوكسجين بالمياه، وبالتالي التأثير على حياة النبات والحيوانات المائية.

المراجع :

1