هل الليزر يفتح منطقة البكيني

مارتينا بشرى 24 نوفمبر، 2022

هل الليزر يفتح منطقة البكيني

تلجأ العديد من السيدات والفتيات إلى إزالة الشعر بالليزر؛ لأنه له فعالية أكبر من الأساليب التقليدية مثل استخدام شفرات الحلاقة أو الشمع، والتي من شأنها أن يظهر الشعر مجدداً بعد فترة قصيرة من استخدامهما، وهذا على عكس ما يحدث عند استخدام الليزر، ولكن السؤال هنا هل الليزر يفتح منطقة البكيني؟.

  • والإجابة عزيزتي القارئة هي بالطبع لا، لأن جهاز الليزر يستخدم لإزالة الشعر في أي منطقة في الجسم، وليس منطقة البكيني فقط، كما أنه لا يؤثر إطلاقاً على الغدد المسؤولة عن إفراز مادة (الميلانين) التي لها دور وظيفي في صبغ الجلد؛ وعلى الرغم من ذلك تم صنع أجهزة ليزر لمنطقة البكيني لتفتيحها، ولكن نتيجتها تكون ضئيلة للغاية.
  • كما يساهم إزالة الشعر من منطقة البكيني في تفتيح هذه المنطقة، بجانب أنه يمتلك فعالية قصوى في التخلص من الشعر الموجود في هذه المنطقة أو أي منطقة أخرى في الجسم لوقت طويل.

ما هي تقنية ليزر البكيني؟

يعتبر الليزر من أحدث التقنيات التي تستخدم في إزالة الشعر من منطقة البكيني، حيث يعمل على إزالة الشعر الموجود عند حدود الملابس الداخلية ومنطقة العانة، وذلك عن طريق إصدار ضوء أشعة الليزر التي قد يصل إلى الشعر الخشن والداكن في منطقة البكيني، ومع زيادة قتامة الشعر، كان امتصاصه لضوء أشعة الليزر أكثر فعالية.

  • لا تشعر السيدات بأي ألم عند إجراء ليزر البكيني، وبذلك هذا ما يميزه عن غيره من الطرق التقليدية.
  • يتمكن من القضاء على الشعر الموجود تحت الجلد، كما يستطيع إزالة الشعر الناعم الصغير، والتي ليس في مقدرة الطرق التقليدية ان تفعله.
  • كما أن أسعار جلسات الليزر ليست باهظة الثمن، وذلك لأنه انتشر في جميع بلدان العالم، والكثير من عيادات التجميل تستخدمه، مما عمل على تقليل التكاليف الخاصة به.
  • بالإضافة إلى ما سبق، أن الجلسة الواحدة لا تستغرق الكثير من الوقت، حيث تستغرق حوالي 20: 30 دقيقة فقط.

هل تفتح منطقة البكيني بعد الليزر

هناك الكثير من الفتيات يتساءلون حول هل منطقة البكيني تفتح بعد الليزر؟، والإجابة نعم، لأن بعد إزالة الشعر الدقيق في هذه المنطقة عن طريق الليزر، تصبح تلك المنطقة أفتح عن ما كانت في السابق، وليس أكثر من ذلك، كما أنه إجراء طبي يعمل على إزالة الشعر في أي منطقة من الجسم دون الإحساس بأي ألم، حيث يخرج من الجهاز ضوء وهو شعاع الليزر الذي يعمل على القضاء على بصيلات الشعر تحت الجلد، بالإضافة إلى امتصاص صبغة الميلانين لهذا الشعاع ونتيجة لذلك تتحول الطاقة الضوئية إلى حرارة، والتي بدورها تقوم بإتلاف الحويصلات الأنبوية الموجودة داخل الجلد، والتي تعد المسؤولة عن إنتاج الشعر، وبالتالي يحدث أحد من الأمرين التاليين، وهما: تأخير نمو الشعر، أو إتلاف البصيلات تماماً.

بعد إجراء إزالة الشعر بالليزر يتأخر نمو الشعر لفترة طويلة من الوقت، ولكن هذا لا يعني أنه سوف يظل كذلك دائماً، كما يجب قبل الخوض في هذه التجربة إجراء بعض العلاجات الأولية، بالإضافة إلى أن إزالة الشعر بالليزر لها فعالية كبيرة خاصة مع الأشخاص ذوات البشرة الفاتحة والشعر الأسود الداكن، ولكن أيضاً له نتيجة هائلة مع كافة أنواع البشرة الأخرى.

كم جلسة ليزر تحتاج منطقة البكيني

تختلف عدد الجلسات تبعاً لاختلاف طبيعة كل جسم، حيث تلعب العوامل البيولوجية دوراً كبيراً في هذا الأمر، بجانب ذلك أن لكل سيدة المدة الخاصة بها في نمو الشعر مرة أخرى، وأيضاً تختلف كل منطقة في الجسم عن المنطقة الأخرى، ولكن بصفة عامة قد تحتاج كل امرأة من 2 لـ 6 جلسة من جلسات العلاج بالليزر، وهذا حتى يتم القضاء بشكل كامل على الشعر في المنطقة المحددة، وبالرغم من ذلك قد يتواجد حوالي من 10% لـ 25% من الشعر حتى بعد إجراء إزالة الشعر بالليزر، ولكن مع الاستمرار في الجلسات سوف يتم إزالة الشعر الزائد، كما أنه سوف ينمو ببطء.

كم مرة يمكن الحصول على علاج لإزالة الشعر

بعد خوض المرأة تجربة إزالة الشعر بالليزر تتساءل عن المدة التي تحتاجها لإجراء الجلسة أو العلاج المقبل، وبالتأكيد يكون هذا راجعاً إلى عدد من العوامل، وهذا الذي يحدده الطبيب المعالج، لأنه يعرف مدى تأثير الليزر على جسم العميلة، بجانب المدة التي تحتاجها بين كل جلسة والأخرى، ولكن بشكل عام من الممكن أن يتم إزالة الشعر بالليزر كل 4 إلى 8 أسابيع.

بعد الخوض في تجربة إزالة الشعر بالليزر لا ينمو الشعر كما كان في الماضي، ولكن يختلف ذلك بناءً على المنطقة التي خضعت لتجربة الليزر، حيث في حالة إذا كانت تعاني السيدة من الشعر الزائد في المنطقة الموجودة فوق الشفاه، فهي بذلك تحتاج إلى العلاج بالليزر كل 4 أسابيع، ولكن في حالة كانت هذه المنطقة في الظهر والشعر فيها ينمو ببطء أو كمنطقة الساقين، فيكون العلاج بالليزر كل 10: 15 أسبوعاً، وخلاف ذلك يجب الحفاظ على ترطيب هذه المناطق باستمرار عن طريق استخدام الكريمات والمراهم، بالإضافة إلى عدم التعرض للشمس بشكل مباشر، وذلك حتى لا يحدث تهيج للبشرة أو في المنطقة التي تعرضت لتجربة الليزر.

أضرار ليزر البكيني

يعد علاج إزالة الشعر بالليزر من أحدث التقنيات التي تساهم بشكل فعال في التخلص من الشعر في الجسم وبدون ألم، كما يمنع ظهور الشعر تحت الجلد، كما يساعد في نمو الشعر بشكل بطيء، حيث نال إعجاب الكثير من السيدات والرجال الذين خضعوا لهذه التجربة، بالإضافة إلى أن هناك العديد من الأنواع مثل الهوليوود، والبرازيلي، والبوم، ولكن يعتبر أشهر نوع هو الليزر البرازيلي، وعلى الرغم من فعاليته في إزالة الشعر، إلا هناك بعض الأضرار الناجمة عنه، وتشتمل على الآتي:

  • التهاب وتهيج في المنطقة الخاضعة لليزر.
  • حروق جلدية بسبب الحرارة.
  • تقشر الجلد وظهور التقرحات.
  • تصبغ الجلد باللون الغامق.
  • ظهور ندبات بالجلد.

أسباب اسمرار منطقة البكيني

وفي نهاية مقالنا، سوف نطرح لكي عزيزتي العوامل أو العادات التي تتسبب في اسمرار منطقة البكيني، وهي كالتالي:

  • الإصابة بالعدوى الفطرية نتيجة عدم التهوية الكافية لهذه المنطقة، مما يؤدي إلى زيادة إفراز العرق في هذه المنطقة، بالإضافة إلى ارتداء الملابس غير القطنية.
  • تجنب استخدام الكريمات الكيميائية التي تتسبب في زيادة الحكة والتهيج في هذه المنطقة.
  • الابتعاد عن ارتداء الملابس الضيقة.
  • تجنب استخدام الشفرات لحلاقة شعر العانة؛ لأنه يتسبب في اسمرار تلك المنطقة.

أسئلة شائعة

هل الليزر يزيل سواد المناطق الحساسة؟

يساعد الليزر في إزالة طبقات الجلد السطحية الغامقة، وبالتالي تظهر طبقة الجلد الفاتحة، كما تعمل عملية الليزر على تحفيز الإنتاج الطبيعي لبروتين الكولاجين وحمض الهيالورونيك في الجسم، حتى يعطي الجلد أكثر نضارة ونعومة.

كيف أبيض المناطق الحساسة؟

حيث يمكن تبيض المنطقة الحساسة بهذه الوصفة الطبيعية، والتي هي أن تقومي بفرك المنطقة بنصف ليمونة لبضع دقائق، ثم اتركيها لمدة تتراوح ما بين 10: 15 دقيقة، وبعد ذلك قومي بشطفها بالماء الدافئ، وكرري هذه العملية.

هل الليزر يفتح منطقة البكيني