الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجارب ومميزات وعيوب فيلر جوفيديرم

بواسطة:
فيلر جوفيديرم

فوائد فيلر جوفيديرم وطريقة استخدامه ، يتأثر مظهر البشرة مع التقدم في العمر بمعدلات متفاوتة وبدرجات مختلفة الشدة ويزيد معدل التأثر حول الأنف والفم؛ لذا يسعى العديد من الأشخاص لمكافحة ذلك التأثر الذي يظهر بوضوح في التجاعيد التي توصل متخصصي التجميل للعديد من الطرق الفعالة في الحد من معدل تكونها والحد من شدتها والتي يُعد فيلر جوفيديرم من أفضلها ويُمكنك التحقق من ذلك بشكل مبدئي بنفسك بمواصلة قراءة هذه المقالة المُقدمة لك من موقع الموسوعة.

يعمل الفيلر على الحد من التجاعيد من خلال شغل الأماكن الفارغة الموجودة في طبقة الأدمة كما يستخدم بعض الأطباء مكملات غذائية معينة لتعزيز صحة البشرة وتعزيز قدرتها على إفراز الكولاجين مما ينعكس بالإيجاب على منحها مظهرًا مفعمًا بالحيوية. وتستمر فاعلية الفيلر لمدة تتراوح من 9 أشهر إلى 12 شهر.

إرشادات الاستعداد لاستعمال فيلر JUVEDERM

  • إجراء اختبار حساسية لمكونات الفيلر.
  • عدم استعمال أي من العلاجات المساهمة في خفض معدل تجلط الدم كالأسبرين وذلك لمدة أسبوعين قبل الحقن كحد أدنى.
  • الإمتناع عن التدخين لمدة أسبوعين على الأقل قبل الحقن.
  • عدم تعريض المنطقة المرغوب في حقنها للتقشير العميق كالتقشير الكيميائي والتقشير بالليزر.

إرشادات ما بعد استعمال فيلر جوفيديرم

  • تجنب تعريض المنطقة المحقونة لدرجات الحرارة المرتفعة.
  • التوقف عن التدخين.
  • تطبيق العلاجات الموضعية وفقًا لإرشادات الطبيب المختص والتي يوصي باستعمالها لمدة أسبوع عادةً.

الآثار الجانبية لاستعماله

تتمثل الآثار الجانبية في احمرار منطقة الحقن والشعور بألم بسيط فيها إلا أن ذلك يزول بعد بضعة أيام من إجراء الحقن.

مخاطر  فيلر جوفيديرم

نادرًا ما يتسبب الفيلر في مخاطر كما أن المخاطر تحدث غالبًا في نتيجة لخطأ الطبيب في استعمال الفيلر أو عدم اتباع الحالة لإرشادات الاستعداد للحقن أو الإرشادات التالية له. ومن أكثر المخاطر شيوعًا ما يلي:

  • الإصابة بعدوى.
  • تغير لون البشرة في المنطقة المحقونة والمنطقة المُحيطة بها.

موانع استعماله

  • الإصابة بالصرع.
  • وجود تاريخ مرضي للإصابة بالتشنج.
  • الإصابة بالحساسية المتعددة.

طرق التواصل مع الشركة المصنعة لفيلر الجوفيديرم

للحصول على أفضل النتائج من استعمال فيلر جوفيديرم احرص على اختيار المركز الذي ستخضع فيه للحقن جيدًا بحيث يشمل المركز فريق مؤهل على أعلى مستوى ويكون مُجهز بأحدث المعدات. بالإضافة إلى ذلك التزم بتعليمات طبيبك.

 

المصادر: 1، 2.