الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

الفرق بين البقر والجاموس

بواسطة: نشر في: 19 سبتمبر، 2021
mosoah
الفرق بين البقر والجاموس

تتشابه الأبقار والجاموس بشكل كبير، ويكن من الصعب التفريق بينهم، ولكننا في هذا المقال في موقع موسوعة سنشير إلى طرق معرفة الفرق بين البقر والجاموس وأهم ما يميزهم، فلكل فصيلة من فصائل الحيوانات لها ما يميزها ويجعلها فريدة ومختلفة عن باقي الفصائل، وقد خلق الله عز وجل الحيوانات لنفع الإنسان، وتعد البقر والجاموس من أكثر الحيوانات المفيدة التي لا غني عنها.

البقر والجاموس

  • البقر والجاموس من أكثر الحيوانات المفيدة للإنسان، فهي المصدر الأساسي التي يحصل منه على اللحوم، وعلى الألبان.
  • ولذلك يهتم الكثير بمعرفة الفروقات بين البقر والجاموس، ومعرفة المميزات التي تجعل كل فصيلة منهم مميزة.

 الفرق بين البقر والجاموس

  • الفارق الأساسي بينهم هو كون البقرة نوع من أنواع المواشي، ولكنها أنثى.
  • أما الجاموس فهو فصيلة منفصلة تمامًا عن فصيلة البقر، وهناك جاموس إناث، وجاموس ذكور.
  • الموطن الأساسي للجاموس في البرية، فهو لا يستطيع العيش في المزارع الصغيرة، بل يفضل العيش في البراري، وفي المناطق الشاسعة.
  • وذلك على عكس البقر الذي من الممكن أن يعيش في الحدائق صغيرة الحجم، ويصعب أن تعيش في البرية.
  • يمكن أن تفرق بين البقر والجاموس بالنظر فقط، فالجاموس له مظهر ملفت للغاية، فيصبح لونه داكن مائل للسواد، ويكن له قرون قوية للغاية وواسعة.
  • ولا يكن للبقر قرون، ولذلك دائمًا ما تجد الجاموس أكثر قوة وأكثر قدرة على التأقلم في البرية، وذلك لمقدرتهم على الدفاع عن أنفسهم.
  • أما الأبقار فيكن بها بقع ملونة، ولها العديد من الألوان المختلفة، وفي الأغلب يأخذ البقر كل درجات اللون البني.

شكل البقر والجاموس

  • كما أوضحنا فالجاموس يكن له لون داكن مائل للسواد، أما البقر فيكن بجسده بقع، ويأخذ أكثر من لون.
  • بجانب القرون القوية التي تميز الجاموس وتجعل من السهل التفريق بينه وبين البقر.
  • كما يكن الجاموس أكثر قوة، وقادر على التأقلم مع باقي الحيوانات، فهو قادر على الدفاع عن حياته.
  • والجاموس قادر على التعامل مع الحيوانات الصعبة والمفترسة، والحيوانات أكلة اللحوم.
  • وذلك على عكس البقر التي لا تستطيع التعامل مع الحيوانات المفترسة، ولا تستطيع التأقلم مع ظروف البرية القارسة.
  • فالبقر ليس لديه قرون، وطبيعته بعيدة كل البعد عن العدوانية والعنف، وذلك على عكس الجاموس.
  • الفرق بين البقر والجاموس يظهر بشكل جلي في التعامل مع الحيوانات المختلفة.
  • فعلى سبيل المثال يمكن للجاموس أن ينتصر على عدد من الأسود، ولذلك لا يتم مهاجمة قطعان الجاموس في البرية إلا نادرًا، ويكن الهجوم على الجاموس المنشق عن القطيع.
  • ومن الفروقات الأخرى الكبيرة بين البقر والجاموس، هو لون اللبن الناتج من كل منهم، فلون لبن البقرة يكن أبيض مائل للاصفرار قليلًا.
  • أما لبن الجاموس فيكون شديد البياض، ويكن كثيف الدسم، ولذلك يُنتج منه السمن والقشطة.
  • وإذا نظرنا لكمية اللبن الناتجة، نجد أن لبن البقر كميته أكبر بشكل ملحوظ، وذلك على عكس لبن الجاموس الذي يكن اقل في الكمية، ولكن أعلى في الكثافة والدسم.
  • ولكن على الرغم من ذلك فالكوليسترول المتواجد في دم الجاموس، أقل من النسبة المتواجدة في دم البقر.
  • أكثر الدول إنتاجًا للبن الجاموس: الهند، الصين، باكستان.
  • الجاموس تفضل العيش في المساحات الخضراء الكبيرة والواسعة، ولذلك تفضل العيش في البراري.
  • وذلك على عكس البقر، الذي من الممكن أن تعيش في مزارع صغيرة.
  • الجاموس ضعيف السمع والبصر مقارنة بالبقر، ولكن لديه حاسة شم قوية للغاية تستطيع رصد مكان الخطر، وتستطيع التعرف على مكان الغذاء أيضًا.

معلومات عن الجاموس

  • الجاموس من أكبر الحيوانات المتواجدة في البرية، فمن الممكن أن يصل وزنه إلى 2000 رطل، وفي أحيان كثيرة يصل طوله إلى 7 أقدام، ويصل طول ذيلها إلى 3 أقدام.
  • ويتواجد الجاموس بكثرة في قارة آسيا، وفي قارة أفريقيا، كما يتواجد في أمريكا الشمالية، ومنه يُصدر إلى باقي دول العالم.
  • وهو من الحيوانات آكلة الأعشاب، من الممكن أن يصل عمرها إلى 25 عام.
  • يسكن الجاموس السهول والأودية، وكل مكان يوجد به وفرة في الغذاء.
  • للجاموس العديد من الفوائد المختلفة، فنحصل منه على اللحوم، ويعد مصدر هام من مصادر الحصول على البروتينات.
  • كما يُستخدم الجلد في صنع الملابس والبطانيات في كثير من الدول.
  • وتستفيد منه البشرية في حرث الأراضي، وفي القيام بمهام المزرعة.
  • وبجانب بالطبع الاستفادة من ألبان الجاموس، التي تحتوي على العديد من المواد الغذائية المفيدة للغاية لجسد الإنسان.
  • ويتميز الجاموس بوجود فراء سميك للغاية عليه، هذا الفراء يساعده في تحمل درجة الحرارة المنخفضة، وتجعله قادر على التأقلم مع المناخ الصعب في الشتاء.
  • وبعض أنواع الجاموس تتميز بوجود سنام بارز على ظهرها.
  • تستهلك الجاموس تقريبًا 60 رطل من الأعشاب، ومن النباتات، ولذلك تفضل دائمًا البقاء في البرية وفي المزارع المفتوحة.
  • والجاموس من الثدييات، وفترة الحمل تصل تقريبًا إلى تسعة أشعر، ويبلغ الجاموس عندما يصل عمره تقريبًا إلى 3 سنوات، ومتوسط عمر الجاموس 20 عام، ومن الممكن أن يصل أعمارهم إلى 30 عام.
  • ومن أشهر أنواع الجاموس الجاموس الأمريكي، فهناك كمية كبيرة للغاية منه في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • كما ستلاحظ وجود صورة الجاموس في العديد من العملات المعدنية الرسمية.
  • وغالبًا لا يملك الجاموس الأمريكي فراء صوفي سميك مثل الجاموس الأفريقي.
  • ووصل عدد الجاموس الأمريكي إلى 65 مليون جاموس تقريبًا، وكانت هذه الإحصائية في القرن التاس عشر ميلادي.
  • ثم انخفض عددهم بشكل ملحوظ، وتم السيطرة على أعدادهم للحفاظ على التوازن البيئي.
  • وتختلف صفات الجاموس تبعًا لاختلاف أنواعها، فهناك جاموس مائي، جاموس إفريقي، جاموس أمريكي، جاموس أوروبي.

معلومات عن البقر

  • الأبقار كلها إناث، والذكور يطلق عليهم عجول.
  • هناك أنواع مختلفة من الماشية يصل عددهم إلى أكثر من 800 نوع وفصيلة مختلفة، تبعًا لاختلاف موطنها، واختلاف الفائدة من ورائها.
  • فهناك مواشي تُربى للاستفادة من لحومها، وهناك أنوع أخرى تربى للاستفادة من ألبانها، وهكذا.
  • وتتغذى الأبقار على الحبوب وعلى النباتات، ولا تأكل أبدًا اللحوم.
  • والأبقار لديها حاسة بصر قوية للغاية، وفي الأغلب تكن رؤيتها تشبه الرؤية البانورامية بشكل كبير.
  • لا تستطيع الأبقار محاربة الحيوانات المفترسة، ولذلك تسعى إلى الهروب منهم دائمًا، وبسبب قوة البصر لديها فهي تستطيع الابتعاد تمامًا عن موقع الخطر.
  • وبجانب حاسة البصر القوية، فلديها أيضًا حاسة شم قوية للغاية، تجعلها قادرة على تمييز الروائح، ومعرفة أماكن الغذاء.
  • تعيش الأبقار في جماعات وبين القطيع ولا تفضل العيش منفردة أبدًا، وتبتعد البقرة عن قطيعها فقط إذا مرضت أو إذا أرادت الولادة.
  • فك البقر غريب للغاية، فالفك يتكون من أسنان سفلية فقط، ولا يحتوي على أي أسنان علوية.
  • إذا قمت بمتابعة البقر، ستلاحظ حركة فكها المستمرة، ويرجع ذلك إلى طول مدة المضغ، فالبقرة تمضغ النبات لمدة لا تقل عن ثمان ساعات في الوجبة.
  • في فترات الشتاء القارسة تجد الأبقار صعوبة في إيجاد مصدر للغذاء، وأصحاب المزارع يقوموا بتجهيز طعام الأبقار قبل فصل الشتاء، فيقوموا بتخزين الأعشاب والنباتات.
  • الأبقار من الحيوانات قليلة الحركة مقارنة بباقي حيوانات المزرعة، فهي تقضي أغلب ساعات اليوم مستلقية أو واقفة ساكنة.
  • ومن المعلومات الغريبة عن الأبقار، أنها قادرة على النوم وهي واقفة.
  • الفرق بين البقر والجاموس كبير للغاية، فالجاموس منه الإناث ومنه الذكور، أما البقر فإناث فقط.
  • وكلاهما يستهلكان كمية كبيرة من الحبوب والأعشاب يوميًا، ومن الممكن أن يصل كمية الطعام  يوميًا إلى 60 رطل.
  • والبقر تستطيع تمييز الألوان، ويلفت نظرها بشكل كبير اللون الأحمر.
  • متوسط درجة حرارة البقرة تكن 102 درجة.
  • تستيطع البقر العيش في درجات الحرارة المختلفة، كما يمكنها العيش في درجات الحرارة القارصة، بسبب طبيعة الشحوم التي تحيط بها.

وهكذا نكن قد أشرنا إلى الفرق بين البقر والجاموس ، وكيف يمكنك التفريق بينهم، كما يمكنك الآن قراءة كل جديد من موقع الموسوعة.

يمكنك الاطلاع على مقالات مشابهة عن طريق الروابط التالية:

المصدر: