الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مخالفات الجري السريع

بواسطة: نشر في: 2 مايو، 2021
mosoah
مخالفات الجري السريع

مخالفات الجري السريع

يبحث الكثير عن مخالفات الجري السريع من أجل تجنبها، فبعد حملات التوعية عن أهمية الرياضة والتي انتشرت بشدة في العديد من البلدان خلال السنوات الأخيرة؛ أصبح العديد حريصًا على ممارسة أنواع مختلفة من الرياضات، وتُعد رياضة الجري السريع واحدة من الرياضات المُفضلة لدى الكثيرين، ونظرًا لعدم وجود الخبرة الكافية لممارسة تلك الرياضة بشكل صحيح؛ فهناك ممن يرتكب أخطاء جسيمة خلال ممارستها مما يؤدي إلى إصابته أو عدم استفادة الجسم منها بالشكل الكافي، وفي السطور التالية على موسوعة نوضح أهم الأخطاء المُرتكبة خلال ممارسة رياضة الجري السريع.

أخطاء الجري السريع

من أبرز الأخطاء التي تُرتكب خلال ممارسة رياضة الجري السريع خاصة من قِبل المبتدئين ما يلي:

  • عدم الحصول على استشارة ذوي الخبرة ونصائحهم وإرشاداتهم قبل ممارسة تلك الرياضة للمرة الأولى.
  • اتخاذ وضعية خاطئة خلال الجري مثل الانحناء إلى جانب العمود الفقري أو إلى الأمام بشكل مفرط، مما يؤدي إلى تفاقم الخلل في تلك الوضعية.
  • خلال ممارسة تلك الرياضة يفرز الجسم كميات كبيرة من العرق التي يجب تعويضها بالماء، وفي حال عدم تعويضها سيُصاب الجسم بالجفاف.
  • التنفس بطريقة خاطئة وبالتالي يُصاب العداء بالتعب والإجهاد بعد فترة قصيرة.
  • الاستمرار في الجري رغم الشعور بالتعب والإرهاق.
  • عدم التدرج في زيادة سرعة الجري والبدء بسرعة عالية، مما يؤدي إلى إصابة العداء.
  • تجاهل ممارسة تمارين الإحماء قبل البدء في الجري، مما ينتج عنه تعرض العداء للإصابة.
  • الإهمال في تناول كميات من الطعام المليء بالعناصر الغذائية عقب الانتهاء من ممارسة الجري.
  • عدم ارتداء الأحذية الرياضية التي تناسب تلك الرياضة والمكان الذي تُمارس فيه، فيشعر العداء بالألم أو يُصاب.
  • عدم تحرك العداء في أكثر من اتجاه خلال جريه وتركيزه على اتجاه واحد، مما يزيد من خطر إصابته.
  • ممارسة تلك الرياضة يوميًا وحرمان الجسم من الراحة التي يحتاج إليها، مما ينتج عنه قلة لياقة العداء البدنية وزيادة عُرضته للإصابة.
  • الالتزام ببرنامج تدريبي واحد وعدم تغييره، فلا تزيد كفاءة الجسم.
  • إرهاق العداء للنصف الأعلى من جسده، وبالتالي تُستنفذ طاقة الجسم ولا يصل العداء للسرعة التي يهدف إليها.
  • النزول بالكعب أولًا على الأرض، وبالتالي يتم الضغط على الركبتين، ويشعر العداء بألم فيهما.
  • ممارسة تلك الرياضة في مكان واحد لا يتغير، مما ينتج عنه عدم تطور الأداء.
  • تقديم القدم على الفخذين خلال هبوطها على الأرض، فيصطدم الكعب بالرصيف.
  • بعض اللاعبين يتجاهلون آلام العضلات التي تنتابهم خلال الجري ويستمرون فيه، مما يؤدي إلى زيادة إجهادها.
  • تجاهل أداء تدريبات هامة مثل المرونة، القوة، مما لا يساعد على تحسين أداء العداء بالشكل المطلوب.
  • الجري مسافات طويلة وبأعلى سرعة، مما ينتج عنه زيادة فرص حدوث الإصابة.

قوانين الجري السريع

تنظم رياضة الجري السريع مجموعة من القوانين التي يجب الالتزام بها وهي:

  • يجب أولًا تجهيز المكان المناسب الذي تم تخصيصه لممارسة رياضة الجري السريع.
  • إجراء تمارين الإحماء ثم المشي بطيئًا ثم زيادة السرعة بالتدريج، وذلك ما لا يقل عن عشر دقائق.
  • عند بدء الجري يجب الوقوف عند نقطة البداية وتثبيت القدمين عليها مع الحفاظ على استقامة الجسم.
  • محاذاة الرأس للكتفين بوضعها أمام الجسم بشكل مباشر.
  • النظر إلى الأمام على بُعد حوالي 20 قدم.
  • قبل الانطلاق يجب إدخال أكبر كمية من الأكسجين للجسم وذلك بالتنفس بعمق من الأنف.
  • البدء في الجري ببطء ثم التدرج في زيادة السرعة.
  • بعد اجتياز ما يقرب من 60 مترًا على الأكثر يتم تقليل السرعة مرة ثانية.
  • يجب التأكد من أن الأرض التي يتم الجري فوقها مسطحة ومستوية وليست متعرجة، لتجنب الإصابة في حالة التعثر.
  • لا بد من ارتداء الملابس التي تناسب هذا النوع من الرياضات، والتي تسمح بدخول الهواء إلى الجسم.
  • يجب أن يكون الحذاء مناسبًا لتلك الرياضة، حتى يتم الجري بشكل سهل لا يسبب ألم للقدمين.
  • خلال الجري لا يُنصح بوضع سماعات الأذن، حتى تصل للعداء كافة التنبيهات التي يتم توجيهها إليه.
  • قبل الانتهاء من الجري يجب تبطيء سرعته حتى يبرد الجسم وتقل درجة حرارته.
  • من أجل تنشيط الدورة الدموية خلال الجري يُنصح بشرب السوائل قبل البدء فيه.
  • لا بد من الانتظار ما لا يقل عن ساعة عند الانتهاء من الجري قبل تناول أي وجبة خفيفة.

مراحل الجري السريع

تمر رياضة الجري السريع بثلاثة مراحل وهي كالتالي:

  • الأولى وهي مرحلة الانطلاق، حيث يضع العداء قدميه داخل مربعات الانطلاق، على أن تكون اليدين موضوعتين خلف الخط، ثم الارتفاع قليلًا عن سطح الأرض باستثناء الأطراف، ثم البدء في الانطلاق والذي يجب أن يكون بأعلى قدر من القوة.
  • الثانية وهي مرحلة الجري السريع، وفيها يجري العداء داخل الممر الخاص به ولا يخرج منه لأحداث توازن بين يديه وقدميه، مع الحفاظ على السرعة العالية خلال الجري.
  • الثالثة وهي مرحلة الوصول، وفي تلك المرحلة يجري العداء بأقصى سرعة حتى يبلغ خط النهاية.

أنواع الجري السريع

يمكن تقسيم رياضة الجري السريع إلى أنواع طبقًا للممارسين على النحو التالي:

  • الجري السريع للهواة: حيث تتحدد قدرة الهاوي على الجري حسب لياقته البدنية وحالته الصحية وسِنه، ويمكن أن يجري لمسافة 100 متر خلال فترة زمنية تختلف من شخص لآخر.
  • الجري السريع للعدائين: حيث تُقسم مسافات العدائين إلى قصيرة (100 متر)، متوسطة (200 متر)، طويلة (400 متر)، فضلًا عن سباقات الحواجز التي تبلغ 100 متر أو 110 متر أو 400 متر، ويتم إجراؤها طبقًا لبروتوكول أوليمبي.

فوائد الجري السريع

لرياضة الجري السريع مجموعة من الفوائد الصحية العامة وهي:

  • تعمل على إنقاص الوزن.
  • تنشط الدورة الدموية وتحمي القلب وتساعد على زيادة نشاطه.
  • تساعد على التقليل من الكوليسترول الضار في الدم.
  • تقوي الجهاز المناعي للإنسان وتحميه من الإصابة بالأمراض.
  • تعزز من أداء المخ وتزيد من نسبة الذكاء.
  • لها دور في تحكم الجسم في إنتاج الجلوكوز وبالتالي تعمل على ضبط نسبة السكر لمرضى السكري.
  • تحمي من الإصابة بأمراض مثل السكتات الدماغية، التهاب المفاصل، ارتفاع ضغط الدم.
  • تؤخر من ظهور علامات وأعراض الشيخوخة.
  • تعمل على تعزيز عضلات الرئتين وتزيد من القدرة على التنفس بالسماح بدخول أكبر قدر ممكن من الأكسجين للجسم.
  • لها دور هام في علاج الأمراض الصدرية والسعال ونزلات البرد.
  • تعمل على إضفاء الحيوية والنضارة على البشرة.
  • تساعد على إفراز هرمون الايندروفين، وهو هرمون الاسترخاء.
  • تساهم في زيادة اللياقة البدنية وتزيد من قدرة الإنسان على التحمل.
  • تقوي الأوعية الدموية وتعزز صحتها.
  • تعمل على تحسين الحالة النفسية والمزاجية وتحد من الإصابة بالأمراض النفسية مثل الاكتئاب.
  • تحافظ على صحة شرايين القلب.
  • تزيد من قوة العظام لدى الأطفال.

أضرار الجري السريع

تؤدي الأخطاء التي تُرتكب خلال ممارسة رياضة الجري السريع إلى حدوث أضرار صحية منها:

  • الإصابة بهشاشة العظام نتيجة ممارسة تلك الرياضة بشكل مفرط وبالتالي زيادة الضغط على العظام والعضلات.
  • الإصابة بتليف في المفاصل زيادة الضغط على المفاصل أثناء الجري.
  • إصابة السيدات بترهلات في الثدي في حال ممارستهن تلك الرياضة بشكل مفرط.
  • زيادة فرص الإصابة بالنوبات القلبية لممارسي تلك الرياضة من المصابين بأمراض القلب.
  • زيادة فرص الإصابة بالجفاف في حال عدم تعويض الجسم بالمياه اللازمة والتي يفقدها خلال الجري على صورة عرق.
  • تعرض ممارسي رياضة الجري السريع لسرطان الجلد في حال ممارستها لأوقات طويلة تحت أشعة الشمس الضارة.

يمكن أيضًا قراءة:

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي عرضنا من خلاله مخالفات الجري السريع وقوانينه ومراحلة وأنواعه، فضلًا عن فوائده وأضراره، تابعوا المزيد من المقالات على الموسوعة العربية الشاملة.

المراجع